الاصطياد في الماء العكر.. تحالف العامري يطالب السعودية بتعويض شهداء العراق أولا

الجمعة 19 نيسان/أبريل 2019
عدد القراءات: التعليقات
حفظ طباعة

بغداد – كتابات

ليس أفضل من استغلال رغبة السعودية المفاجئة في التقارب مع بغداد في تحقيق أكبر استفادة مالية لجهات بعينها في العراق.

وتحت دعوات استعادة حق شهداء الحشد الشعبي والمقاتلين الذين ذهبت أرواحهم دفاعا عن العراق، طالب تحالف الفتح الذي يتزعمه هادي العامري السعودية بتعويض آلاف الشهداء والجرحي كبادرة لحسن النوايا قبل أي تقارب.

إذا قال حسن شاكر الكعبي النائب عن التحالف في تصريحات له الجمعة 19 نيسان / إبريل 2019، إن الشهداء الذين سقطوا والجرحى الذين أصيبوا في المعارك ضد تنظيم داعش، كانوا ضحايا الفتاوى والانتحاريين الذين أرسلتهم السعودية إلى العراق.

كما طلب النائب عن تحالف الفتح بإعادة خط أنبوب النفط العراقي “ينبع” الذي صادرته السعودية، مؤكدا أن وزارة النفط العراقية أكملته وهو المخصص لتصدير مليون و700 ألف برميل من النفط العراقي عبر الموانيء السعودية، لكن الرياض تتحجج بأنها ردت ثمنه إلى الرئيس العراقي الراحل صدام حسين وهو المردود عليه بأن العراق اليوم لا يرتبط بصدام.

الكعبي لفت إلى أن تلك طلبات عادلة على السعودية مراعاتها؛ لأنها تتعلق بالدم وديون يجب سدادها لصالح العراقيين، على حد قوله.



الانتقال السريع

النشرة البريدية

تعليقات فيس بوك

تنويه لابد منه: ايماناً منا بحق القارئ فى التعليق على الاخبار و المشاركة الفعالة بعرض وجهات النظر المختلفة، فقد اضفنا خدمة التعليقات بواسطة حسابك على الفيسبوك.

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأى ادارة الموقع و يتحمل كتاب التعليقات المسئولية الاخلاقية عن محتوى تعليقاتهم.