الأربعاء 7 ديسمبر 2022
18 C
بغداد

قالَ تعالى:(بلسانٍ عربيٍ مبينْ)/195 / الشعراء

قال المتنبي:
أمُنسِيَ السكونَ وحضرموتا
ووالدتي وكندةَ والسُبيعا
في سلسلة() : مقالات لكنها (قوافي )!
بقلم – رحيم الشاهر- عضو اتحاد أدباء ادباء()ا المهجر
انا اكتب، إذن انا كلكامش( مقولة الشاهر) ()
من فضل ربي مااقولُ وأكتبُ** وبفضل ربي للعجائبِ أُندَبُ!( بيت الشاهر)
مقالتي حمالة النثر القديم ، ورافعة النثر الجديد(مقولة الشاهر)
الكتابة كرامتي من الله تعالى، فكيف لااجود بنفعها؟!(مقولة الشاهر)
الفساد ورمٌ في دماغ العراق – الفكرة والبادرة
إذا أردتَ أن تقضي على المخدرات ؛فعليك أن تقضي أولا على (فكرة المخدرات)؛ لأن (فكرة المخدرات) في المعدل النهائي اخطر من المخدرات نفسها، وإذا أردت أن تستبدل جيل العقد والعجز ( والتنبلة) ( والبوبجي)، ( والكبسلة) ،( وقلوبهم معك، وسيوفهم عليك) ، و(00أتستبلون الذي هو أدنى بالذي هو خير00)البقرة- 61 ، ( مالكم كيف تحكمون)الصافات – 154 ،(وماهكذا تورد الإبل) و000 الخ ؛ فعليك أن تستخدم أدوات ( إبراهيم ) ع في تكسير الأصنام التي تشكل رحما لولادة أجيال العيش على جراح الوطن ، ونهب الوطن؛ لأن وطنا بلا مستشفى ، ولا قضاء، ولا إسكان ، ولا تربية مثل دائرة بلا كهرباء ، ولا ماء00واذا أردت أن تتمثل ( غاندي) ( وجيفارا)، ( ونلسن ماندلا) ، ( ومهاتير محمد) 000 الخ ، فعليك تحسين رسم فكرتهم في ذاكرة الجيل والملقن والمعاصر، وإذا أردتَ أن تقدس (محمد) ص ، او (عمر )رض ، او عثمان( رض) ، او ( علي ) ع ، أو الحسن والحسين ع ، فعليك ان تبعث لذلك جيلا دؤوبا قادرا على حمل أمانة فكرة هؤلاء السادة العظام ، وليس الفكرة أن تسمي ، بأسماء هؤلاء العظام ، لتركب موجتهم وصولا إلى هدف دنيوي مقيت ، إذا أردتَ إلغاء الدمج ، فعليك بتكريم الأصالة ، وأول من سيطيح بك ، وآخر من سيطيح بك ويبيعك هم البطانة التي تتكئ عليها ! ، وإذا كان (الفساد ورم في دماغ العراق) ، فإن المسئول الجرثومي تاريخيا وقضائيا ، عن نشر فايروس هذا الورم السرطاني ، هي أمريكا ( والأجذم بوش) 00 وإذا أردتَ مكافحة الفساد الذي تحول إلى غول مرعب حاصدا كل مصابيح المدينة ، وصار ملحمة كارثية سوداء وورم في دماغ الجمجمة العراقية ؛فعليك أن تؤصل فكرة الإصلاح ، وتقتلع فكرة الفساد ، على معنى قوله تعالى:”الم تر كيف ضرب الله مثلا كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء00″( إبراهيم 24)” تؤتي أكلها كل حين بأمر ربها ويضرب الله الأمثال للناس لعلهم يذكرون”(إبراهيم / 25) 00 “ومثل كلمة خبيثة كشجرة خبيثة اجتثت من فوق الأرض مالها من قرار”(إبراهيم /26) 00 عليك أن تقتلع فكرة الفساد ؛ لأن فكرة الفساد هي أم الفساد والمفسدين وهي حاضنتهم الحنونة0لو اتجهت المنظومة الآن إلى تكريم المصلحين أنبياء زمانهم، والبحث عن معجزاتهم إعلاميا وواقعيا ، لأحدث ذلك صدمة غيرة وحسد ايجابي في خمول جيل المخدرات ، ( والتنبلة، والكبسلة، والبوبجي ، والجحشنة الالكترونية)0 فالمرتشي (وهي من عندياتي): إما شحاذٌ كفء ، او منتفع حرماني ، وفي كلا الحالين ، فإنه يؤمن الغذاء لخلية نائمة ستنشط بعد حين هنا وهناك 0(الحسين) ع خرج مصلحا قبل أن يخرج حسينا ، فهل بإمكاننا ان نخرج مصلحين؟!ان الدولة هي الكائن الوحيد القادر على صناعة العدل بعد الله تعالى ، او الظلم بعد الطغاة ؛ لذلك تجد اليوم ان التآمر كله يدور حول ابتلاعها ، وتقاسم مغانم حطامها ، ولمنع إعادة مجدها إلى سابق عهده 00 ر00 ح00ي00م
24/12/2021م الجمعة —20 جمادى الأولى 1442هـ

المزيد من مقالات الكاتب

المادة السابقةالبهتان الفتان!!
المقالة القادمةمن مجموعتي القصصية الاولى

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
893متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الجواز الدبلوماسي…هدايا بابا نؤيل للفانشيستات

حاولت عقولنا البسيطة أن تستوعب العلاقة بين منح جوازات دبلوماسية لِعارضات أزياء ونجمات تيك توك وفانشيستات، أو على الأقل تفهّم العلاقة بين الواقعين دون...

الى وزيري الخارجية و الداخلية ومحمد شياع السوداني فيما يتعلق بجوازات العراقيين المغتربين

تعتبر القنصليات الدولية للدول واجهات حضارية خاصة فيما يتعلق بتسهيل مهمات مواطني تلك الدول في الخارج بما يحفظ كرامتهم وانسانيتهم ويحتضنهم وبالخصوص الكفاءات منهم....
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

بداياتهم .. ابراهيم البهرزي

ربما يعد ابراهيم بهرزي من شعراء العراق المعاصرين الذين نضجت تجربتهم واكتملت ادواتهم وقد يكونون قلائل قياسا لهذا الطوفان الشعري الذي يحيط بالحياة الثقافية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

انبوب النفط بين البصرة والعقبة تأخر انشاؤه

من سنوات تتكرر الدعوات والمباحثات وتوضع الخطط بين العراق والاردن لمد انبوب للنفط لنقل الخام العراقي الا انه سرعان ما تجمد وتبقى تراوح مكانها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

قانون حرية الصحافة يتحول الى دكتاتورية ويحمي الفاسدين

" تنص المادة 19 من العهد الدولي: «لكل إنسان حق في اعتناق آراء دون مضايقة وأنه لكل إنسان حق في حرية التعبير. ويشمل هذا...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رأيٌ وتعبيرٌ عن قانون حرية الرأي والتعبير

الأغرب من غرابة هذا القانون , هو تسرّع الحكومة في تشريعه وسنّه , وهي حكومة فتيّة لم يمضِ على تشكيلها شهر ونيفٍ صغيرٍ او...