الثوار يردون على الأحزاب والبرلمان.. إصلاحاتكم كذب وهدفنا إسقاطكم

الأربعاء 20 تشرين ثاني/نوفمبر 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

لم يتلفت العراقيون إلى التهديدات التي تطلقها القوات الحكومية والمليشيات المسلحة ضد المتظاهرين .

إذ خرجوا في تظاهرات حاشدة اليوم الأربعاء 20 نوفمبر / تشرين الثاني 2019، تؤكد على سلمية حراكهم ورفضهم لفرض الأحزاب السياسية والدينية وصايتها على العراقيين.

وهو ما ما أكد عليه الطلاب والمشاركون في التظاهرات بالعاصمة بغداد والسماوة، إذ شددوا على أن ما يقال بشأن الإصلاحات “كذب” لن ينطلي على أبطال ثورة تشرين.

كما لفتوا إلى أن مطلبهم ليس فقط إسقاط رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، بل التأكيد بشدة على ضرورة حل مجلس النواب؛ باعتباره أساس كل الفساد الذي ضرب العراق واستهدف مقدراته لصالح اتباع إيران وبعض أصحاب المصالح، فضلا عن عدم تدخله لمحاسبة قتلة الثوار خلال التظاهرات التي اندلعت منذ بداية تشرين الماضي.

 

 



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.