الأحد 14 أغسطس 2022
32 C
بغداد

ما بينَ موسكو و كييف والغرب

< نظرةٌ مشتركةٌ من زواياً متباينة للحرب من خارج الميدان
وِفق الوقائع واحداث التأريخ القريب , فكأنّ هنالكَ نوع من الهَوس لدى رؤساء الوزراء في بريطانيا في إتّباع والتبنّي المسبق للسياسة الخارجية الأمريكة , وبشكلٍ خاص اثناء الحروب التي تشنّها امريكا على ايٍّ من الدول , والمشاركة الفاعلة في تلك الحروب بالرغم من أنّ لا اخطار تهدد بريطانيا من الدولة التي يجري شنّ الحرب عليها , وقد لوحظ ذلك جلياً عن الدور البريطاني في حربَي عام 1991 & 2003 على الأقل , مع تغيّر رؤساء الوزراء البريطانيين خلال تلكم السنوات , وقد صار ذلك كأنه من اعراف الأنكليز .! , ويتجسّد ذلك حالياً في مدى اندفاع وحماس رئيس الوزراء البريطاني بورس جونسون .

لا ريب أنّ احدى العوامل الستراتيجية التي ترسم وتشكّل معالم السياسة الخارجية الأمريكية هي الشركات , وتتصدّرها شركات النفط العملاقة وشركات الأسلحة , وبإختزال ذلك فإنّ الكمّ الهائل من الأسلحة الأمريكية المرسلة الى اوكرانيا , فإنّ الحكومة الأمريكية تشتريها من هذه الشركات , لكنّ ذلك لايغدو السبب الوحيد في الإندفاع الغربي المشترك ضدّ موسكو , فكأنّ الترسّبات المتراكمة للحرب الباردة مع الأتحاد السوفيتي السابق لم تستطع التخلّص من هذه العقدة المتجذرة في سايكولوجية الغرب – السياسية , وذلك ليس بكافٍ ايضا .! , فللمسألة ابعاد اخرى لم تتكشّف بعد .

من جانبٍ آخرٍ أبعد في جيوبوليتيك هذه الحرب , فكان تصريح الرئاسة الروسية ليوم امس ” المختصر في عددِ كلماته ” والذي جاء فيه : –

< إنّ الحرب يمكن ان تتوقف خلال يوم اذا اعلنت اوكرانيا استسلامها > .! , فهذا التصريح المدروس بعناية , فتدرك موسكو أنّ لا مجال لإعلان الإستسلام في المدى الراهن , لكنّه سوف يثير نوازع التفكيرو التأمّل به والتفاعل معه سيكولوجياً وسوسيولوجياً ” وما يمكن ان يفرزه ذلك ” لدى اوساط الأوكرانيين سواء على مستوى الجمهور او القوات المسلحة , والدعوة الروسية للإستسلام تختلف كليّاً عن ايّة معانٍ مرفوضة ومنبوذه عالميا – انسانيا وثقافيّاً لمفهوم الإستسلام , فعدا أنّ احتمالات انتصار اوكرانيا في هذه الحرب معدومة كلياً حتى في اضغاث الإحلام , وكأنها محكومة بالإعدام مسبقاً , وعدا ايضاً أنّ عدد اللاجئين الأوكرانيين الى الخارج بلغ 5 ملايين لاجئ لحدّ الآن ” والعدد مرشّح للإرتفاع في ظل إتّساع جبهة المعارك والقصف الروسي ” , لكنّه وكأنّ لهذا الإستسلام المفترض فلسفة خاصة تُلقي بظلالها على ارض الواقع ومتطلباته .! اختزال هذه الفلسفة يتمحور عن ماهيّة الضرورة لفقدان مزيدٍ من ارواح الأوكرانيين ” لدى العسكر والمدنيين ” , و علامَ فقدان المزيد من اراضي الوطن وتقليص حجم السيادة الوطنية , ناهيكَ عن تهديم الأقتصاد والبنى التحيتية والمصانع , واستحالة تعويض الجموع الغفيرة من المواطنين المتضررين جرّاء هذه الحرب المجنونة التي بطلها زيلينسكي .؟!

التصريح المفاجئ للرئاسة الروسيّة حول وقف الحرب خلال يوم < من دون اطماعٍ من موسكو لإحتلال العاصمة كييف والمدن الأخرى والإستحواذ على مُقدّرات وممتلكات اوكرانيا , فيترآى وكأنّ دعوة الكرملين هذه قد جرت صياغتها < واسلوب تحريرها الصحفي > وِفقَ مشاركةٍ من اساتيذ علماء النفس وعلم الإجتماع وخبراء الإعلام , بالإضافة الى خبراء المخابرات الروسيّة – ربّما .!

ما يجُرُّ وما يدفع لذلك او نحوه , فهو عنصر الوقت – قريبا او بعيداً , وما بينهما .!

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
867متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حروب المظاهرات ومستقبل البيت الشيعي العراقي!

ذكرت بمقال الأسبوع الماضي (الصفيح العراقيّ الساخن ومطالب الصدر ونهاية المالكي!)، في صحيفة (عربي 21 الغراء) أنّ " الإطار التنسيقي برئاسة نوري المالكي قد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وطن بلا كهرباء

تستمر معاناة الشعب مع الفساد والفشل وهدر الثروات مقابل انعدام الخدمات وخاصة الطاقة الكهربائية مطلع كل شهر من شهور الحر الشديد تبدأ المعاناة ولا تنتهي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

عراقياً: مضاعفاتٌ تُضعِف السلوك السياسي !

لو افترضنا أنّ الإطار التنسيقي قام فعلاً بتشكيل حكومةٍ جديدة وفقَ آخر اخباره < مع او بوجود التضادّات الصدرية وربما القضائية وسواها ايضاً ,...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

امساك أنصار دعم الشرعية بورقة الشارع قد يجبر الصدر الى الحوار

يزداد المشهد العراقي سخونة على وقع حراك التيار الصدري في الشارع واعتصامه امام مجلس النواب العراقي، مقابل فعاليات شعبية مؤثرة للإطار التنسيقي الذي اعلن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مسعودبارزاني ضمير الكرد النابض! ‏

مسعودبارزاني زعيم كردي سياسي مخضرم رئيس حزب الديمقراطي الكردستاني اكبر الأحزاب الكردية واشدها بأسا في مقارعة الحكومات العراقية الشوفينية المتعاقبة وابرزها دفاعا عن مصالح...

التطور الفكري.. والإنسان العاقل

خمسة سنوات كانت كافية لداروين لرحلته في أنحاء الأرض، لتقدم بعدها نظرية تقسم العالم إلى صنفين، أحدهما يؤمن بأصل الأنواع، وأنها جائت حسب إنتقاء...