خطوات على طريق التصعيد.. واشنطن تأمر موظفيها بمغادرة العراق

الأربعاء 15 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

تواصل الولايات المتحدة اتخاذ قرارات لها دلالات على نية الإدارة الأمريكية التصعيد في الشرق الأوسط وفي القلب منه العراق ربما باستهداف الفصائل المسلحة التابعة لإيران على أراضيه.

وبعد التحذيرات التي أطلقتها السفارة الأمريكية في بغداد للأمريكيين المتواجدين في العراق والذي يعمل أغلبهم في شركات النفط بأخذ الحيطة والحذر، خرجت وزارة الخارجية الأربعاء 15 آيار / مايو 2019 بتحذيرات لموظفيها الرسميين في العراق.

وقالت في بيان لها اليوم إنه على الموظفين الأمريكيين غير الأساسيين في السفارة الأمريكية ببغداد والقنصلية بأربيل شمال العراق مغادرة العراق في أسرع وقت، مؤكدة في الوقت نفسه تعليق إصدار تأشيرات السفر للعراقيين إليها مؤقتا.

وهي خطوات تتزامن مع إرسال الولايات المتحدة لحاملتي طائرات بمجموعات حربية ضخمة إلى الخليج فضلا عن إرسال قاذفات نووية مدمرة ونشر بطاريات صواريخ باتريوت في قواعدها ومواقع تمركز قواتها في الخليج والعراق، ضمن سياق الاستعدادات لتوجيه ضربة عسكرية لإيران وأذرعها المسلحة في العراق ومناطق أخرى.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.