الثوار يطلبون إعادة العراق للعراقيين.. والسيستاني يرفض وصاية الأجانب على البلاد

الجمعة 01 تشرين ثاني/نوفمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

واصل الثوار في العراق إبداعاتهم التنظيمية من أجل مليونية اليوم الجمعة 1 نوفمبر 2019.

إذ أظهرت لقطات من قلب ساحة التحرير بوسط العاصمة العراقية بغداد توافد الآلاف من كل المناطق للانضمام إلى التظاهرة المليونية التي دعا إليها الثوار للتأكيد على مطالبهم الـ 20 وعلى رأسها إسقاط النظام ومحاسبة رؤوس الفساد.

وبالتزامن مع الغضب المتزايد من قبل العراقيين ضد إيران واستمرار سيطرتها على القرار العراقي ودعمها مليشيات مسلحة لاستهداف المتظاهرين منذ انطلاق الحراك في الأول من تشرين، أعلن المرجع الديني الأعلى للشيعة في العراق آية الله علي السيستاني رفضه فرض أي جهة أجنبية رأيها على العراقيين.

في تلك الأثناء، ومن مقر المطعم التركي الذي أصبح رمزا للثورة في ساحة التحرير بالعاصمة بغداد، أبدع شباب المتظاهرين في الإنشاد للثورة معبيرن عن مطلبهم الرئيسي من أجل العراقيين والذي جاء على النحو التالي:

مطلبنا.. قضيتنا.. نريد وطن .. نريد وطن

معتصمون سلميون .. نريد وطن.. شبابانا .. أحلامنا.. نريد وطن

أعيدوا لنا العراق .. أعيدوا لنا العراق .. نريد وطن نريد وطن.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.