الثلاثاء 6 ديسمبر 2022
20 C
بغداد

وعاظ السلاطين السياسيين

تعبير وعّاظ السلاطين ،كان عنواناً لكتاب أصدره المرحوم علي الوردي عام ١٩٥٢ ، وشرح فيه كيفية تحوّل بعض رجال الدين الى وعّاظ في البلاطات الملكية يصدرون الفتاوى الدينية التي يريدها الحاكم لتبرير اعماله وتصرفاته ومنحها غطاءً شرعياً.
اي اصدار فتاوى حسب الطلب !!!
في العراق ، لاسيما في الفترة الأخيرة ، ظهر نوع جديد او فصيلة متحوّرة من الوعّاظ ، هم الوعاظ السياسيون.
هذه السلالة المتحورة من الوعّاظ تتخذ طابع الخبراء والمحللين والمستشارين ورؤساء مراكز الدراسات ( التي لاحظنا ازدياد اعدادها بكثرة في الآونة الاخيرة).
يبدو ان بعض السياسيين عاجز عن شرح وتقديم وجهات نظره بخصوص عدد من القضايا، لذلك يلجأ الى استئجار بعض حملة الشهادات وتكليفهم بشرح قضاياه ووجهات نظره ، وأسس لهم مراكز ابحاث ودراسات كي تبدو طروحاتهم علمية مستقلة.
لكن يبدو ان عمليات اختيار بعض هؤلاء المتحدثين بأسمه، لاتكون ناجحة دائماً.
بعضهم أساء للجهة التي يتحدث بأسمها مع انه يطرح نفسه كباحث “مستقل” في الشأن السياسي !! حيث ان حماس ذلك الباحث في الدفاع عن أمور لايمكن الدفاع عنها وتبريرها، تفضح ارتباطه بها .
البعض يتهافت في الدفاع والتبرير الى حد الابتذال والسقوط…
بعضهم يضع نفسه موضع سخرية واستهزاء من قبل بقية المشاركين في ندوات الحوار التلفزيونية..
هؤلاء مساكين وهم في ورطة حقيقية ، لانهم بين نارين :
نار المبالغ التي تدفع لهم مِن قبل مَن استأجرهم والتي يحتاجون اليها بسبب دنائتهم ، ونار الحقيقة التي يحاولون تزييفها بكل مالديهم من قوة.
قسم منهم تشع الدناءة من عينيه !! ولايبدو عليه اي مظهر من مظاهر العلم والإعياء ( حسب تعبير تولستوي)..
لقد اخجلونا لأن معظمهم يحمل لقب دكتور ، واصبح اللقب موضع سخرية من قبل الكثير من الجهلة والرعاع الذين وجدوها فرصة للانتقاص من اصحاب الشهادات الحقيقيين والسخرية منهم !! سوف اتخلى طوعاً عن استخدام لقبي العلمي لكي ابتعد عن هؤلاء ..
قبحكم الله ايها الأوغاد اليس لديكم شيء من شرف المهنة ؟؟
هل تستحق الحياة هذا الاذلال؟؟

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
895متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الامبراطورية الخائفة من أهلها

تتحدث الأنباء عن تمارين عسكرية أمريكية إسرائيلية ترجَمَها بعضُ العراقيين والعرب والإيرانيين المتفائلين بأنها استعداد لضربة عسكرية مرتقبة لإيران. ولنا أن نتساءل، إذا صحت هذه...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل يتجزّأ الإقليم .؟

 العنوان اعلاه مشتق ومنبثق من الخبر الذي انتشر يوم امس وبِسُرعات لم تدنو من بلوغ سرعة النار في الهشيم , وكانت وسائلُ اعلامٍ بعينها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

قراءة في كتاب “لماذا فشلت الليبرالية”

بعد تفكك المنظومة الاشتراكية وانتهاء الحرب الباردة عام 1990 اعتبر الغرب أن ذلك يمثل نجاحا باهرا ونهائيا للرأسمالية الليبرالية والتي يجب أن يعمم نموذجها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فشل بناء الدولة الوطنية الديموقراطية بغداد .طهران .دمشق نموذج ,الاستبداد الشرقي

التطور سنة الحياة وحياة بني البشر في تطور مستمر ودائم .تتطور قوى الانتاج وطرق المعيشة و الثقافة و القوانين والنظم وشكل الدولة وتتطور الثقافة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وصلتني سير الدعاة

في كربلاء الحسين التقيت بالدكتور شلتاغ الذي صنع التأريخ بقلمه, وضم في موسوعته أساطين الكلمة ممن اعتلى مشانق الجهاد لترقص اجسادهم فرحين مستبشرين بمن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

المتقاعدون.. والسوداني.. ومأساة المتاجرة الدعائية برواتبهم المتدنية !!

تعد شريحة المتقاعدين ، وبخاصة ممن شملوا بقانون التقاعد قبل عام 2014 ، من أكثر شرائح المجتمع العراقي مظلومية ومعاناة معيشية ، وهم من...