تحالف الفتح يتراجع.. قرار مغادرة القوات الأمريكية ليس بأيدينا وعلى الحكومة أن تتخذ ما تراه مناسبا

الثلاثاء 12 شباط/فبراير 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

لم تمض أكثر من 24 ساعة حتى تراجع تحالف الفتح عن التصريحات الحماسية التي رددها زعيمه هادي العامري أمس الإثنين بعد اجتماعه مع تحالف سائرون حول التحرك بقوة لإخراج القوات الأمريكية من العراق.

إذ أكد التحالف على لسان المتحدث باسمه أحمد الأسدي في تصريحات له، الثلاثاء 12 شباط / فبراير 2019 ، أن الحاجة إلى الوجود العسكري الأجنبي في العراق  ستتوقف على رؤيـة الحكومة بموافقـة مجلس النواب وبالاتفاق مع الكتل السياسيـة.

ولتأكيد الموقف السياسي تجاه القوات الأمريكية، قال الأسدي إن الأطراف السياسية كافة ملتزمة بسيادة العراق، وإنهم يطمحون في مغادرة الجنود الأجانب خارج العراق، لكن في النهاية تركنا تقدير مدى الحاجة إلى مدربين وفنيين أو دعم لوجستي  لرؤيـة المختصين والخبراء في الحكومة العراقية بشرط موافقة مجلس النواب وبالاتفاق مع الكتل السياسية.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.