الأحد 27 نوفمبر 2022
22 C
بغداد

الصين رهينة القروض!!

من الصعب تفسير سلوك الصين الذي خلاصته إقراض الدول ما تحتاجه من الأموال , وتورطت بإقراض آلاف المليارات لدول لا تصون العهود والإتفاقات والمواثيق الدولية , وتستعمل ما تقترضه من الصين لتمويل طموحاتها العدوانية على الآخرين.
وربما يمكن القول بأن العديد من أعمال العدوان الجارية في الأرض , والتي تقوم بها دول معروفة هي بأموال صينية!!
وبلغت القروض عدة تريليونات وهي بفوائد , ويبدو أن العديد من الدول وجدت نفسها غير قادرة على تسديدها , ورأت أن الحل الأمثل بإشعال حرب معها بموجبها يتم إسقاط الديون.
وهذا يوضح عدم إقدام الصين على الحرب مهما حاولت الدول المعنية إثارتها والإعتداء عليها , لأن خسائرها ستكون فادحة , فلو دخلت حربا ستخسر عشرات الترليونات عند أول شرارة , مما يتسبب بتقييد سلوكها العسكري , ويمنعها من التعبير الفعلي عن قوتها.
وستحاول الدول التي لديها مديونيات تريليونية معها العمل الجاد على جرها للحرب.
فهل ستفقد الصين صبرها؟
وهل ستجد أن لا مناص من الحرب؟
إن الإقتراب من الحالة بمنظار الربح والخسارة , يشير إلى أن الصين لن تدخل في حرب عسكرية , أما من منظار آخر , فالإنزلاق نحوها يكون لأسباب لا تخطر على بال.
وستحاول الصين الحفاظ على التفاعل العقلاني اللازم لإسترداد أموالها.
ترى هل أن الصين كانت ساذجة في سياسة الإقراض الفائقة؟
وكأنها لا تملك خبرة بالصراعات الدولية الحامية , وتصورت أن التفوق الإقتصادي وحده يكفي , بينما صارت أموالها الممنوحة قروضا قوة ترهنها , وتحدد قراراتها وما تسعى إليه وربما تهدد سيادتها , فغاب الدنيا لا يعترف إلا بالقوة الساطية على الآخرين!!

المزيد من مقالات الكاتب

وطن للإيجار!!

قادة الأمة يذلونها!

جريمة حرب!!

الحاكم والمحكوم!!

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
894متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السوداني الارادة والواقع

ما يبعث على السعادة والتفاؤل  بالغد الافضل هو التصميم والارادة الموجودة لدى رئيس  مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، واجراءاته لتحقيق الاصلاح والتغيير النابع من الايمان باهمية وضرورة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

طباخ السم الإيراني يذوقه

اتهم المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي الولايات المتحدة وإسرائيل بإثارة الاضطرابات. ووفقا لوكالة مهر الإيرانية للأنباء، قال في حفل تخرج مشترك لطلبة جامعات ضباط...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

في : تشظيات الأخوة اكراد المِنطقة .!

من بعضٍ من هذه الشظايا السياسية والإعلامية لحدّ الآن , فإنّ اكراد سوريا بعضهم يصطفّ مع حكومة الرئيس بشّار , وبعضٌ آخر يقف الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سيادة العراق

- يستخدم سياسيونا ونوابنا وإعلاميون كلمة "سيادة" العراق.. في كثير من خطاباتهم وتحليلاتهم.. فما مفهومها وما مظاهرها؟!! وهل لعراق اليوم سيادة ؟؟ - بداية لابد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أدوات وصعوبات الحوار مع (الآخر) العراقيّ!

تحتاج العلاقات البشريّة الناجحة إلى بعض العلوم الإنسانيّة والنفسيّة، ويُمكن اعتبار فنون الحوار والإقناع ومناقشة الآخر والكتابة والتخطيط من أبرز الفنون والعلوم الضروريّة للتواصل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البعد التاريخي للإسلام المتطرف

لا يغادر مخيلة اهل بلاد الرافدين ما فعله تنظيم داعش الارهابي من جرائم وفضائح ما بين عامي  2014 - 2018 , حتى تم القضاء...