الثلاثاء 5 يوليو 2022
32.7 C
بغداد

مئوية الدولة.. تعزية ام احتفال

في مئوية تأسيس الدولة تاهت أسئلة مشروعة في زحمة الاحتفال والتهاني والتبريكات ، من قبيل ماذا قدمت مئة عام للمواطن ؟ وهل تستحق الاحتفال بهذه الذكرى ام مراجعة ما جرى من احتلال وانتداب وملكية وجمهورية وثورات وانقلابات وحروب وحصار وكوارث واحتلال مقيت وارهاب لعين!!!.
نعود بالذاكرة اكثر من مئة عام ونراجع ما جرى بعد حقبة عقود من احتلال عثماني ينهض الشعب العراقي ليثور على الاحتلال البريطاني مطالبا بالاستقلال والحرية والحياة الكريمة ، وكان لمرجعية السيد محمد تقي الشيرازي الدور الاكبر في استنهاض الهمم بالثورة على التكبر الانكليزي بعد ان اكتشف غايته في نهب ثروات وخيرات البلاد بفتواه التاريخية الشهيرة والتي نصها: ( ليس لاحد من المسلمين ان ينتخب ويختار غير المسلم للإمارة والسلطنة على المسلمين ) وقد وقع على الفتوى سبعة عشر من علماء ووجهاء كربلاء المقدسة وكانت شرارة الثورة في كل المحافظات على الجيش البريطاني… ولكن دهاء البريطانيين وتخاذل بعض المحسوبين على الوطنيين أجهض الثورة بعد ان اجبرت المحتل على انهاء الانتداب وتأسيس المملكة العراقية برئاسة الملك فيصل الاول.
ورغم ان المملكة الوليدة كانت صنيعة الانكليز وتأتمر بامرهم حيث كان لهم الفضل في تنصيب الملك القادم من الحجاز واستيزار كبار ضباط والده الشريف حسين ، الا ان الشعب هدأ وسكن بعد ان رأى في رجالات الدولة الجديدة عربا فضلهم على الاجنبي بعيدا عن دينهم او طائفتهم.
وهكذا تأسس هذا الكيان وسار في تطوير البلاد وخدمة الناس وكان الأمل كل الأمل في النهاية ان يحقق المبتغى من تأسيسه.
لكن ما كل ما يتمنى الشعب يدركه ، فسوء استخدام السلطة اولا؛ وتكالب الاستعمار على خيرات البلاد ثانيا؛ ومغامرات الساسة ثالثا؛ والصراع الداخلي رابعا؛ والحروب الخارجية العبثية خامسا؛ والأفكار الهدامة والديكتاتورية سادسا؛ والفساد والطائفية سابعا؛ والارهاب ثامنا؛ وغيرها كثير من الأسباب أنهت مشروع نجاح الدولة في العراق وتركت المواطن بعد مئة عام يبحر في محيط عميق من الازمات ، فهل يحق لنا الاحتفال بالمناسبة ام نعزي انفسنا وثلاثة اجيال سبقتنا بالمآسي الذي جرها هذا التأسيس… فما آن الاوان لمراجعة اخطاء الماضي والحاضر ومحاولة تصحيحها.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
864متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الفنون في بناء السجون

السجن هو الحبس والحبس هو ابعاد شخص متهم بجريمة عن الاختلاط بالناس ، وهذا الشخص يبدا متهما ومن ثم ان ثبتت الجريمة يصبح مجرما...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وباء الكوليرا وحش يستيقظ من سباته و يطرق الأبواب و يصيب المئات

تحقيق / احمد عبد الصاحب كريم وباء الكوليرا وحش كاسر او غول استيقظ من سباته ليشارك باقي الوحوش الكاسرة فيروس كورونا و الحمى النزفية هجماتهم...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

دونالد ترامب لأول مرة يقول جزء من الحقيقة ولرب هناك تأثيرات عليه من مارد القمقم !!!

رغم وقاحته ونذالته وعدوانيته، ترفع له القبعة لصراحته في هذا الحديث بمنتهى العقلانية ووقار العقلاء تعالوا نتعرف على تصريح ترامب الواضح والمرعب. عسى أن نفيق...

اما من شريف وأصيل وأبن عشيرة وراضع حليب حرة عراقية

اما من شريف واصيل وابن عشيرة ورضع حليب حرة عراقية وليس عراقي الجنسية مرغم او لاجيء او مقيم لكونه خريج جامعة بوكا العريقة وولائي...

#أصلي

أنا أصلي ..... بعينٍ واحدة ويد واحدة وقدم واحدة وألف رأس كلصٍ يسرق الله أصلي....... كالهواء في كلِّ الاتجاهات وأمارس جميع الديانات كسجّادة جائعة في بطن مسجد لا يدخلهُ إلّا الأشقياء أنا أصلي..... ككنيسة محلّقة في الفضاء تعجُّ...

أعبرت لاجن طين يلحكها للساك|| بعده الوحل جدام لسانه بالراك

إذا كانت الرهانات متوقفة الآن حول أي بادرةٍ للتغيير في العراق، فإنها ليست مستحيلة أبداً، في ظلّ حكومةٍ وعدت بالإصلاحات، ولكنها لم تستطع تنفيذ...