الثلاثاء 27 سبتمبر 2022
27 C
بغداد

مفارقات وهياكل ولائيات وتبريرات للقتل والسرقة والفساد

بفضل المالكي والعامري عاد الخنجر الى العراق بعد ما دعم التنظيمات الارهابية والتي قتلت عشرات الالاف من الشعب العراقي وبفضل مقتدى الصدر يزور الخنجر النجف الارض التي مدفون فيها الذين ضحو بارواحهم من اجل الدفاع عن العراق من التنظيمات الارهابية التي كان يدعمها الخنجر

اي إصلاح هذا وأي مقاومة هذه التي تتحدثون عنها

 

الخزعلي يستهزء من شرقية غربية

https://web.facebook.com/sharqiyatv/videos/332584058767536/

 

دماء الشهداء برقبتك”.. مواطن يوبخ خميس الخنجر أثناء زيارته إلى النجف

https://www.alsumaria.tv/news/%D9%85%D8%AD%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA/410333/%D8%AF%D9%85%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%87%D8%AF%D8%A7%D8%A1-%D8%A8%D8%B1%D9%82%D8%A8%D8%AA%D9%83-%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%B7%D9%86-%D9%8A%D9%88%D8%A8%D8%AE-%D8%AE%D9%85%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%86%D8%AC%D8%B1-%D8%A3%D8%AB%D9%86%D8%A7%D8%A1-%D8%B2

وفد يضم رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ورئيس إقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني ورئيس تحالف السيادة الشيخ خميس الخنجر، يصل إلى الحنانة في النجف للقاء زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

أعلن مكتب رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، اليوم الإثنين، عن انتهاء الاجتماع مع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في منطقة الحنانة بالنجف.

وقال المكتب في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أنَّ “الاجتماع الذي عقد اليوم بين رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ورئيس إقليم كردستان نيجرفان بارزاني ورئيس تحالف السيادة خميس الخنجر مع زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر انتهى قبل قليل في منطقة الحنَّانة بالنجف الأشرف”.

وأعلن زعيم الحزب “الديمقراطي الكردستاني” مسعود بارزاني، عن مبادرة لإنهاء الأزمة السياسية في العراق، قائلاً: “من أجل حل المشاكل وتوفير بيئة مناسبة وجيدة للعملية السياسية في العراق، طرحت مبادرة سياسية”.

وأضاف: “في سياق هذه المبادرة، أقترح أن يقوم نيجيرفان بارزاني ومحمد الحلبوسي بزيارة مقتدى الصدر والتشاور حول كيفية مواصلة العملية السياسية وإزالة العقبات والمشاكل”.

كما أردف قائلاً: “آمل أن تكون لهذه المبادرة نتائج إيجابية، وتكون في مصلحة العراق وجميع مكوناته”، دون تفاصيل أكثر

image.png
اللقاء قبل سنه من الان لا يحدث شيء الا بموافقة الاحزاب والمليشيات لا يخدعوكم بالشعارات الرنانة

https://web.facebook.com/watch/?v=597286531317551

مدير عام في وزارة الكهرباء يدعى ” محمد فوزي الزيدي ” يبعث رسالة تهديد إلى رئيس الجمهورية “برهم صالح” إن لم يسدد ما بذمته من مبالغ مالية سوف يقوم بسحله من ياخته.
هاي حوبة الفقرة كام واحد يفضح بالثاني عبالكم الياكل حق العراق المسكين تعبرله لا ربك بالمرصاد ان شاء الله يعثر كل طاغي

 

رشاوى واموال سحت حرام ماذا فعل الهوش زيباري والشهرستاني باقتصاد العراق ومن ورائهم المالكي عصابتة وناتي اليوم نبكي ونندب حظنا لخسارة زيباري زيباري جزء من مؤامرة كما هو الشهرستاني والمالكي والحكيم وغيرهم من القيادات المتنفذة ولنتصور بان الله اخذ اجلة فهل نعاتب الله سبحانة وتعالى ليرجع لنا اكبر عميل من بين العملاء الاكراد

حسبی اللە عل المالکي (قائد المقاومة وبمار تثبيت الاطار التنسيقي وولي الرمم ومختار عوجة اطوريج ونافخ الفقاعة ومجرم سبايكر وباثق الطائفية وشارم الفتق الي لاينصلح المعاهدة الاستراتيجية مع الامريكان وذليل امريكا من اجل المنصب ) واعوانە نهب عراق وهسه یرید اشعال نار بین شعب لیكون بالاخیر حرب طائیفیة الله ینتقم منك یا مالكي

الظاهر اكو أمر غافلين عنه وهو ان العالم يتعامل مع أربيل بدلا من المركز في كل الاتفاقيات وحتى التخطيط للحرب وقد يكون هناك فقرات بالاتفاقية موقع عليها زيباري تعد غير مقبوله لمن يأتي بعده والا ماتفسير صندوق النقد يشترط وجود زيباري وان صح مااقول فان العراق بلاسياده

ليش هو بس هذا كلهم الموجدين في السلطه فاسدين وحراميه ليش ميزانيات الدوله لحد ٢٠١٢ كانت٨٥٥مليار دولار تبني ٤ دبي وين راحت كان في عهد االهالكي و١٢سنه هو وزير الخارجيه راح هو جابو الجعفري وزير خاجيه افسد وكلهم حراميه يتبادلون الأدوار بينهم على مود يسرقون بالاموال الدوله

أن “هؤلاء وللأسف يريدون إبقاء الحال على ما هو عليه ليسرحوا ويمرحوا من خلال منظومة فسادهم ويواصلون جمع الغنائم والمنافع ونهب خيرات وثروات البلد عن طريق الوزارات والمناصب المهمة، وقد بات واضحاً ان هذه الطبقة الحاكمة تسعى الى إبقاء العراق غارقا في مستنقع الفساد والحيلولة دون تطبيق القوانين وتحجيم الدور الرقابي لمجلس النواب بحجج غير مبررة وبأقاويل تثير السخرية أحياناً “.

ان “السكوت على الفساد أو سوء استخدام السلطة مرفوض مهما كانت الأسباب، ومن المؤسف ان بعض شخصيات الطبقة الحاكمة تحولوا الى (محامي الشيطان) ليدافعوا عن الفاسدين بحجج واهية “، مؤكداً ان “الشعب العراقي اذا أراد أن يقطع الطريق على السراق وأن يمنع تحويل المنصب التنفيذي الى وسيلة لكسب المغانم وسرقة المال العام يجب ان يساند حملة الاستجوابات لأننا بدون رقابة حقيقية لن نخرج من مستنقع الفساد الكبير الموجود في المؤسسات التنفيذية “.

وزيباري أول وزير كردي يتم استجوابه من قبل البرلمان العراقي و يأتي استجوابه بعد أن فجّر خالد العبيدي وزير الدفاع قنبلة تتعلق بفساد نواب ومسؤولين.

ويتمسك حزب البارزاني بتأمين منصب رفيع لهوشيار الزيباري في بغداد باعتباره ” خال” مسعود البارزاني وذلك اخلال بدستور الامبراطورية المهابادية المقدسة راس السطر انتهى !!!

استنكر النائب حسن سالم تصريحات هوشيار زيباري المسيئة للحشد الشعبي المقدس وقال في تصريح صحفي نصه( الحشد الشعبي اقدس من ان يمسه وزير مقال فاسد وعميل امريكي صهيوني كهوشيار زيباري)

وقال سالم لولا الدماء الزكية التي قدمها ابناء الحشد المقدس مع بقية الاجهزة الامنية البطلة لكان زيباري اول الهاربين لكن لايشهد بهذا الفضل الا الوطنيين الشرفاء

وطالب سالم هيئة الحشد الشعبي باتخاذ الاجراءات القانونية بحق هوشيار زيباري كما طالب القائد العام للقوات المسلحة ان يضع حدا لهذه التجاوزات ومعاقبة من يسئ الى الحشد الشعبي وبقية الاجهزة الامنية..

نعم أن أقالة وزير المالية هوشيار زيباري خطوة جريئة وحكيمة لتنظيف الدولة العراقية من الفساد والفاسدين من الادران والاقذار وهذا دليل على ان البرلمان العراقي بدأ ينفذ مهمته ويقوم بواجبه وجاءت اقالة وزير المالية ليس مجرد تصويت البرلمان على اقالة الوزير بل كانت معركة كبرى بين أعضاء البرلمان الشرفاء الاحرار وبين العناصر المؤيدة للفساد والفاسدين معركة لا تقل عن معركة قواتنا المسلحة الباسلة وحشدنا الشعبي المقدس بل اقالة هذا الفاسد اللص زيباري كانت قوة اضافية دفعت جيشنا وحشدنا الى الامام حتى تحرير ارضنا من كل داعشي وهابي صدامي ظلامي

لو وزعت ما يبدده وما يبذره اللص الفاسد هوشيار زيباري لمدة سنة واحدة على ملذاته وسفراته وعناصر حماياته ونزواته على الفقراء على المحتاجين على المرضى لتلاشى مرضهم وفقرهم هذا واحد من عدة آلاف من اللصوص الفاسدين

الغريب ان هؤلاء اللصوص الفاسدين لم يكتفوا بسرقة اموال العراقيين ونشر الفساد في العراق وفي كل المجالات بل تعاونوا وتحالفوا مع الارهابين الوهابين والصدامين المدعومة من قبل العوائل المحتلة للخليج والجزيرة وعلى رأسها عائلة ال سعود الفاسدة وسهلوا لهم غزو العراق واحتلال ارضه وذبح ابنائه واسر نسائه وبيعهن في اسواق النخاسة وتدمير مدن العراق

والان الحزب الديمقراطي الكردستاني يستقتل من اجل ترشيح زيباري كرئيس للجمهورية ويتصورون ذلك ممكن بدون حبوب كبسلة ابو الجمحمة ….فكيف لمن كان انفصالي ومتمرد ضد الحكومة وقتها وومنظر لانتخابات الاستقلال وتقسيم العراق وسارق العراق ولايعترف اصلا بالعراق لاهو ولا ابن اخته ولانيجيرفان ولامسرور باشا (القائل انا كردي ولست عراقي ) .

فالمعركة في العراق ليست مناطقية ولا عشائرية ولا طائفية ولا قومية ولو هذا ما يريده الفاسدون واللصوص بل معركتنا بين الاحرار المصلحين وبين العبيد الفاسدين لهذا على الاحرار المصلحين ان يكونوا اهلا لها فالشعب ورائكم ومعكم فلا تخيبوه

عراب الفساد المالي (هوشيار زيباري) الذي لم يحاسب لغاية الان ويتمتع بأموال الشعب في لندن وسويسرا عندما كان وزيراً للمالية حدثت كارثة مالية تاريخية في خزانة الدولة وأعلنت الدولة تقشفها ماليا في ذلك الوقت . و ان ” زيباري يمتلك حماية مكونة من 527 كردي بالإضافة الى طائرة خاصة تم شرائها بمليون ونصف دولار من ميزانية الدولة ولدية قصر في سويسرا يقدر بــ 27 مليون دولار يقيم فيه الان مع عائلته” لافتة الى ان “البرلمان اكتفى باقالته فقط دون محاسبته عن الأموال التي سرقها وسبب كارثة مالية يدفع العراق ثمنها الى عام 2025 لتسديد القروض ”.

إنجازاته… تكريد السفارات العراقية … تمتين العلاقات الكردية – التركية وخطرها الشديد على مصير العراق الموحد … إنشاء مراكز الموساد الأسرائيلي المنتشرة كالفطر في اقليم كوردستان … باع خور عبد الله الى الكويت وبذلك سد طيز العراق بتبدوره (فلينة كورك) وختمه بلاصق اميري (كريزي كلو .. فرهود وزارة المالية لحساب ابن اخته مسعود البارزاني والذي اصبح يمتلك اكبر رصيد سبائك ذهب في الشرق الاوسط

لقد كدّس زيباري العنصر الكردي في الخارجية ثم المالية بشكل مهول، ناهيك عن المحسوبية والاخوانيات في التعيين، فتجد في الكثير من مؤسساتها، ان الزوج يعمل الى جانب الزوجة، والصديق الى جانب الصديقة، وان بعض الموظفين يجيد الكردية فحسب، فلا هو متقن للعربية، ولا هو يستطيع التعبير بالإنكليزية، فضلا عن غياب اهل الاختصاص والاكاديميين, بل ان موظفين وظفوا الأبناء والاحفاد في المسؤوليات الدبلوماسية التي فشلت في تأمين حلقة اتصال بينها وبين الكفاءات العراقية في الخارج، فضلا عن ان موظيفها الكثيرين ينشغلون بعطالة لا تحسن سوى لعب الورق على سطح الحواسيب وربما يقلدون احدهم لانه يحب لعب الورق والقمار، ولا يفقهون كيف يسوّقون العراق الجديد، ما جعل العراقي يشتهي “جهنما” بدلا من طلب “فيزا” من سفارة بلد اخر، واما معاملات الاوراق الخاصة بالجنسية والوثائق فهي نوع من المران على التعذيب. وكرر ذات الأمر في المالية

 

أتراهم متجمعين هناك؟ ماذا يفعلون هل تفاجأوا ببعض خاصة أولئك الذين كانوا يزاحمون الملائكة في ظهورهم الدنيوي هل ما زال لديهم المزيد من الخداع أم أنهم لجموا وصمتوا وآمنوا بالمصير الذي لم يحسبوا حسابه؟ لا أظنهم كذلك فمن جبلت جيناته وتكونت كروموسوماته من جزيئات العفن والقيح تحت مسمى الخيانة والغدر الاستعباد والظلم لا بد أنه مستديم في غيّه متابع لجهوده وهذه المرة ليست على الأطياب الصالحين وإنما تأكل الزبالة بعضها بعضا -أجلكم الله- وهذا محط تأزم المزبلة نفسها كمكان.

تعالوا نعدّد الأصناف في لمحة سريعة بالإطلالة على هناك تلفح نتنا لا يحتمل: هذا قسم الظالمين الفاسقين الذين قتلوا وسحلوا وحرقوا ممن أعطاهم الله الملك والمال والخير الوفير ليقيموا بها دينه وعدله ورحمته على أرضه ولكنهم استخدموها في منازعته ملكه وجبروته وعلياءه فتسلطوا على خلقه متوحدين مع الكرسي والمنصب والسلطة متناسين يوم الوعيد حين يقفون بين يدي رب السلاطين. قسم لقدامى المحاربين يجلسون وقد أعيتهم الحيلة مصدومين بالتطور الذي حصل على الصنعة كم بدو صغارا جهلة فيما فعلوا أمام ما أقدم عليه وارثيهم في المصير بل يكادون يتفاخرون أنهم أشرف سكان المزبلة قاطبة.

قسم القادمين الجدد وقد حجزت قاعات كبيرة فيها لهم. لمغردين ومزورين وطبالين من شبيحة مواقع التواصل الاجتماعي وصحفيين وإعلامين ومن شاكلهم من حملة كل الشهادات العلمية وحتى فاقدينها أيضا لا فرق كانوا متساويين في حجم القرف في دنياهم والمآل في منتهاهم..

وعلى الرغم من أن هذه المزبلة خصصت، في البداية، لتستقبل البشر المغضوب عليهم، إلا أنها سرعان ما فتحت أبوابها لتلقي كل شيء تقريبا، وسيجد المهتمون بمثل هذا المصطلح وصوره الكثيرة عناوين مثيرةً على طريق المزبلة، مثل روايات في مزبلة التاريخ، أو قصائد في مزبلة التاريخ، أو فنانون في مزبلة التاريخ، أو نساء في مزبلة التاريخ، أو نظريات في مزبلة التاريخ، أو اختراعات في مزبلة التاريخ… إلخ. المهم أنها بقيت مكانا افتراضيا مهما في تاريخ البشرية، ودليلا على واحدةٍ من خصائص الكائن البشري الأسوأ على الإطلاق، وهي الأنانية. فمزبلة التاريخ مصطلح يعني رفض الآخر، والحكم الفردي عليه لا عبر إلغائه أو إعدامه مثلا، بل عبر تخليده في فكرة الإلغاء، ليبقى حياً، لكنه غير قادر على المشاركة في الحياة الحقيقية، ما دام مجرد قمامةٍ في المزبلة. ولعل هذا يفسّر لنا سبب انتشار هذا المصطلح أخيرا في كتابات (وتغريدات) إخوة كثيرين متخاصمين في هذه المنطقة؛ إنهم غير قادرين على قبول وتقبل آراء بعضهم بعضا. وبالتالي، لا حل سوى ختم النقاش بحكم نهائي؛ إذهب إلى مزبلة التاريخ.

أتفقواالسياسين المجاهدين حامي الاعراض والاموال العراقية عميان القلوب قبل البصيرة المجرمون بحق بلدهم وابناء جلدتهم وطوائفهم على أن لا يتفقوا ولا يتفقوا مع البعث الصدامي ألا بخراب البلد ولا يقول أذا لا ألعب أخربط الملعب بل يريد هو الكل في الكل في اللعب والشعب مشاهدون فقط وألا تسليم العراق أرض خاويه وفعلا بذروا البذره الخبيثه في الفلوجه وأعلنوا من منصتهم والتي أصبحت هي الحجر الأساس لمسيرتهم وسرعان ما أنهارت المنصه على رؤسهم وحرقت الأخضر واليابس وندم الحيادي والمرشد والواعي على أعمال الخونه الذين أوصلوهم الى هذه المواصيل التي وصلت عقر دارهم وأما قيادتنا فهي الأخرى وقعت بالغلط وأوصلت الشعب العراقي ألى هذه المواصيل وهي أولا ألغاء قانون أجثاث البعث الصدامي المهزوم بعدما كانوا يطالبون في الأمان فقط أو الخروج من الوطن سالمين ويتركون الجمل بما حمل ولاكن سوء أدارة الختيارين الشيبه والمراهقين المعممين الجهله والمجاملون والسراقين والخونه والمندسين والأغبياء الذين لدغوا من جحرهم الأول ونسوا المقابر الجماعيه للأحياء والأموات ونسوا أحواض تيزاب برزان وفرامة عدي صدام أبن صبحه البشريه وتابوته الرياضي وتفننه وتلذذه بالقتل.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
875متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

جدلية مقتدى الصدر وفلسفته مع الخصوم

بقراءه وتحليل لواقع شخصية وتحركات  السيد مقتدى الصدر مع خصومه و دراسة ما تأول له مخرجات هذا الصراع ، واستقراء  للقادم من الايام يمكن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العامل الدولي يكشف عن مفاتنه في الأزمة العراقية

 بدءاً , فعند الإشارة الى - العامل الدولي – في الصدد العراقي تحديداً , فإنّه يعني فيما يعني تفوّق هذا العامل على الدَور الإقليمي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ماذا لو كانت هذه النهاية؟

نحن نشهد حالة من ذبول، تصيب كرتنا الأرضية فحالة العطش العالمية التي ضربت العالم والتي أدت الى جفاف بحيرات وأنهر كانت متدفقة منذ قرون،...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ايران في خضم الحرب : مشاهدات صحفي فرنسي من داخل ايران خلال سنوات الحرب مع العراق

❖ ترجمة – وليد خالد احمد لم يعد مستحيلاً حتى لمن لا يتقن اللغة الفارسية ان يعرف هاتين المفردتين الرئيسيتين ، وهي (جنك) وتعني الحرب...

الانسان والصراع الفكري لاثبات الوجود

إن رؤية الكون والطبيعة ككائن حي وفعال هي طريقة فهم الإنسان لوقائع الكون. هذا هو الفكر الإنساني الأساسي الذي ينظر إلى الكون على قيد...

سرقة المليارات من الموازنات والشعب بلا خدمات

منذ سنة 2003 يعيش العراق في دوامة إضاعة الفرص وإهدار الموارد، التي كانت كفيلة بنقله من الاعتماد الكلّي على النفط والارتهان بأسعاره، إلى صناعة اقتصاد رأسمالي...