الإثنين 5 ديسمبر 2022
9 C
بغداد

الغابر والمعاصر!!

هناك مغالطات وتوهمات فيما يُطرح من رؤى وتصورات حول الأحداث الغابرة , وما جرى في العصور السابقة.
وبلغة رقمية بسيطة فان أعداد البشر كانت تحسب بالآلاف وليس بالملايين , فكم كان عددد سكان مكة زمن البعثة المحمدية , ربما يتصور الكثيرون بأنها بالآلاف المؤلفة , والذين كانوا مع النبي “300” شخص أو أكثر بقليل عدد ضئيل , بينما الحقيقة أن عدد سكان مكة بضعة آلاف , أو أقل , فنسبة “300” شخص يعتبر عدد كبير , ودليل على نجاح الدعوة.
وكذلك سكان يثرب , فهم بضعة آلاف لا غير , أو بضعة مئات من العوائل , فالبشر في تلك الأزمان لا يتكاثر بسرعة عصرنا الحالي , فنسبة الوفيات كانت أضعاف نسب الولادات.
ومن الإحصاءات المؤكدة أن أحد مدن العراق كان نفوسها “850” في الزمن العثماني المتأخر , ولا يعرف كم كان العدد قبل ذلك , ربما بضعة عوائل , واليوم يقترب سكانها من المليون.
فالتحدث عن أرقام فلكية في ذلك الزمان بهتان عظيم , فالحروب والنزاعات التي نقرأ عنها , ما هي إلا مواجهات بين بضعة مئات من البشر.
ونتحدث عن هذه المدينة أو تلك , وما هي إلا كيانات تتوطنها عدد من العوائل , وقد يتجاوز نفوسها بضعة آلاف.
إن تسطير الأعداد الهائلة للجيوش والضحايا في المعارك لا يقبله العقل الواعي السليم , فالمعارك التي نتخيلها كبيرة , ذات جيوش عرمرم , هي بين بضعة مئات أو آلاف هنا وهناك.
وما عندنا أن النبي وبعد 13 عام من الدعوة إستطاع أن يجيش أقل من 400 شخص في معركة بدر , ولا يمكن لقريش ان تجيش الآلاف لأن عدد نفوسها لا يسمح بذلك.
أما الحديث عن آلاف الجواري والأسرى . فمحض هراء لا رصيد واقعي ولا دليل منطقي يؤازره.
فهل لنا أن نرى الأمور بعيون عصرها , لا أن نقرأها ونقيمها بعيون عصرنا , فعقولنا غير تلك العقول , ونفوسنا غير تلك النفوس , وما نستنتجه يعد خيالا بالنسبة لهم , فحياتنا التي نعيشها أبعد من خيالهم بمسافات ضوئية هائلة .
فهل لنا أن نتبصر ونتعقل , ونتمثل حياتهم ونقترب منها , لا أن نتخيلها وفقا لمعطيات عصرنا , فأفقرنا يعيش أحسن من أعظمهم في ذلك الزمان!!

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل بلعَ زيلينسكي لسانه .؟!

منذ ايّامٍ والرئيس الأوكراني مختفٍ بالصوت والصورة , بعد أن كانت تصريحاته الرنّانة – النارية تعرضها قنوات التلفزة والفضائيات بنحوٍ يوميٍ , وكان مجمل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العالم العربي: دراسات في الهجرة الدولية ونظرياتها

تتزايد الحاجة باستمرار إلى البحوث الأكاديمية المعمقة في مجال دراسات الهجرة السكانية خصوصا الدولية منها في العالم العربي. نظرا إلى أن بلدان منطقتنا باتت...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أهل الكهف في التاهو

الإرهاب لايُمارس من الخارج فقط .. بل تغذيه الدول بالأموال والأسلحة لتنفذه من داخل الدولة التي تريد السيطرة عليها عن طريق مجاميع مسلحة ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حكومة السيد محمد شياع السوداني وشعارات الاصلاح في العراق

على وفق المثل العراقي تريد ارنب اخذ ارنب ، تريد غزال اخذ ارنب . استحوذت احزاب المحاصصة على الحكومة مرة اخرى . واثبتت الديموقراطية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

السُّلْطَةُ : من الاستلاب الديني إلى شَرعَنة الحكم.

اعتاد المروجون لمصطلح الدولة الدينية سواء على المستويين التنظيري أو الشعبي الجماهيري أن يستخدموا عبارة تونس إسلامية ، سورية إسلامية ، الكويت إسلامية ،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مونديال قطر —- الرياضة والسياسة

تذكرت مقولة الكاتب مانويل فاسكيز مونتلبان (1939-2003 )في مقدمة كتابة الصادر عام 1972 السياسة والرياضة, إن "اليسار ينتقد الرياضة بسبب أنها تميل إلى صالح...