رسالة غير بريئة لواشنطن.. إطلاق صاروخ بالقرب من مقر سفارتها في بغداد

الأحد 19 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

حادث يؤكد المخاوف الأمريكية من تهديد لمصالح واشنطن ورعاياها في العراق ويثبت أن التحذيرات التي أطلقتها الخارجية الأمريكية لموظفيها في سفارتها في بغداد بمغادرة العراق كانت في محلها ويمنحها مزيدا من الذرائع للتصعيد في العراق.

لكنها في الوقت نفسه رسالة من أطراف فاعلة في البلاد للولايات المتحدة من أن مصالحكم لن تكون في مأمن إذا ما تم استهداف إيران أو فصائلها المسلحة في العراق.

إذ أكد شهود عيان أن صاروخ كاتيوشا سقط في محيط السفارة الأمريكية وسط المنطقة الخضراء بالعاصمة العراقية بغداد، فيما تحدث آخرون عن سقوطه قرب محيط متنزه الزوراء .

فيما أكدت مصادر عراقية أخرى أن إطلاق الصاروخ تم من موقع جسر الأمانة في بغداد باتجاه مبنى السفارة الأمريكية في بغداد.

بدورها نقلت وسائل إعلام عراقية عن دبلوماسيين يعملون في المنطقة الخضراء قولهم إن الانفجار كان شديدا ووقع بالقرب من المنطقة الخضراء، بينما أكدت القوات الأمنية العراقية سقوط الصاروخ وسط المنطقة الخضراء دون تسجيل أي خسائر.

في السياق نفسه قال قائد عمليات بغداد الفريق الركن جليل الربيعي، في تصريحات له مساء الأحد 19 آيار / مايو 2019، إنه تم العثور على منصة إطلاق صاروخ الكاتيوشا أمام الجامعة التكنولوجية قرب “سريع محمد القاسم” في العاصمة.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.