الأحد 4 ديسمبر 2022
11 C
بغداد

في شأنٍ اوكرانيٍ جديد .!!

إذ يلمس المتمعّن والمراقب لتطورات الأحداث ومتغيراتها العسكرية وسواها على الساحة الاوكرانية , أنّ هنالك تعتيم اعلامي – غربي على الاوضاع الداخلية في المجتمع الاوكراني , وفي مختلف المدن التي سقطت او تعرّضت للقصف الصاروخي , والتي لا تزال بعيدةً عن تقاطعات النيران في المعركة الدائرة , ولا ريب انّ هذا التعتيم وإبعاد وإخفاء اضواء وسائل الإعلام عن تفاعلات الداخل الجماهيري الاوكراني , عن انعكاسات المعارك وتاثيرتها , فضلا عن الخسائر البشرية والمادية وحتى النفسية , فإنما مؤدّاه الى حالةٍ ضمنيةٍ او تلقائية من تلكم الآليات الإعلامية المنسوبة الى دولٍ تناهض موسكو وتدعم القوات الاوكرانية لوجستيا او بالاسلحة والأعتدة , ولربما حتى بتوجيهاتٍ من حكومات تلك الدول وبما يتوافق مع الاهداف المرسومة – المشتركة .

ودونما لجوءٍ الى عباراتٍ ومقولاتٍ غدت Expired تقريبا مثل < طفح الكيل او بلغ السيل الزبى وما الى ذلك .! > , لكنّ تسريباتٍ متعددة ومختلفة بدأت تتسرّب من جموع النازحين واللاجئين الأوكران في الدول التي نزحوا اليها , عن مديات التذمّر من هذه الحرب التي صار التعبير والإعراب عنها بطرقٍ مختلفة , وذات الأمر ايضا من الداخل الأوكراني وجماهيره المحاصرة , وكانت العبارة التي تمثّل < القاسم المشترك الأعظم > بين اوكرانيّي الخارج والداخل هي : < زيلينسكي ورّطنا > , أمّا المصادر التي تنقل هذه التسريبات ” او بعض هذه المصادر ! ” فهي من موظفي المنظمات الأنسانية والأخرى الطبية التي تجول في معظم انحاء اوكرانيا والدول المحيطة بها , بجانبِ عدد محدودٍ من الدبلوماسيين الأوكران < في بعض الدول > والتي يتحدثون فيها بعيداً عن الإعلام وضمن علاقاتٍ خاصة مع بعض ساسة تلك الدول , ومع تكتّمٍ اعلاميٍ مشدد بهذا الشأن .!

من جانبٍ آخرٍ ومختلف , فما اعلنته وزارة الدفاع الأوكرانية يوم امس من انها اكملت او استكملت كامل سيطرتها المطلقة على العاصمة كييف , فإنّه تصريحٌ او اعلانٌ مزدوج المعنى المتباين , ويحمل في طيّاته المطويّة بعضاً ما من التلاعب في الألفاظ والمعاني ايضا , فالقوات الروسية لم تدخل العاصمة اصلاً , وانّما اعلنت انسحابها من الحافّات الأمامية للمدينة < المحاصرة من جهاتٍ ثلاث , والتي ما فتئت تحت مرمى نيران المدفعية قبل الصواريخ > وانّ الجيش الأوكراني لم يعمل سوى اعادة التمركز في انحاء وارجاء العاصمة < وكأنّ شيئاً لم يكن تقريباً > .! , أمّا الإنسحاب الروسي التكتيكي , فلعلّه يرتبط بعددٍ من جولات المفاوضات التي انعقدت بين كلا الطرفين , والملاحظ في ذلك أنّ كلا الجانبين الأوكراني والروسي أقرّا بإحرازِ تقدّمٍ ما في تلكم المفاوضات اللواتي لم تنتهِ ولن تنتهِ قريباً .! وللحديثِ وتحديثاته شؤونٌ وشجون .!

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

خطة السنوات الخمس بلا نتائج

جوزيف ستالين رئيس الاتحاد السوفيتي السابق كان أول من تبنى مفهوم الخطة الخمسية وادخلها حيز التنفيذ عام 1928، بهدف تطوير الصناعة وتجميع الزراعة بهدف...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حيَّ على الفساد

لا أدري من هو مؤسس فِكرة مُقايضة الحُريّة والإفلات من السِجن مُقابل تسليم المال المنهوب أو البعض منه إلى الحكومة في العراق. فُكرة غاية في...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ضرورة تشكيلة لجنة عليا لتدقيق العقود الكبيرة

منذ عام 2006 ووحش الفساد تحول لغول كبير يأكل الاخضر واليابس, حتى تضخم وتجبر في زمن الكورونا, حيث اصبحت السرقات علنية مثل نهب المليارات...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بداياتهم .. الأديب والصحفي هاتف الثلج

الأديب الشامل والصحفي المعروف هاتف عبد اللطيف الثلج الذي نتعرف على بداياته اليوم ، هو أديب ذا مقدرة أدبية وصحفية ممتازة أتاحت له الظروف...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ماذا بعد تحديد سقف أسعار النفط الروسي ؟

منذ بداية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، الاتحاد الأوروبي والتحالف الانغلوسكسوني (الولايات المتحدة وبريطانيا ) وحلفائهم ، لا يألون جهدا في اتخاذ مئات القرارات...

امرأة عراقية تتزوج بعد تجاوزها العقد الثامن!!

اصبح من اللافت للنظر ان يتكرر علينا مشهد المواطن المتذمر والمواطن الراضي مع اختلاف النسب ، فلو جربنا ان نقف يوميا امام احدى المؤسسات...