السبت 21 مايو 2022
27 C
بغداد

البعرة تدل على البعير واثر القدم يدل على المسير

الدلالة موضوع رائع في المنطق وتعريفها مختصرا هي بحيث لو حصل العلم بشيء معين لزم منه العلم بشيء آخر ، والدلالة انواع لفظي وغير لفظي ، واللفظي قسمان الوضعي والعقلي ومعنى العقلي عندما تسمع طرقة الباب ستعلم ان هنالك شخص خلف الباب بدلالة الطرقة واللفظي بنوعيه هو موضوع مقالنا

عندما ترى متسولة في وسط الطريق ستعلم ان بقربها مطب عرمرم يشبه لون الشارع ولا تراه يضطرك لتخفيف سرعة السيارة ،ومشكورة المتسولة لقيامها بهذا التنبيه وتستحق ما يغدق عليها الكرماء ، والحاذق من يشخص المتوقع من الشيء الذي يحدث بشكل دقيق .

بعد ثمانية عشر سنة اصبح حتى الاغبياء علماء بالوضع السياسي العراقي بحيث بمجرد الاطلاع على الدعاية الانتخابية او اي تصريح سياسي يستدلون على المطلوب قبل ان يحدث .

وهنا عندما يشاهد المواطن العراقي من ياتي بالتكتوكة لحضور جلسة البرلمان واخر بيده ( طول قماش ابيض ) يقطع من قطع اكفان ليوزعها على زملائه وعند الجلسة تشاهد رجل كبير السن وسط جمهرة من الحضور ومن ثم يحمله بعض الاشخاص ليهرعون به الى المستشفى تعقبه التهاني للرئيس وبعد يومين يطل علينا الاعلام عبر تويتر الذي يوتر الاعصاب ليعلن ان الجلسة غير شرعية والله العالم بصدق الخبر عن كذبه .

هذه الاشياء التي نراها ماهي دلالتها ؟. هل دلالتها على قوة راي الشعب مثلا !!! ، ام هل دلالتها على حضارة او حداثة الديمقراطية في العراق ؟

هل هنالك مثيل لهذه الاحداث في اية دولة في العالم ؟ الضرب بالكراسي والاحذية امر متعارف عليه ولكن هذا بعد تثبيت الحكومة اما ما حدث في البرلمان فهو اول جلسة وكما يقال عنها المفروض ان تكون فاتحة خير وليس الفاتحة على العراق .

لا اعلم هل اعجبكم ما حدث في امريكا حال اعلان خسارة ترامب الانتخابات ودخول انصاره الى الكونغرس باشكال وبحركات همجية ؟

لا يعلم العراقيون ماهي القرارات التي توصل اليها البرلمانيون الجدد ولا يعلمون متى سيجتمعون وعلى ماذا سيقررون وان كان التسقيط والاستهزاء بدا ياخذ صداه في مواقع التواصل الاجتماعي فهو عبارة عن العلم بشيء نتيجة حدوث شيء وقد جمعت احداث البرلمان نوعي الدلالة اللفظية والعقلية بدليل التغريدات والتعليقات من على مواقع التواصل الاجتماعي .

هل تعتقدون بان العراقيين سينخدعون بما اقدم عليه البرلمانيون ؟ انكم واهمون، ومع شديد الاسف على هكذا تصرفات وتمثيليات يقدم عليها ممن على اساس صوت لهم الشعب وفازوا بعضوية البرلمان .

واسمحوا لي بان اتلاعب ببعض الابيات الشعرية وهي

البعرة تدل على البعير واثر القدم يدل على المسير

او هل الحضور بالتكتوكة ولبس الاكفان لا يدلان على سوء المصير

اقول لهم كنتم غير موفقين بتصرفاتكم هذه وزدتم احباط العراقيين اكثر مما هم عليه ونبقى نامل بان تجتازوا المحنة

 

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
859متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

براءة اختراع لثلاث اساتذة من كلية علوم الهندسة الزراعية _جامعة بغداد

لا تتوقف جذوة الإبداع الكامنة في العقول العراقية الخلاقة صعبت الظروف أو كانت مثالية، ففي واحدة من تلك الومضات المشرقة، حصل أستاذ جامعي عراقي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

اعتكاف مقتدى الصدر وسيلة لمواجهة الخصوم!

مقتدى الصدر رجل الدين الشيعي وابن رجل الديني الشيعي ماليء الدنيا وشاغل الناس ، جمع تناقضات الدنيا في شخصه ، فهو الوطني الغيور والطائفي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الحبوب تدخل ازمة الصراع الروسي الغربي

يبدو أن العالم على أبواب "المجاعة" وسط ارتفاع أسعار القمح وترجيحات بانخفاض المحصول العالمي ، الأمر الذي دفع دولا لإيقاف بيع محاصيلها وأخرى لإعلان...

الحاضر مفتاح الماضي

ليس بالضرورة أن تشاهد كل شيء بأم عينك. فكثير من الأمور المتاحة بين أيدينا الأن يمكن الاستدلال منها على ماض معلوم. يمكن تخمين ما...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البرلمان بين سلطة الأغلبية والاقلية المعارضة

استجابت القوى السياسية جميعها لنتائج الانتخابات، التي اجريت في تشرين الماضي 2021، بعد ان حسمت المحكمة الاتحادية الجدل في نتائج سادها كثير من الشكوك...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

طبيعة كتاباتنا!!

المتتبع لما يُنشر ويصدر من كتب ودراسات وغيرها , يكتشف أن السائد هو الموضوعات الدينية والأدبية وقليلا من التأريخية , وإنعدام يكاد يكون تاما...