الغضب العراقي يتواصل وحرق العلم الإيراني رفضا لهيمنة طهران على بغداد

الخميس 03 تشرين أول/أكتوبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

إصرار غير عادي من قبل العراقيين على مواصلة التظاهر والتصعيد ضد الحكومة العراقية حتى مع حلول الليل في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد.

فقد كشفت لقطات مصورة لتظاهرات الأربعاء 2 تشرين الأول / أكتوبر 2019، ارتفاع أعداد المتظاهرين بشكل غير مسبوق في العاصمة العراقية بغداد وقيامهم بتطويق مطار بغداد والمنطقة الخضراء.

اللقطات التي جرى تداولها على مواقع الواصل الاجتماعي كشفت تصاعد الرفض العراقي للسيطرة الإيرانية على السلطة في البلاد، من خلال هتافات معادية لإيران وحرق العلم الإيراني.

فيما كشفت لقطات أخرى قيام مجموعة ملثمة بمحاولة تخريب التظاهرات وافتعال اشتباكات متعمدة مع قوات الأمن وقيام آخرين بحمل أسلحة ثقيلة في وجه المتظاهرين.

كما خرجت دعوات تطالب المجتمع الدولي والعالم بالتدخل لدعم المظاهرات العراقية للخروج من العباءة الإيرانية واستعادة السيادة للشعب وإقصاء الفساد ومحاسبة الفاسدين.

لكن مع كل هذه الاحتجاجات لم يجد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي غير فرض حظر التجوال في العاصمة بغداد منذ الخامسة فجر الخميس 3 تشرين الأول / أكتوبر 2019 لحين إشعار آخر، بحسب ما ذكرت وكالة رويترز للأنباء.

 



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.