القوات البحرية لـ6 دول خليجية تبدأ عمليات مراقبة استفزازات إيران

الأحد 19 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

تماما مثلما تقول المعطيات إن نقطة انطلاق العمليات العسكرية المقبلة ضد إيران وأذرعها المسلحة في الشرق الأوسط ستبدأ من مملكة البحرين هذه المرة كمركز للقيادة.

إذ كشفت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في قطر عقد اجتماع رفيع المستوى لقادة القوات البحرية في دول مجلس التعاون الخليجي “السعودية، الإمارات، قطر، البحريت، الكويت وسلطنة عمان” في مقر الأسطول الخامس بالبحرين برئاسة قائد الأسطول نائب الأميرال جيم مالوي؛ تمهيدا لبدء إجراءات التصعيد في مياه الخليج بالقطعات البحرية المختلفة لحماية مصالح تلك البلدان من التهديدات الإيرانية.

السفارة قالت في تغريدة لها عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، الأحد 19 آيار / مايو 2019، إن ذلك الاجتماع بمثابة مجموعة عمل خاصة بالأمن البحري في الخليج وقد أظهر جميع الحضور العزم والالتزام المشترك بضمان أمن واستقرار الملاحة البحرية وحرية حركة التجارة في الشرق الأوسط.

وعلى الفور أعلنت القيادة العامة للبحرية الأمريكية بدء دول الخليج بالتنسيق مع الأسطول الخامس البحري الأمريكي تسيير قطعات بحرية ضخمة ومتطورة لحماية أمن الشرق الأوسط عامة والخليج خاصة، مع تنسيق كامل بين القوات البحرية وخفر السواحل.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.