القاعدة تقر بتنفيذها 43 هجوما ارهابيا في الانبار الشهرين الماضيين

الجمعة 24 آب/أغسطس 2012
عدد القراءات: التعليقات
طباعة

تبنى تنظيم “دولة العراق الاسلامية” 43 هجوما اغلبها بعبوات ناسفة استهدفت قوات الامن في محافظة الانبار غرب العراق، حسبما نقل بيان نشر على مواقع بينها “حنين”. ووقعت الهجمات التي استهدفت دوريات لقوات الجيش والشرطة وعناصر في قوات الصحوة خلال شهري حزيران/يونيو وتموز/يوليو الماضيين، وفقا للبيان الذي يحمل تاريخ الاربعاء الماضي.
واشار البيان الى ان نحو اربعين هجوما نفذت بعبوات ناسفة، استهدف اغلبها قوات الشرطة والجيش في مناطق متفرقة من محافظة الانبار، كبرى مدنها الرمادي (100 كلم غرب بغداد). كما استهدفت مقرات للجيش بهجمات صاروخية ومدافع الهاون، وفقا للبيان. وتحدث البيان عن وقوع عدد من القتلى والجرحى في اغلب الهجمات.
ووقعت هذه الهجمات بعد دعوة زعيم دولة العراق الاسلامية في كلمة صوتية مسجلة “شباب المسلمين” للتوجه الى العراق، معلنا عن “بدء عودة” التنظيم الى مناطق سبق ان غادرها، وذلك في اطار خطة جديدة تحمل اسم “هدم الاسوار”.
ويعتبر المسؤولين العراقيين تنظيم القاعدة اضعف بكثير مقارنة بالاعوام الماضية خصوصا بين 2006 و2008، لكنه مازال ينفيذ هجمات مؤثرة في مناطق متفرقة من البلاد.
وتبنى التنظيم ذاته، هجمات دامية وقعت في 23 من تموز/يوليو الماضي، استهدفت 19 مدينة في عموم العراق، وادت الى مقتل 113 شخصا واصابة اكثر من 250 اخرين بجروح.
 



الانتقال السريع

النشرة البريدية

الانتقال السريع

النشرة البريدية