الإثنين 26 سبتمبر 2022
34 C
بغداد

شقشقة الضَّمير الحيّ !!!

لا يوجد شيء إسمه ضمير حي و ضمير ميت.. الضمير لا يموت في الإنسان حتى يموت الإنسان نفسه ..
إستعمال مغلوط لمصطلح الضمير الحي و الضمير الميت..
نعم هناك مفاهيم يتلقاها الإنسان .. من أسرة من دين من حزب من مدرسة من كتاب.. هذه المفاهيم تنتج لديه قناعات معينة يوزن بها ما يراه و يسمعه و يفكر فيه .. بحيث يكون كل يراه رؤية عقلية أم رؤية قلبية عبارة عن عيّنة تخضع لمعيارية المفاهيم المعتملة في ذاته.. والتي على أساسها يحكم على الأشياء التي تلاقيه .. من أحداث أو سلوكيات أو مواقف أو ظروف.
ما هو مقبول لضمير (س) من الناس قد لا يكون كذلك عند (ص) منهم.. وهكذا..
عليه ؛ فالضمير الذي نتحدث عنه نتاج قناعات لمفاهيم معينة.. هي معيار ما يقرره الضمير ..
تأتي تربية الضمير من سنوات عمر الإنسان الأولى .. فيتأسس عليها.. تماماً مثلما يتأسس البناء على أرضية هشة أم أرضية صلبة..
الأرضية الهشة هي التي تسببتها المفاهيم الهشة ، و الأرضية الصلبة هي تسببتها المفاهيم الصلبة.. وهكذا

لذا ؛ وجب التأكيد على الإعتناء بالمفاهيم الإنسانية العليا التي تصنع الضمير الإنساني لا الضمير الحيواني..
الضمير الإنساني ضمير رحمة و الضمير الحيواني ضمير عداء ..

و لأنَّ الإنسان أناني بطبيعته فلا يمكن أن يُحتكم إلى أهوائه و نوازعه ، و لأنَّ الإنسان فاقد للكمال المطلق فلا يمكن أخذ الكمال منه..
من هنا ؛ لابد للإنسان من الأخذ من ﷲ الخالق البارئ المصور الرحمن الرحيم بما يفسره الأنبياء و الأولياء و الصديقين و الأئمة المعصومين.. لا بما تفسره الأحزاب السياسية الدينية و الدنيوية !!!.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
875متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هكذا تغرق الاوطان ببحر الفساد

اوطاننا هي ملاذاتنا متى ما حوصرت بامواج الفساد تظهر حيتان الفساد  وتتسابق في مابينها لابتلاع ارزاق الناس الذين يكدحون ليل نهار من اجل لقمة...

الانسان والبيئة حرب أم تفاعل

البيئة هو مفهوم واسع جدا، كل ما  يؤثر علينا خلال  حياتنا - يعرف  بشكل جماعي باسم  البيئة. كبشر ، غالبا ما نهتم بالظروف المحيطة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الخاسرون يشكلون حكومة بلا ولادة

استقر "الإطار التنسيقي" على ترشيح القيادي السابق في حزب الدعوة محمد شياع السوداني، لرئاسة الحكومة المقبلة، بينما يواجه الأخير جملة تحديات قد تحول دون...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التيار الصدري، الاطار التنسيقي، التشرينيون، رئيس الوزراء الحالي …….. الى اين ؟؟

في هذا المقال لست بصدد التقييم من هو على الحق ومن هو على الباطل، ولكني استطيع ان اجزم ان كل جهة من هذه الجهات...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الاختلاف في مكانة الامام علي

وصلتني رسالة عبر البريد الالكتروني من جمهورية مصر العربية, قد بعثها شاب مصري, تدور حول اسباب تفضيل الشيعة للأمام علي (ع) على سائر الخلفاء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الخارجية العراقية : فضائحٌ تتلو فضائح , وَروائح !

 لا نُعّمّمُ ايّ إعمامٍ عامٍّ على كافة منتسبي السلك الدبلوماسي العراقي وضمّهم في احضان قائمة الفضائح التي تتسارع في كشف المستور او المغطّى بأيٍّ...