الفقر لملايين العراقيين وايرادات النفط ترتفع!

مفارقة غريبة عجيبة تلك الإحصائيات والأرقام التي أعلنتها وزارة التخطيط بارتفاع كبير بأعداد الفقراء ومنهم من يعيش تحت خط الفقر يعني معدمين ومسحوقين والمليارات تسرق وامام انظار السلطات الأربعة . هناك أسباب لهذه الفقرات منها ارتفاع سعر الصرف وخطورة وباء كورونا بالمقابل لا وجود للشمول الجديد للرعاية الاجتماعية وهناك مليون نصف ينتظرون الشمول ولكن البرلمان العراقي السابق صادر الاموال وذهب بها الى التجار ورجال الاعمالوالضحية هؤلاء الفقراء وهم لا يستطيعون مواجهة تلك الازمات التي عصفت بهم والمفروض من الحكومة ان تضع سقف زمني لمعاناتهم وليس التسويف والمماطلة بحجة لا وجود للأموال ولا نعلم اين تذهب إيرادات النفط بعد الارتفاع بالأسعار و الإنتاج وبالأرباح الكثيرة الوفيرة . العراق من أغنى بلدان العالم.. لماذا يرزح أكثر من 10 ملايين تحت خط الفقر وهم في زيادة مستمرة بالموازي مع ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية ؟.ما يزال ملايين العراقيين يرزحون تحت خط الفقر، رغم الثروات الهائلة التي ينعم بها بلدهم، والتي يمكن أن تجعله في مصاف الدول الأغنى في العالم. ويأتي ترتيب العراق التاسع عالميا في الثروات الطبيعية، حيث يحتوي على نحو 11% من الاحتياطي العالمي للنفط، و9% من الفوسفات، فضلا عن الموارد الثمينة الأخرى.
لكن معظم ثروات العراق لم يتم استثمارها بسبب الفساد وسنوات الحروب والصراعات السياسية، وسط دعوات لتفعيل استغلال الموارد وإنعاش الاقتصاد العراقي. ويقول الخبير لاقتصادي همام الشماع في تصريحات صحفية إن النفط الخام يشكل نحو 90% من إيرادات موازنة الدولة العراقية، أما الواردات الأخرى فهي هامشية على شكل ضرائب وإيرادات جمركية، وبعض الإيرادات المتأتية من قطاع النقل والاتصالات وغيرها، ودعا إلى تفعيل قطاعات الاستخراج المعدني والبتروكيماويات والصناعات التحويلية والزراعة والسياحة والخدمات. وحول تقدير الثروات العراقية المهدورة، قال إنه لا يمكن تقدير القيمة المالية الإجمالية المتوقعة في حال استغلال كافة الموارد، موضحا -على سبيل المثال- أن قيمة 4 ملايين برميل من النفط الخام لا تقل عن 100 مليار دولار، فإذا افترضنا أن نصف هذا الإنتاج تحول إلى صناعات بتروكيماوية والتي قيمتها 10 أضعاف النفط الخام، معنى ذلك إضافة نصف تريليون دولار، غير الموارد الأخرى مثل الكبريت الفوسفات والحديدوالزئبق. هل يا ترى يتم خفض نسبة الفقر في السنة المقبلة وبرلمان جديد وحكومة منتظرة لتقديم الخدمات وتوزيع عادل للثروات .

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
806متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فلسفة لعبة الكراسي

قبل أيام ظهر خبر عن وفاة السيد مهاتير محمد باني بلده الحديث والنموذج القيادي الفذ، ثم ظهر انه كان في حالة صحية حرجة وشفاه...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البنية الأيديولوجية لداعش خرقت نواميس الواقع ومنطق الطبيعة؟

الله سبحانه وتعالي خلق هذا الكون بشكل منظم جدا وبشكل دقيق جدا وبشكل هندسي جدا فتبارك الله أحسن الخالقين. التفاعل يسري بين جميع الأشياء...

لماذا نهايات الافلام تعيسة؟

هل لان الشعوب غاوية نكد وترى حياتها مأساة قائمة والنهايات الحزينة تجد فيها متنفسا لها ام الموضوع له ابعاد اخرى اقتصادية ربح وخسارة ومن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

د. لقاء مكي قامة إعلامية ومحلل سياسي وشخصية كارزمية حظيت بتقدير الكثيرين

د. لقاء مكي قامة إعلامية وصحفية وكفاءة مهنية مشهود لها بالحرفية والإتقان في مجالات البحث الاعلامي ودراسات الاتصال الجماهيري ، وهو الذي تخرج من...

الأوكرانيين وزمهرير السيادة المستباحة

قبل سنوات وأنا اطالع الصحف العالمية جلب انتباهي مانشيت مكتوب بالحروف العرضية سيادة الدول المستباحة. نعم سيادة الدول تكون مستباحة في حالة ضعف حكوماتها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما خطورة بقاء السلاح بيد عصابات وعشائر وأشخاص منفلتين ؟!

لم تتخذ الحكومات التي توالت على حكم العراق ما بعد عام 2003 للأسف الشديد خطورة بقاء السلاح بيد جماعات مسلحة مدعومة من قبل اطراف...