حفل تنصيب نيجيرفان على كردستان أسطوري لم يحدث في تاريخ بغداد

الثلاثاء 11 حزيران/يونيو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

حفل أسطوري بدا خلاله مدى اقتراب تركيا من رئيس إقليم كردستان الجديد وكذا تقرب رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي من زعيم الإقليم مسعود بارزاني وفي الصف الأول لم يغب زعيم تيار الحكمة وتحالف الإصلاح والإعمار عمار الحكيم عن الحضور.

ذاك الذي أقيم بالأمس بكردستان شمال العراق لتنصيب نيجيرفان بارزاني رئيسا للإقليم الكردي، إذ حضر عن يمينه وزير خارجية تركيا مولود أوغلو وعن يساره الرئيس العراقي برهم صالح.

وهو ما استدعى إشادة السياسي العراقي مشعان الجبوري بحفل التنصيب مؤكدا أن الحكومة الاتحادية في بغداد عجزت عن تنظيم مثله لتنصيب رؤساء العراق ورؤساء حكوماته السابقين.

وسائل إعلام نقلت عن الجبوري قوله إنه : كان حفل منظما بشكل رائع وعجزت السلطات الاتحادية ان تقيم مثله عند تنصيب رئيسي الجمهورية والوزراء على مدار السنين الماضية.

وتابع بقوله إنه بصرف النظر عن من يتبوأون المناصب الرسمية يبقى الرئيس مسعود البارزاني معلما وقائدا ومرجعا وزعيما للشعب الكوردي، على حد قوله.

ثم اختتم التهنئة بتأكيده على ثقته في نيجيرفان ونجاحه في المسؤولية الجديدة مثلما نجح في قيادته للحكومة على مدار سنين طوال جعل فيها من الإقليم واحة للتطور والمدنية والآمان.

الجبوري قدم اعتذاره عند عدم حضوره الحفل، مؤكدا أن وجوده خارج العراق حال دون تلبية دعوة الحضور التي وصلت إليه.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.