الجمعة 2 ديسمبر 2022
16 C
بغداد

ستون مرشحاً لرئاسة جمهورية العراق .. فرصة العمر من حصة الحزب!!؟

إن وصول عدد المرشحين لرئاسة جمهورية العراق إلى حوالي 60 ستون مرشحاُ ليس مؤشرا على صحة الحياة الديمقراطية في عراق “المحاصصة والمشاركة” وحرية وحقوق الفرد فيه ؛ إنما هو مؤشر على أن منصب رئيس الجمهورية في العراق “الهضيم” فرصة للكسب والصرف اللامشروع وتعيين وتوظيف المحسوبين والمنتمين إلى تيار أو حزب أو جماعة! المرشح والفائز بهذه “الجائزة” ومن ثم الأقربون الأولى بالتعيين!! وإزاحة طاقم الرئيس السابق هم وطاقم أثاثهم “الفاخرة” واستبدالها بطاقم أثاث جديد حسب ذوق الرئيس الجديد!! وكذلك مجموعة منتخبة من الموظفين والعاملين في الخدمة والحراسة. ولو كانت رئاسة الجمهورية في العراق هي خدمة الوطن والشعب والسهر على مصالحه وأمنه وحمايته التي تتطلب الجد والتعب وتحمل جزء من المسؤولية مع الحكومة لرأينا أن عدد المرشحين لهذه المهمة الصعبة والمتعبة! واحد أو أثنين أو ثلاثة على أكثر تقدير؛ إلا أننا نرى تدافعاً وتهافتاً ملفت للاستغراب والتعجب للترشيح ولعب ورقة يانصيب رئاسة جمهورية العراق. من جانب آخر فإن الدعوة والمطالبة بتعديل الدستور ضرورية لإنهاء حالة تفرد حكام إقليم كوردستان الداعين في كل فرصة مواتية!! لإعلان الاستقلال ودولة كوردستان “الحلم”!! إلى أن يحكمها “حصراً” رئيس جمهورية كوردي ينحاز “بالفطرة” في مواقفه -سرا أو علانية- لزعاماته؛ ويصار إلى انتخاب رئيس جمهورية العراق لكل العراق والعراقيين وليس لجماعة معينة وهو بالتالي دستور “مسخرة” لا يوجد مثيل له في العالم ومن الممكن تغييره وإنه ليس “قرآناً مجيد”!! .. الوطن والشعب أقدس من الدستور؛ و دستور “بريمر” هو لتكريس الفتنة ودوام الخلافات والنزاعات بين أبناء الشعب العراقي والعمل على تقسيم العراق وإضعاف مواقفه وتحجيمه إمام الكيانات الهزيلة المحيطة به الخائفة من تعافي العراق وشعبه وإعلاء كلمته وتنامي قوته؛ فهل سيستمر الحال على ما هو عليه حتى تحقيق هدف احتلال التحالف الدولي للعراق وتحقيق حلم أعداءه و “الخلاص من إزعاجه لهم” .. كما يتخوفون!!؟.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
894متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

السوداني في طهران، متى يكون في أنقرة..!!

تشكّل زيارة محمد شياع السوداني لطهران،فرصة لنزع فتيل أزمة مفتعلة،أرادت طهران بها تصديرأزمتها الداخلية الى الخارج،فكانت تهديدات قائد الحرس الثوري بإجتياح شمال العراق في...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لافروف: أصعب فترة في تاريخ العالم قد جاءت !

 المؤتمر الصحفي الكبير الذي يضم جميع الصحفيين المحللين الروس ، والمراسلين الأجانب المعتمدين في وزارة الخارجية والذين يبلغ عددهم باكثر من 500 شخصية إعلامية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مثلث الرعب للغرب يتشكل في فيينا

تبدو المنطقة محاطة بما يشبه بـ "مثلث رعب" يجعل من إمكانية حدوث تغييرات سياسية متسارعة، وتحالفات جديدة قد تعيد تشكيل الخارطة السياسية للمنطقة ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التسوية مع المتهم !

واجب القضاء التطبيق السليم للقانون، وهو ما نتوسمه في قضائنا، ولا سيما في القوانين الإجرائية التي تعدّ عماد الدعوى وأساسها الكفيل بحسن توجيهها، ولهذا...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ايها الشهيد نم قرير العين

ضمناسبة يوم الشهيد العراقي في الأول من كانون الأول. قال تعالى في سورة آل عمران169ـ 170((وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نظام الابتذال العالمي

كتب الفيلسوف الكندي آلان دونو عن نظام التفاهة، المسيطِر على العالم، غير إنّ هذا النظام في الحالة العربية، والعراقية، يؤسس لانهيار أعظم. بَلْ قلْ إنّ...