الجمعة 19 أغسطس 2022
35 C
بغداد

بداياتٌ متقدّمة لمتغيّرات دولية للحرب الأوكرانية !

 على الرغم من أنّ الحرب الأوكرانية – الروسية تختلف عن كل ما سواها من الحروب , عبرَ التأريخ الحديث والقديم .! , حيث لا عمليات اقتحامٍ واشتباكٍ فعليةٍ بين الجيشين المتقاتلين , وغالبيتها تقتصر على القصف المدفعي والصاروخي , بإستثناء التقدّم البطيء للقوات الروسية بعد التأكّد وضمان انهيار معظم الأهداف الأوكرانية المحددة , وانسحاب الجنود الأوكرانيين منها , ليتمّ الزحف نحوها والأستيلاء عليها جرّاء القصف الروسي المكثّف . ورغم كلّ ما جرى وما سيجري لاحقاً , كما وبالرغم من الخسائر الأوكرانية الفادحة وخصوصاً خسارة اراضٍ ومدنٍ واجزاءٍ من الدولة الأوكرانية ” وما يتبع ذلك ” , إلاّ أنّ الأبعاد الخارجية والدولية لهذه الحرب فتكاد توازي او تتفوّق على ما حصل في الداخل الأوكراني .! , فلم تعد النظرة الدولية لهذه الحرب كما كانت في بداياتها ولا حتى في اواسطها , فقد تشعّبت مستجدّات اخرى لا تقتصر على على الإنعكاسات الأقتصادية للدول الأوربية بشأن الغاز والنفط الروسي , ولا حتى الأزمة المحتملة الوقوع للنقص من تصدير القمح والحبوب الأوكرانية المتوقفة , والتي تشكّل نحو ثلث الأستيراد العالمي مع مثيلتها الروسية , فالأمر باتَ يتخّذُ أبعاداً أبعد وأوسع , ” فعلى الأقل , والى غاية الآن ! ” فمجرّد انتهاء الزيارة المشتركة الأخيرة لرؤساء المانيا وفرنسا وايطاليا ورومانيا الى العاصمة كييف , فما أن عاد المستشار الألماني ” اولاف شولتس ” الى بلده , حتّى ادلى بتصريحٍ لم يكن متوقعاً على الأصعدة او الصُعُد الألمانية والأوربية والدولية , حيثُ دعا الأطراف المعنيّة ” دون تسميتها ! ولا شكّ أنّ زيلينسكي في مقدّمتها ” الى ضرورة التحدّث مع موسكو بغية إيقاف هذه الحرب , واضاف المستشار الألماني شولتس عن ضرورةٍ مماثلة بأهميّةٍ عجلى لأن تتحدّث بعض الدول وبعض القادة والزعماء ” الذين لم يسمّهم ايضاً ” مع الرئيس بوتين شخصياً حول ما يمكن تسميته < بتنازلاتٍ اوكرانيةٍ مفترضةٍ مسبقاً > لإيقاف هذه الحرب .! , وعلى الأغلب فلم يكن الأمريكان والأنكليز ضمن ذلك , حيث يسعيان الى إطالة أمد الحرب الى مدياتٍ غير معروفة ولأسبابٍ معظمها داخلية ببلديهما , ومن نواحٍ معظمها حزبية , رغم أنّ بريطانيا غدت كذيلٍ ” الى حدٍّ ما ” في إتّباع ومبايعة السياسة الأمريكية ” على صعيد السياسة الخارجية ” ولأسبابٍ ومشتركاتٍ جمّة , وأقلّها اللغة الأنكليزية المشتركة .!

الى ذلك , فبجانب أنّ الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون , قد المحَ مؤخراً ” وربما بإستحياءٍ دبلوماسي ” الى ضرورة لجوء اوكرانيا للتفاوض مع الرّوس ” وهو ما يعني التنازلات ! ” , فيبدو من مجمل ذلك أنّ الموقف الأوربي قد يفرض نفسه على زيلينسكي للخضوع الى رغبات موسكو وتوجّهاتها , حيث لا بديل لذلك سوى إتّساع دائرة العنف وبما تتضرّر له المصالح الأوربية , ومعظم هذا الحديث يسبق أوانه ولكن نسبيّاً او أقلّ .!

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
868متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لماذا يُراد دفع الصين للحرب؟!!

المديونية العالمية بلغت حسب تقارير المختصين أكثر من (350) تلرليون , ولا توجد دولة بلا مديونية , ومنها الصين التي ربما أخطأت في سياستها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ماذا تنتظر المرجعية من أزمة التيار والأطار؟

منذ الأحتلال الأمريكي والبريطاني الغاشم على العراق ، والعراق تحول الى أزمة! فكل يوم نحن في أزمة وبين أزمة وأزمة نعيش في أزمة ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

(لاءات) لا مجال لرفضها

(لاءات) لا مجال لرفضها لا يمكن تغيير النظام السياسي في العراق. لا يمكن تغيير او الغاء الدستور. لا يمكن حل البرلمان. لا يمكن اجراء انتخابات مبكرة. لا يمكن الغاء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

النظرة الشزراء-7

رغم حرصها على ان تحول بيني وبين الدراسة ورغم افتعالها حوادث تقصد بها اثارة غضب الاب ما يعرضني للعقاب الا انني احتملت بصبر وجلد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

خطوة حكيمة للسيد الحكيم

اثارت زيارة السيد عمار الحكيم للملكة العربية السعودية اهتمام اعلامي محلي وعربي كبير, خصوصا في هذا التوقيت حيث يعيش البلاد ازمة خطيرة, فبعد ان...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نعم — لا تتورطوا بالدم العراقي

قال الكاظمي في كلمة له خلال الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء، كان قرارنا في هذه الحكومة هو ألّا نتورّط بالدم العراقي، لا اليوم ولا غداً،...