الجبوري ينتظر موافقة عبد المهدي لتولي حقيبة الدفاع

الأربعاء 15 أيار/مايو 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

سأدير وزارة الدفاع بنجاح إذا ما كانت تلك الحقيبة من نصيبي ولست أنا من طلب الترشح للوزارة..

بهذه الكلمات كشف رئيس مجلس النواب العراقي السابق سليم جبوري، في تصريحات نقلتها وسائل إعلام على لسانه اليوم الأربعاء 15 آيار / مايو 2019، أنه أحد أحد المرشحين لحقيبة الدفاع في حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.

الجبوري قال إن من رشحه لتلك الحقيبة هو اياد علاوي رئيس ائتلاف الوطنية، مؤكدا أنه يرى أنه سيصبح وزيرا ناجح إن وقع الاختيار عليه من قبل عبد المهدي.

رئيس مجلس النواب السابق لفت إلى أن الدستور العراقي يتيح الإدارة المدنية للمؤسسة العسكرية، مشددا على أن لديه رؤية في هذا الاتجاه تسمح له بإدارة ناجحة لوزارة الدفاع؛ لأنه يعلم دواخل الأمور بحكم معرفته بالمطبخ السياسي والعسكري.

وبين أنه إن لم يقع عليه الاختيار، فإن الحياة لن تتوقف وسيحترم خيارات رئيس الحكومة أيا كانت لتلك الوزارة.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.