الكشف عن اعترافات خاطفي نيباليتين شمال بغداد

الخميس 12 تموز/يوليو 2018
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

كشف القضاء العراقي اليوم عن اعترافات خاطفي أمراتين نيباليتين شمال بغداد حيث صدقت محكمة تحقيق مدينة الخالص التابعة لمحكمة استئناف محافظة ديالى (65 كم شمال شرق بغداد) أقوال متهمين قاما بخطف الامرأتين اللتين تحملان الجنسية النيبالية بالاشتراك مع متهمين آخرين.
وقال المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان صحافي الخميس إن “محكمة التحقيق في الخالص صدقت أقوال متهمين اعترفا بخطف امرأتين تحملان الجنسية النيبالية بالاشتراك مع آخرين تم إصدار أمر قبض بحقهم .
واشار الى أن “احد المتهمين قاما بحجزهن في قرية تابعة لقضاء الخالص لكن القوات الأمنية ألقت القبض على شقيق المتهم وتم التواصل معه حتى قاما بتركهن وتم تحرير المختطفات في الثامن من الشهر الحالي.
واوضح المتحدث القضائي أن “محكمة تحقيق الخالص صدقت أقوال المتهمين وفقا لأحكام المادة 421 من قانون العقوبات العراقي والمحكمة بصدد إحالة المتهمين على محاكم الموضوع لينالا جزاءهما العادل”.
وكانت الشرطة العراقية اعلنت الاحد الماضي تحرير الامرأتين النيباليتين اللتين كانتا قد اختطفتا السبت
وقال قائد شرطة محافظة ديالى فيصل العبادي إن القوات الأمنية “نجحت وبعد عمل استخباري مثمر ومتابعة دقيقة من تحرير المختطفتين بعد يوم على اختطافهما على طريق بغداد – كركوك شمال مدينة بعقوبة عاصمة المحافظة.
وكان مسلحون اختطفوا المرأتين اللتين كانتا تستقلان سيارة أجرة مع ثلاثة فلبينيين آخرين ناحية العظيم في شمال بعقوبة.
ويوم الثلاثاء الماضي أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن ما حصل من اختطاف للعاملتين النيباليتين هو جريمة منظمة وحصل بسبب صراع بين شركات الخدمات. وقال العبادي خلال مؤتمره الصحافي الأسبوعي “العملية حصل فيها نوع من التمثيل وهي أشبه بالمسرحية الفاشلة”.. واشار الى ان
القوات الأمنية تمكنت من تحرير المختطفتين واعتقال جميع من اشترك في عملية الخطف.



تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.