الحراك الليلي يستمر في العراق والخارجية الأمريكية تطالب بغداد بمحاسبة مرتكبي مجزرة الناصرية

الثلاثاء 03 كانون أول/ديسمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

 

بغداد – كتابات

استمر الحراك الثوري حتى بعد منتصف الليل بمدينة النجف رغم تواصل القمع والاستهداف من قبل مليشيات عمار الحكيم وأخرى تابعة لعصائب قيس الخزعلي.

كما تواصل الحراك في بابل وبغداد رغم تساقط الأمطار والطقس البارد، وكذلك في كربلاء.

بدورها، أدانت واشنطن ما وصفته بالاستخدام “المروع والشنيع” للقوة ضد المتظاهرين في العراق.

إذ دعت الخارجية الأمريكية الحكومة العراقية إلى محاسبة من قالت إنهم يحاولون قمع المتظاهرين السلميين.

الخارجية الأمريكية طالبت المسؤولين العراقيين بالتحقيق فورا في “القتل المروع” للمتظاهرين في مدينة الناصرية جنوبي العراق.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.