“سامسونغ غالاكسي نوت 10” .. معالج أقوى ومميزات فائقة بأسعار تصل إلى 1300 دولار !

الأحد 11 آب/أغسطس 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

خاص : ترجمة – آية حسين علي :

أطلقت شركة “سامسونغ”، الأربعاء، رسميًا هاتفها الجديد (سامسونغ غالاكسي نوت العاشر)؛ الذي وضعت فيه خلاصة التحديثات والميزات الجديدة، ولأول مرة تطلق الشركة الكورية الجنوبية نسختين من نفس الهاتف مع اختلاف طفيف في حجم الشاشة، ومن المتوقع أن تصبح هذه الميزة صيحة جديدة في عالم صناعة الهواتف، خلال الفترة المقبلة، وتقدم “سامسونغ” أحدهما بأبعاد أصغر من الهاتف العادي، بينما يتميز الآخر بشاشة عملاقة.

ولن يؤدي هذا الاختلاف إلى تغير الشكل الجوهري لهواتف (نوت)، وسوف يزود الهاتفين بقلم رقمي (S Pen)؛ مزود بمستشعر حركة من 6 محاور، يستخدم القلم في الكتابة باليد على الهاتف، وحقق نجاحًا كبيرًا بين جمهور الإحترافيين منذ أطلقته الشركة لأول مرة.

وصرح المدير التنفيذي، “دي. جي. كوه”، بأن الشركة تواصل من خلال تطوير هاتف (Galaxy Note10)؛ إلتزامها المتمثل بالإرتقاء بتجربة المستخدمين العصريين لهواتفها الذين يعتمدون على هواتفهم الذكية في تحقيق أقصى قدر من الإنتاجية والإبداع ويحلمون بهاتف ذكي يمكنهم من الإنتقال بشكل سلس من الأفكار إلى الإنجازات بدون أي جهد.

نسختين من كل هاتف..

من الأمور المثيرة للدهشة أيضًا؛ هي أن كل هاتف منهما سوف يقدم بنسختين، الأولى تتوافق مع معيار (LTE)، والثانية تعمل بتقنية (5G)، لذا فإن “سامسونغ” سوف تغذي سوق الهواتف بأربعة هواتف مختلفة من حيث الحجم وتوافر تقنية (5G)، ومن المتوقع أن يصل سعر النسخة (LTE) إلى ما يزيد عن ألف دولار أميركي، ونسخة الـ (5G)؛ إلى 1300 دولارًا، وسوف تصل الهواتف إلى السوق، بحلول شهر آب/أغسطس المقبل، ويمكن حجزه من الآن.

معالج قوي وبطارية صامدة..

سوف تصدر كل الهواتف، التي أعلنت عنها الشركة خلال مؤتمرها الذي إنعقد، الأربعاء، في ولاية “نيويورك” الأميركية، بمعالج (Snapdragon 855-سناب دراغون 855)؛ شديد القوة، بينما سوف يزود الهاتف الأصغر ببطارية 3500 مل أمبير/ساعة وذاكرة وصول عشوائي، (رامات)، 8 غيغا، وبذاكرة داخلية تصل إلى 256 غيغا بايت على الأقل، مع إمكانية الشحن اللاسلكي للبطارية.

بينما تقدم الشركة الهاتف الأكبر ببطارية 4300 مل أمبير/ساعة؛ مع إمكانية الشحن اللاسلكي فائق السرعة، وبذاكرة وصول عشوائي، (رامات)، 12 غيغا بايت، وذاكرة تخزين داخلية تصل إلى 256 غيغا بايت على الأقل، كما أن الهاتفين يدعمان مقاومة الماء حتى عمق متر ونصف ولمدة نصف ساعة.

تُعد سعة تخزين الهاتف من أبرز المميزات في هواتف (غالاكسي نوت)؛ لأنها عالية للغاية، وتمنح للمستخدم إمكانية حفظ الكثير من الملفات على الهاتف والاستغناء عن جهاز “الحاسوب” أو “اللاب توب”، كما يمكن زيادة سعة الهاتف من خلال كارت الذاكرة الخارجي إلى 1 تيرا.

كاميرات فائقة الدقة..

تهتم شركة “سامسونغ” كثيرًا بكاميرا الهاتف، التي باتت أساسية للغاية، لذا زودت هاتفها الجديد بثلاث كاميرات خلفية بعدسات فائقة الدقة، الأولى بعدسة 16 ميغا بيكسل، والثانية 12 ميغا بيكسل، والثالثة بعدسة “تيلي فوتو” 12 ميغا بيكسل، وتعتبر كاميرات هواتف “سامسونغ”، حتى الآن، هي الأقوى على مستوى العالم.

وسوف يختلف الهاتف الجديد عن هاتف (غالاكسي إس 10)؛ فيما يخص الكاميرا الخلفية، إذ سوف يزود بكاميرا أمامية واحدة بعدسة 10 ميغا بيكسل، بينما الثاني به كاميرتين أماميتين؛ الأولى لقياس المسافة، والثانية لإلتقاط الصور.

اللون يختلف حسب إنعكاس الضوء..

من الميزات التي يهتم بها كثير من الناس؛ هي الألوان المتوفرة في الهاتف، وإلى جانب الأسود تقدم الشركة الهاتف باللون الأحمر والأبيض والأزرق والبينك، لكن يبدو من خلال الصور التي عُرضت أن لون الهاتف يتغير حسب إنعكاس الضوء، إنه أمر مثير حقًا.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.