ما بينَ ” التيّار والإطار” مُحلّلون أَم مُنجّمون .!؟

منْ قبلَ أنْ يبدأ , وقبل أن ينعقد لقاء السيد مقتدى الصدر بقادة ” الإطار التنسيقي ” , وحتى اثناء ذلك الإجتماع , شرعَ وبادرَ عددٌ غيرَ قليلٍ من محلّلي القنوات الفضائية المحلية , وحتى بعض الفضائيات العربية المحددة , لطرح وعرض نتائج مسبقة لما سوف يسفر عنه ذلك اللقاء .! , هل منْ مكانٍ ما لعوامل التصورات والخيال في مملكة او امبراطوية الإعلام العالمية .!

وماذا كان يعني كلّ ذلك .؟ , إنّه لا يقتصر على سوء التقدير ” المقصود ” والحسابات الخاطئة فحسب , ولا نتطرّق هنا الى ” لا دواعٍ للتطرّق اليه ” في وجوب التزام الحياد والموضوعية في مخاطبة الجمهور عبر التحدث في وسائل الإعلام .

التعمّق قليلاً او بنسبيّةٍ ما فيما ذكروه هؤلاء وحاولوا ما بوسعهم تضليل الجمهور فيه , يكشف بوضوحٍ ” لمسته معظم شرائح الجمهور ” أنّ آراءهم ورؤاهم وطروحاتهم المسبقة كانت مندفعةً وبتعجّل نحو الإتجاه المعاكس او المتضادّ مع مسألة < حكومة الأغلبية > التي يطرحها رئيس التيار الصدري , بالضد من < حكومة التوافقية > التي تنادي بها مجموعة الأحزاب والفصائل الرافضة لنتائج الإنتخابات , وكما اشرنا أنّ الإجتماع لم يكن قد بدأ وحتى قبل أن ينتهِ .!

هل اولئك المحللين وامثالهم هم اعضاء وقادة جيوش الكترونية .؟ أمْ أنّ خواء وسذاجة الفكر هي وراء وأمام ذلك .! وربما كلاهما .

الأنكى من المضحك – المبكي , فحتى بعد انفضاض لقاء السيد الصدر مع زعماء الإطار , وإتّضاح ما اسفر عنه الأجتماع , فما برحت وما انفكّت مواقع إخبارية – الكترونية تنشر اخباراً مثلَ < الإتفاق المشترك على استبدال الرئاسات الحالية الثلاث > وما يحويه ذلك من تفاصيلٍ مركّبة تلامس جزيئياتٍ لا تُرى بالعين المجرّدة .!

وِفقَ واقتباساً لمصطلح < الجدوى الإقتصادية > على مستوى مشاريع الدولة , فما المنفعة والجدوى في ترويج مثل هذه الرؤى المثقوبة من اكثر من مكانٍ وزاوية .! , وما الذي سوف يُغيّر من تمريرٍ معلومات خاطئة الى الجمهور , وماهي المساحة الإفتراضية المحددة لضيق الأفق .؟

وَ , وفيما اشرنا له اعلاه , فليس مَيلاً نحو ” التيّار ولا الى الإطار ” ولا حتى لسواهما , لكنّه دونما شكّ , لتريّثٍ وتأنٍّ في اطلاق الأحكام المسبقة , حتى بالإنتساب كمنتسبٍ الى حظيرةٍ او فصيل في جيشٍ الكترونيٍ عرمرم .!

تبقى اسلحة النقد موجّهة ومسدّدة نحو ادارات وهيئات تحرير بعض القنوات الفضائية , في اعادة وتكرار استضافة هؤلاء المحللين ومشتقاتهم او مرادفاتهم , والتي سبق استضافاتهم على تلك الشاشات , وكانت مواقفهم وآراؤهم معروفةً مسبقاً لدى نُخَب الجمهور او الجمهور عموماً , فلماذا بثّ وعرض ما هو Expired اصلاً .!

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
801متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

في نزاع التنازع على السلطة

 إحدى الأسباب والمسبّبات < على الأقلّ > التي تتسبّب في تشويش وتشويه المشهد السياسي القائم والمعروض علناً عبر فضاء الإعلام , والذي ما انفكَّ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل تنجح بغداد بأذابة جبل الجليد بين طهران والرياض؟

في الثاني والعشرين من شهر كانون الاول-ديسمبر الماضي، زار وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين العاصمة الايرانية طهران على رأس وفد رفيع المستوى ضم مستشار...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حيدر العبادي.. المرشح المحتمل لمنصب رئاسة الوزراء

ـ ذكي.. مثقف.. عقلية اسلامية متفتحة.. سياسي توافقي.. ليس طائفيا البتة.. يعمل بصمت.. يؤمن بعراق موحد.. لا تميز عنده بين عراقي وآخر ـ تكنوقراطياً.. وسياسياً...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حكومة اغلبيه مع من والى اين ؟؟

انتخب السيد الحلبوسى فى ولاية ثانيه لرئاسة المجلس النيابى, وكذلك انتخب كلا مساعديه فى جلسة قائمة على الشك والريبه بين الكتل السياسيه خاصة فى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

364 ألف مدني ضحايا حرب أمريكا على الإرهاب

ترجمة: د. هاشم نعمة تعترف الولايات المتحدة بأن غارتها بطائرة بدون طيار في كابول قد انحرفت عن هدفها. قرأت كارولين رويلانتس* في تقارير جديدة عن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

( 02) أي أفق للمسرح الرقمي في العالم العَـربي ؟

عتبة المــنصــة : من بين المسلمات التي لا يمكن أن نختلف حولها ؛ بأن المجتمع العربي بكل تجلياته تابع تبعية مطلقة للعالم الغربي، بعض منا...