الإثنين 3 أكتوبر 2022
26.9 C
بغداد

عن أي موقف لن يتراجع النظام الايراني؟

على أثر التصريحات والمواقف الغربية الصادرة بخصوص مفاوضات البرنامج النووي الايراني وتحميل النظام الايراني سبب عدم إحراز أي تقدم، وتأکيد وزيرة الخارجية الفرنسية الجديدة، كاترين كولونا، يوم الثلاثاء الماضي من أنه لم يتبق سوى بضعة أسابيع قبل أن تنغلق نافذة الفرصة أمام إحياء الاتفاق النووي الإيراني. وأضافت في حديث للمشرعين أن الوضع لم يعد محتملا، واتهمت طهران باستخدام أساليب المماطلة والتراجع عن المواقف المتفق عليها سابقا خلال المحادثات في الدوحة في وقت سابق من هذا الشهر، بينما تمضي قدما في برنامجها النووي. فقد رد الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي بصورة غاضبة على کل ذلك وسعى الى تبرير مواقف نظامه بهذا الصدد.
رئيسي الذي أکد في تصريح بثه التلفزيون الرسمي يوم الاربعاء الماضي، أن طهران لن تتراجع عن موقفها في مفاوضات الاتفاق النووي. وأضاف إن بلاده متمسكة بمسارها “الصحيح والمنطقي” في المحادثات الرامية لإحياء الاتفاق المبرم العام 2015. وأردف وهو يسعى لتبرير موقف نظامه ورد الکرة الى الملعب الامريکي بأن”الأميركيون يقولون إنه يتعين على إيران العودة إلى الاتفاق النووي، غير أن الجمهورية الإسلامية لم تنسحب من الاتفاق مطلقا، بل إن واشنطن هي التي انتهكت المعاهدة”، لکنه وکعادة المسٶولين في النظام الايراني وعندما يتعلق الامر بالبرنامج النووي، فإنهم لايشيرون أو يتحدثون عن نقاط الخلاف الاساسية أو عن المطالب الدولية منهم وإنما يطلقون تصريحات عمومية تکتنفها الضبابية والغموض.
النظام الايراني لم يرد لحد الان عن الاسئلة التي وجهتها الوکالة الدولية للطاقة الذرية عن بقايا اليورانيوم التي تم إکتشافها ولاعن أسئلة أخرى بنفس السياق، وهو وبدلا من الاجابة على هذه الاسئلة أو الاذعان للمطالب الدولية في المفاوضات الجارية، فإنه يعمد الى إصدار تصريحات ومواقف ليست مجدية بالمرة بل وحتى إنها تسعى بطريقة وأخرى تبرير التهرب الايراني من الاستجابة لأصل المطالب الدولية المطروحة وطرح أمور وقضايا وتبريرات يمکن وصفها بالواهية، وهي في الواقع مجرد کلام لايمت للحقيقة والواقع بصلة.
رئيسي عندما يٶکد بأن نظامه لن يتراجع عن موقفه في مفاوضات الاتفاق النووي، فإن هذا التأکيد وبموجب المعطيات وواقع الاحداث والتطورات المتعلقة بالمفاوضات الجارية بشأن البرنامج النووي، له معنى ومدلول واحد وهو إن النظام الايراني يصر على مواصلة نهجه السري من أجل تطوير برنامجه النووي وذلك في سبيل حيازة السلاح النووي، ورئيسي بهذا يٶکد حقيقة أن نظامه مع أو بدون الاتفاق النووي لن يتخلى عن مساعيه من أجل حيازة السلاح النووي.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
876متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما أشبه اليوم بالبارحة

ونحن نتابع خطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في حفل توقيع اتفاقيات قبول مناطق جديدة في الاتحاد الروسي " دونيتسك ولوغانسك و زاروبوجيه و خيرسون...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح

ترجمة د زهير الخويلدي "تتمثل المشكلة السياسية والثقافية الرئيسية لروسيا المعاصرة في أن اختفاء الضغط الأيديولوجي للماركسية الرسمية لم يكن كافيًا بحد ذاته لضمان الإحياء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السيادة العراقية ومسعود واللعب مع الكبر

لا يوجد عراقي وطني نزيه وشريف لا يحزن ويأسف لما وصل إليه حال وطنه وشعبه في هذا الزمن الرديء الذي أصبح فيه التطاول على...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الوسائط الخيالية وعملية الإسقاط النفسي

هذا مايسمى في علم النفس باوالية الإسقاط حيث يسقط الإنسان مافي ذاته على وسيط خيالي في كل مرحلة كانت له أسماء مثل إيل ,...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الذكرى السنوية الثالثة لتظاهرات أكتوبر 2019 : عهد جديد يكتبه المظلومون والمضطهدون من أبناء الشعب

تجمع مئات المتظاهرين، يوم السبت، في العاصمة العراقية بغداد لإحياء الذكرى الثالثة لانتفاضة أكتوبر 2019، التي جاءت رفضا للفساد وسوء الأوضاع المعيشية، في البلد...

الى التشرينيين مع الود والمحبة

لا أشك في صدق نواياكم واقدر تضحياتكم البطوليه من أجل الإصلاح ولكن التشنج واستعجال الأمور ورفع سقف المطالب الى اعلى مدى دفعة واحده قد...