الأحد 27 نوفمبر 2022
22 C
بغداد

إذا جاء بينوشيه لا يبقى تشرين و لا تيار و لا إطار

في تشرين الأول من العام 1970 وصل الزعيم الإشتراكي سلفادور ألليندي إلى رئاسة دولة تشيلي في إنتخابات حرة و مباشرة التي لم تعجب أمريكا، ذلك أن أمريكا اللاتينية كانت تمر وقتها بالاشتراكية، و العداء للرأسمالية، لدرجة جعلت الكثير من القساوسة يتركون وظائفهم الكنسية في معقل الكاثوليكية و يتجهون للاشتراك في الثورة، و التحريض ضد فساد الحكام الرأسماليين المرضي عنهم من أمريكا، و ذلك في فترة المد الاشتراكي العالمي، و الحرب الباردة. إتخذ ألليندي سياسات ضربت مصالح أمريكا في تشيلي بانتصارها لجانب الفقراء.
قررت أمريكا أن سلفادور ألليندي خطر كبير يتهدد مصالحها، لكنها لم تستطع الطعن و التشكيك في شرعيته كحاكم ذلك لأنه فاز في الإنتخابات بطريقة شرعية، لذا قررت إزاحته عن الحكم، و كان ذلك بواسطة أحد رجالاتها في تشيلي هو الجنرال أوغستو بينوشيه قائد الجيش الذي إستولى على السلطة في أيلول من العام 1973، حيث حاصر و اقتحم القصر الرئاسي بالدبابات مطالباً سلفادور ألليندي بالإستسلام، لكن ألليندي رفض ليسقط قتيلاً في القصر الرئاسي رافضاً التخلي عن حقه الشرعي.
بدأ أوغستو بينوشيه عهده العسكري بقتل الرئيس، و تعليق الدستور، و أعلن المجلس العسكري حاكماً لتشيلي الذي استمر حاكماً سبعة عشر عاماً كان فيها العدو الأول لكل مفكري و كتاب أمريكا اللاتينية، و منع أي نشاط سياسي، و مارس الإرهاب السياسي، و طارد اليساريين في كل أنحاء البلاد، و كانت نتيجة لأفعال المجلس العسكري هذه، قتل أكثر من 3000 ثلاثة آلاف تشيلي أو اختفوا، كما عُذب و سُجن أكثر من 27000 سبعة و عشرين ألفاً، و نُفي الكثيرون، أو هربوا طالبين اللجوء السياسي. و شهد عهده إغتيال الجنرال عمر توريخوس رجل بنما، و الذي كان عائقاً في وجه الهيمنة الأمريكية الشاملة على قناة بنما، و شكل مع مانويل نورييجا الحاكم البديل لـ بنما و رافاييل ليونداس تروخيليو حاكم الدومينيكان أسوأ وجوه الديكتاتورية التابعة لأمريكا.
نتيجة لخراب العراق أخذ الشعب يتمنى إنقلاب عسكري لتخليصه من هذه السلطة و بالمقابل حتى لا تصل تشرين إلى السلطة بواسطة الإنتخابات كما وصل الزعيم الإشتراكي سلفادور ألليندي إلى رئاسة دولة تشيلي ستقوم أمريكا بدفع بينوشيه العراقي إلى الإنقلاب على السلطة لتبدأ حقبة جديدة لا يبقى فيها تشرين و لا تيار و لا إطار.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
894متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السوداني الارادة والواقع

ما يبعث على السعادة والتفاؤل  بالغد الافضل هو التصميم والارادة الموجودة لدى رئيس  مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، واجراءاته لتحقيق الاصلاح والتغيير النابع من الايمان باهمية وضرورة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

طباخ السم الإيراني يذوقه

اتهم المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي الولايات المتحدة وإسرائيل بإثارة الاضطرابات. ووفقا لوكالة مهر الإيرانية للأنباء، قال في حفل تخرج مشترك لطلبة جامعات ضباط...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

في : تشظيات الأخوة اكراد المِنطقة .!

من بعضٍ من هذه الشظايا السياسية والإعلامية لحدّ الآن , فإنّ اكراد سوريا بعضهم يصطفّ مع حكومة الرئيس بشّار , وبعضٌ آخر يقف الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سيادة العراق

- يستخدم سياسيونا ونوابنا وإعلاميون كلمة "سيادة" العراق.. في كثير من خطاباتهم وتحليلاتهم.. فما مفهومها وما مظاهرها؟!! وهل لعراق اليوم سيادة ؟؟ - بداية لابد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أدوات وصعوبات الحوار مع (الآخر) العراقيّ!

تحتاج العلاقات البشريّة الناجحة إلى بعض العلوم الإنسانيّة والنفسيّة، ويُمكن اعتبار فنون الحوار والإقناع ومناقشة الآخر والكتابة والتخطيط من أبرز الفنون والعلوم الضروريّة للتواصل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البعد التاريخي للإسلام المتطرف

لا يغادر مخيلة اهل بلاد الرافدين ما فعله تنظيم داعش الارهابي من جرائم وفضائح ما بين عامي  2014 - 2018 , حتى تم القضاء...