الأربعاء 18 مايو 2022
28 C
بغداد

الطيار محمود هندي اللهيبي

مرت علي العراق احداث سياسية كبيرة هزت العراق في زمنها واسقطت حكومات ومن ضمن هذه الاحداث مقتل جعفر العسكري علي يد قائد الانقلاب العسكري وهو انقلاب في تاريخ العراق قاده بكر صدقي عام 1936وبعدها مقتله في الموصل عام 1937 بعد مرور سنه علي انقلابه في مقر السرب الاول ومقر السرب في قاعدةالموصل العسكرية مع قائد القوة الجوية محمد جواد وهو ابن خالة الزعيم عبد الكريم قاسم وتم قتله من قبل العريف عبدالله التلعفري من تلعفر وكل الروايات تقول ان الرائد محمود هندي وهو من المقربين الي الملك فيصل الاول وهو من شيوخ عشيرة اللهيب في نارين ومن سلالة لها مكانتها الاجتماعية في العشائر وقبل في الكلية العسكرية لكونه من ابناء الشيوخ الذين كانت لهم مقاعد خاصة من الملك استثناء من الشروط علي ان يكون خريج ابتدائية او متوسطة وتحول الي القوة الجوية بعد افتتاحها وتدرب في لندن واصبح من اشهر الطيارين العراقيين وشارك فعليا في حرب فلسطين عام 1948 ويحمل الهوية رقم 1 للمشاركين في حرب فلسطين والصورة في ادناه للشيخ العميد الطيار عام 1944 وهو يقود طائرة امريكية نوع 17 تعبر من تحت جسر الشهداء وهناك رواية ان صباح ابن نوري سعيد ايضا قد عبر من تحت الجسر وقد قال احد الشعراء قصيدة لهذا الحدث
تستاهلون البرنو الداير جديد
اولاد هندي بالحرب شهم الصناديد
وقد كرم من اللملك غازي برتبة اعلي وارض زراعية 1500 دونم في حوض سبعة موزعة 80 دونم علي اخوته واقربائه بعد انجاز مشروع ري الحويجة 1941حسب ماموجود في قرار الحكم في محكمة دعاوي العشائر عام١٩٤٤ وغادرو المنطقة الي قرة تبة بسبب نزاعات علي الارض حسمت لصالح الطرف الاخر بوجود حكمية من الطالبانيين والجبور المهم التوثيق للتاريخ ورحم الله الجميع من ذكرت اسمائهم ملاحظة هي معروفة عندنا حادثة الهندي
الحادثة وقعت يوم الأربعاء في ٢ / ٨ / ١٩٤٤ م قبل الظهر ، الموافق ١٣ شعبان ١٣٦٣ هـ .

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
856متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

القاعة الدستورية واليات حل الازمة/ 2

الحاكم والمحكوم هما طرفا معادلة السياسة، وهذان الطرفان هما الاحزاب والشعب، وبترجمة هذا الواقع على تجربتنا الديمقراطية، نجد مسلسل خسائر طالت الطرف الثاني جراء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

خطابُ الصدر..إنسدادٌ أم إنفراجٌ…!!

فاجأ السيد مقتدى الصدر، العراقيين والرأي العام، بخطاب، أقل مايقال عنه أنه ،هجوم غير مسبوق على الإطار التنسيقي، الذي وصف عناده وتصرفه (بالوقاحة)،بعد أن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الانسداد بين الطريق الى ليلة السكاكين الطويلة وتوازن الرعب

(( .ذالك الذي يقتل الملك وذالك الذي يموت من اجلة كلاهما عابد أصنام ))برناردشو 0(( .الحرية تعني المسؤولية وهذا هو علة الخوف الذي يبدية معظم...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

قوانين السياسة كقوانين الحياة لا يتنبأ بها احد إلا بالتجربة!

عندما اضطرت روسيا لغزو اوكرانيا , كانت دول الناتو بقيادة واشنطن قبل ذلك تبحث عن اراذل ومناكيد واصاغر ليكونوا بدائل لسياسيين اوكرانيين لتصنع منهم...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الانسداد السياسي وتضوع المواطن

ضياع فرصة ببناء دولة كان هو الثابت الوحيد في سلوك السياسيين في العراق منذ سقوط نظام البعث في عام 2003 ذلك النظام الدكتاتوري الاستبدادي، ولا...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تصحر العقول وغبار المسؤول

يقول المثل الشعبي ( ناس تأكل دجاج وناس تتلكًه العجاج)، ويضرب للإختلاف بين الناس، ومنهم من يعيش الرفاهية على حساب شقاء الآخر، وأحياناً يُقال...