الثلاثاء 6 ديسمبر 2022
8 C
بغداد

محرم الحرام …… بين الماضي والحاضر ؟

كلنا يعلم بان الجاهلة قبل الاسلام تحرم القتال والغزوا والتناحر والتنافر والمنازعات واخذ الثائر والكر والفر ،، وان شهر محرم الحرام لما له من قدسية واحترام تؤجل فيه المنازعات وتتوقف فيه الحروب حتى ينتهي شهر محرم الحرام الابنو امية فقد ارتكبوا جريمة بالاعتداء على ال الرسول وسفك دماؤهم ولم يراعوا في ذرية رسول الله (ص ) .

وجاهليوا اليوم يحيوا ويسيروا على منهج بني امية ولم يراعوا في هذا الشهر حرمة فهو شهر الشهادة والاعتداء على العترة الطاهرة وسفك دماؤهم ان هذا التوقيت والتظاهر من قبل التيار الصدري لم يكن موفقا بل هو شق للصف الشيعي وينذر بالحرب الاهلية وتهديد للسلم الاهلي والاقتتال .

ان التظاهر هو حق مشروع كفله القانون ومن حق الجماهير ان تعبر عن اراؤا وتطالب بحقوقها ضمن توقيت معلوم وموافقات مسبقة من الجهات الرسمية وتحدد مكان وزمان التظاهر وبحماية هذه الجهات ولكن ماشهدناه هو انقلاب على الشرعية وينذر بحرب اهلية وفتنة لاسامحح الله اذا اشتعلت تحرق الاخضر واليابس .

ان بصمات السفارة الامريكية وتامرالخليج واضحة علي مايجري من احداث في العراق فتازم الامور وانزلاق الاوضاع وتسارع الاحداث والانسداد الحاصل وعدم التوصل الى مشتركات بين الاطار والتيار الصدري قد يفضي لاسامح الله الى عواقب وخيمة .

امريكا وحلفاؤها استخدمت كل الوسائل الخبيثة واللائيمة وسخرت جميع العملاء والمرتزقة الذين عبثوا في البلاد فالتفجيرات والسيارات المفخخة والعبوات الناسفة والانتحاريين والدواعش من اجل زعزعة الوضع الداخلي في العراق ولا زالت تمارس هذا الدور حتى يبقى الوضع على حالة .

وما نشادهه اليوم من فوضى واعتداء على مظاهر الدولة والقضاء والسلطة التشريعية من اتباع التيار الصدري بحجة الاصلاح هو نجاح هذه البذرة وهي بوادر الفتنة فدخول البرلمان والعبث بالممتلكات والاثاث والمرافق الاخرى وتعطيل دور البرلمان من الانعقاد وتسمية رئيس الجمهورية وتكليف رئيس الوزراء لتسمية الكابينة الوزارية الجديدة .

كان المفروض من المتظاهرين محاسبة الكاظمي وحكومته وتقديمهم للقضاء وللعدالة لا الاقتصار على البرلمان فحكومة الكاظمي عليها مؤشرات فساد لما اقترفوه من اتفاقيات اضرت بحق العراق وتبديد ثرواته وادخلته في دوامه ولابد ان يكون الاصلاح يشمل الجميع .

فاين الاصلاح الذي يزعم به الاخوه في التيار الصدري بتعطيل البرلمان وترك الكاظمي وحكومته تعبث بالعباد والبلاد وتشق الصف الوطني وتتامر ضد ابناء البلد الواحد والمستقيد الاول والاخر هم اعداء العراق .

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الامبراطورية الخائفة من أهلها

تتحدث الأنباء عن تمارين عسكرية أمريكية إسرائيلية ترجَمَها بعضُ العراقيين والعرب والإيرانيين المتفائلين بأنها استعداد لضربة عسكرية مرتقبة لإيران. ولنا أن نتساءل، إذا صحت هذه...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل يتجزّأ الإقليم .؟

 العنوان اعلاه مشتق ومنبثق من الخبر الذي انتشر يوم امس وبِسُرعات لم تدنو من بلوغ سرعة النار في الهشيم , وكانت وسائلُ اعلامٍ بعينها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

قراءة في كتاب “لماذا فشلت الليبرالية”

بعد تفكك المنظومة الاشتراكية وانتهاء الحرب الباردة عام 1990 اعتبر الغرب أن ذلك يمثل نجاحا باهرا ونهائيا للرأسمالية الليبرالية والتي يجب أن يعمم نموذجها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فشل بناء الدولة الوطنية الديموقراطية بغداد .طهران .دمشق نموذج ,الاستبداد الشرقي

التطور سنة الحياة وحياة بني البشر في تطور مستمر ودائم .تتطور قوى الانتاج وطرق المعيشة و الثقافة و القوانين والنظم وشكل الدولة وتتطور الثقافة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وصلتني سير الدعاة

في كربلاء الحسين التقيت بالدكتور شلتاغ الذي صنع التأريخ بقلمه, وضم في موسوعته أساطين الكلمة ممن اعتلى مشانق الجهاد لترقص اجسادهم فرحين مستبشرين بمن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المتقاعدون.. والسوداني.. ومأساة المتاجرة الدعائية برواتبهم المتدنية !!

تعد شريحة المتقاعدين ، وبخاصة ممن شملوا بقانون التقاعد قبل عام 2014 ، من أكثر شرائح المجتمع العراقي مظلومية ومعاناة معيشية ، وهم من...