15 فبراير، 2024 3:01 ص

بطرق يدوية وبدائية .. انتشال جثامين 160 شهيدًا من الشوارع وتحت الأنقاض في “غزة” !

Facebook
Twitter
LinkedIn

وكالات – كتابات:

انتشلت طواقم الإنقاذ والإسعاف ومتطوعون في “قطاع غزة”: (160) شهيدًا من تحت الأنقاض ومن الشوارع والطرقات، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وأفادت مصادر محلية؛ وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية؛ (وفا)، بأن طواقم الإنقاذ تعتمد حتى الآن على طرق يدوية وبدائية في انتشال جثامين الشهداء، في ظل عدم توفر آليات ومعدات لرفع الأنقاض، حيث تُشير الإحصائيات غير النهائية إلى وجود نحو: (6500) مفقود قد يكونون تحت الأنقاض، بينهم أكثر من: (4700) طفل وامرأة.

ومنذ بدء الهدنة الإنسانية في “قطاع غزة”؛ يوم الجمعة الماضي، تُحاول طواقم الإنقاذ والإسعاف ومواطنون انتشال جثامين الشهداء من تحت الأنقاض بما يتوفر لهم من إمكانات.

وكشفت الأيام الخمسة الأخيرة هول الكارثة الإنسانية التي لحقت بـ”قطاع غزة”، حيث تضررت: (300) ألف وحدة سكنية جراء القصف الإسرائيلي للقطاع جوًا وبرًا وبحرًا؛ منذ السابع من تشرين أول/أكتوبر الماضي، بينها: (50) ألف وحدة سكنية هدمها الاحتلال بشكلٍ كلي.

وعلى الرُغم من سّريان الهدنة؛ منعت قوات الاحتلال المواطنين النازحين إلى جنوب القطاع من العودة إلى مدنهم وبلداتهم شمال القطاع، وأطلق جنود الاحتلال المتمركزون على “شارع صلاح الدين” الرصاص صوب المواطنين الذين حاولوا الوصول إلى الشمال لتفقد منازلهم والبحث عن أفراد عائلاتهم المفقودين، ما أدى إلى استشهاد ثلاثة مواطنين وإصابة آخرين.

أخبار ذات صلة

أخر الاخبار

كتابات الثقافية

عطر الكتب