الثلاثاء 6 ديسمبر 2022
17 C
بغداد

الحسين يجمعنا والمناصب تفرقنا

شهد العراق خلال الأسبوعين الماضيين اكبر تجمع بشري في العالم لإحياء ذكرى أربعينية الامام الحسين عليه السلام تحت شعار ( الحسين يجمعنا ) ، وسادت اجواء الزيارة روح الأخوة بين مختلف الطوائف والجنسيات وبين كافة القيادات الشيعية المختلفة سياسيا والتي دعت اجمعها الى استلهام قيم المناسبة بالدعوة الى الايثار والتضحية في سبيل القيم النبيلة التي سارت عليها الثورة الحسينية بكافة فصولها.
ولكن ما انتهت الزيارة وقبيل انقضاء اربعة وعشرين ساعة فاجئنا الاطار التنسيقي ببيان بعد اجتماع قيادات الصف الاول (ما عدا ائتلاف النصر) ، بالعودة الى نقطة الصفر. فقد حدد مرشحا وحيدا لرئاسة الحكومة القادمة وعزم السير على اعادة جلسات البرلمان وكأن شيئا لم يحدث خلال الشهرين الماضيين.
لكن سير الاطار التنسيقي بهذه الوتيرة لن ينفع الاطار نفسه لانه لن يستطيع تشكيل حكومة قادرة على مواجهة التحديات الحالية وحتى ان شكلها؛ فإنها ستسقط مع اول ازمة تواجهها وستضيع فرصة الاطار في التواجد بالسلطة مستقبلا.
ان الاطار التنسيقي بحاجة الى مرونة اكثر في التعامل مع الازمة الحالية وطرح مبادرات اكثر جرأة تختلف عن سابقاتها وتكون مقبولة من كافة الاطراف الاخرى ، اما السير بكسر الارادات السياسية فانه لن يخدم قضية العراق الذي اصبح مهددا بالاقتتال الداخلي والتقسيم نتيجة تعنت القادة الشيعة ، بل الأخطر من ذلك فان الشيعة انفسهم تعصف بهم رياح الاقتتال الداخلي الذي لا يحتاج من اعدائهم الا شرارة لإشعال فتيله.
لذا فان الجميع مدعو الى استلهام قيم الثورة الحسينية قولا وفعلا وبالخصوص القيادات الشيعية إطارا وتيارا… لان القادم قد لا يسر الساسة ويقضي على أحلامهم بالفوز بالمناصب والتمتع بمزاياها ان لم يتفقوا على صيغة مقبولة تخرج العراق من عنق الانسداد الخطير الحالي.

المزيد من مقالات الكاتب

المادة السابقةباقر صولاغ الزبيدي
المقالة القادمةالوطن طائفتنا!!

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الامبراطورية الخائفة من أهلها

تتحدث الأنباء عن تمارين عسكرية أمريكية إسرائيلية ترجَمَها بعضُ العراقيين والعرب والإيرانيين المتفائلين بأنها استعداد لضربة عسكرية مرتقبة لإيران. ولنا أن نتساءل، إذا صحت هذه...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل يتجزّأ الإقليم .؟

 العنوان اعلاه مشتق ومنبثق من الخبر الذي انتشر يوم امس وبِسُرعات لم تدنو من بلوغ سرعة النار في الهشيم , وكانت وسائلُ اعلامٍ بعينها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

قراءة في كتاب “لماذا فشلت الليبرالية”

بعد تفكك المنظومة الاشتراكية وانتهاء الحرب الباردة عام 1990 اعتبر الغرب أن ذلك يمثل نجاحا باهرا ونهائيا للرأسمالية الليبرالية والتي يجب أن يعمم نموذجها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فشل بناء الدولة الوطنية الديموقراطية بغداد .طهران .دمشق نموذج ,الاستبداد الشرقي

التطور سنة الحياة وحياة بني البشر في تطور مستمر ودائم .تتطور قوى الانتاج وطرق المعيشة و الثقافة و القوانين والنظم وشكل الدولة وتتطور الثقافة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وصلتني سير الدعاة

في كربلاء الحسين التقيت بالدكتور شلتاغ الذي صنع التأريخ بقلمه, وضم في موسوعته أساطين الكلمة ممن اعتلى مشانق الجهاد لترقص اجسادهم فرحين مستبشرين بمن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المتقاعدون.. والسوداني.. ومأساة المتاجرة الدعائية برواتبهم المتدنية !!

تعد شريحة المتقاعدين ، وبخاصة ممن شملوا بقانون التقاعد قبل عام 2014 ، من أكثر شرائح المجتمع العراقي مظلومية ومعاناة معيشية ، وهم من...