الأحد 14 أغسطس 2022
42 C
بغداد

رجب صعقة الثبات والشهادة

كل من يقتل دفاعاً عن الدين و المذهب الحق ، أو يتم إغتياله لإيمانه ، أو لسبب له علاقة بالدين فهو شهيد حتماً ، و الذي يقتل ظلماً و عدواناً و لو بصورة عشوائية و لم يكن المقصود شخصياً فهو أيضاً ممن يعامل معاملة الشهيد إن كان مؤمناً في عقيدته، بل كل مؤمن صادق في إيمانه يعطيه الله أجر الشهيد و إن مات على فراشه، فقد روي عن الامام محمد بن علي الباقر ( عليه السلام ) أنه قال : ” كل مؤمن شهيد، و إِنْ مات على فراشه فهو شهيد، وَ هو كمن مات في عسكر القائم ( عليه السلام ) ” .
ثم قال : ” أَ يحبس نفسه على الله ثم لا يدخل الْجنة ”
لذا سمي بذلك لأن ملائكة الرحمة تشهده ، فهو شهيد بمعنى مشهود وقيل لأن الله و ملائكته شهود له في الجنة، و قيل لأنه ممن استشهد يوم القيامة مع النبي ( صلى الله عليه و آله ) على الأمم الخالية، و قيل لأنه لم يمت كأنه شاهد أي حاضر، أو لقيامه بشهادة الحق في الله حتى قتل، أو لأنه يشهد ما أعد الله له من الكرامة و غيره لا يشهدها إلى يوم القيامة، فهو فعيل بمعنى فاعل.
هكذا سرت العادة على تجديد العهد في يوم الشهيد الأول من رجب تزامنآ مع شهيد المحراب خصوصآ وشهداء العراق عمومآ، حيث يعبر أبناء الشعب عن وقفتهم مع المبداء والعقيدة، الذي نال الشهادة من أجلها الشهداء، لابد أن نقف وقفة تأمل مع شهيد المحراب الخالد، وما هي المسيرة الجهاديه التي دفعت هذه الحشود المليونيه، لتجديد عهد الوفاء والبقاء على خطى الشهادة التي حظي بها، اليوم المدوي في مدينة الشهادة والاباء النجف، في ساحة ثورة العشرين الخالدة، يجدد أبناء العراق وقفتهم مع هذا اليوم الخالد، وتجديد عهد الوفاء للشهيد المحراب الخالد، بأننا على الخطى باقين، انا صرخة مدويه، بأننا باقون ولا نتراجع رغم ما جرى ويجري تحت مظلة الكواليس، هكذا نرى اليوم اثبات الهوية والراية والمبداء كما كان مع مبداء الشهادة، وهم يجددون موقفهم مع حكيم العراق قولا وفعلا، نعمل بالوسطية والاعتدال، وخدمة الأمة الإسلامية عمومآ، والعراق خصوصآ يتطلع فيه إلى تغيير للمستقبل البعيد، شعب متوحد متجانس بكل طوائفه.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
867متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حروب المظاهرات ومستقبل البيت الشيعي العراقي!

ذكرت بمقال الأسبوع الماضي (الصفيح العراقيّ الساخن ومطالب الصدر ونهاية المالكي!)، في صحيفة (عربي 21 الغراء) أنّ " الإطار التنسيقي برئاسة نوري المالكي قد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وطن بلا كهرباء

تستمر معاناة الشعب مع الفساد والفشل وهدر الثروات مقابل انعدام الخدمات وخاصة الطاقة الكهربائية مطلع كل شهر من شهور الحر الشديد تبدأ المعاناة ولا تنتهي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

عراقياً: مضاعفاتٌ تُضعِف السلوك السياسي !

لو افترضنا أنّ الإطار التنسيقي قام فعلاً بتشكيل حكومةٍ جديدة وفقَ آخر اخباره < مع او بوجود التضادّات الصدرية وربما القضائية وسواها ايضاً ,...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

امساك أنصار دعم الشرعية بورقة الشارع قد يجبر الصدر الى الحوار

يزداد المشهد العراقي سخونة على وقع حراك التيار الصدري في الشارع واعتصامه امام مجلس النواب العراقي، مقابل فعاليات شعبية مؤثرة للإطار التنسيقي الذي اعلن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مسعودبارزاني ضمير الكرد النابض! ‏

مسعودبارزاني زعيم كردي سياسي مخضرم رئيس حزب الديمقراطي الكردستاني اكبر الأحزاب الكردية واشدها بأسا في مقارعة الحكومات العراقية الشوفينية المتعاقبة وابرزها دفاعا عن مصالح...

التطور الفكري.. والإنسان العاقل

خمسة سنوات كانت كافية لداروين لرحلته في أنحاء الأرض، لتقدم بعدها نظرية تقسم العالم إلى صنفين، أحدهما يؤمن بأصل الأنواع، وأنها جائت حسب إنتقاء...