الولايات المتحدة تؤكد ضرورة تقديم عبد المهدي للعدالة والمطعم التركي يغلق أبوابه

الجمعة 06 كانون أول/ديسمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

بغداد – كتابات

طالبت الولايات المتحدة بمحاسبة المسؤولين عن المجازر التي تعرض لها العراقيون خلال التظاهرات المستمرة منذ أكثر من شهرين.

مندوبة واشنطن في الأمم المتحدة “كيلي كرافت” قالت في تصريحات لها الجمعة 6 ديسمبر / كانون الأول 2019، إن السلطات في العراق استخدمت القوة المفرطة ضد المتظاهرين السلميين، ومن المهم أن يُحاسب رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي بعد استقالته.

في تلك الأثناء، وجه المتظاهرون من أعلى مقر المبنى التركي رسالة إلى العراقيين يشرحون فيها سبب إغلاق المبنى من الأسفل في وجه الجميع حاليا.

إذ أوضحوا أن لديهم معلومات حول اندساس عناصر تابعة للمليشيات المسلحة العميلة لإيران بين صفوف المتظاهرين بهدف اختراق حصن “المبنى التركي” تمهيدا لإخلاء ساحة التحرير بالقوة.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

الانتقال السريع

النشرة البريدية