شبح الموت يطارد تلاميذ مدرسة الشالجية!

يمشون هؤلاء التلاميذ بحذر على الرغم من ان مدرستهم تقع في مركز المدينة الا ان الاهمال وعدم التخطيط والتسويف والوعود المستقبلية ولا متابعة من قبل المعنيين للعديد من المدارس في بغداد خاصة محافظة بغداد ووزارة التربية دورهم معدوم .
يعاني نحو ثلاث الاف تلميذ وطالب من شبح الموت في هذه المدرسة بسبب تهالك البنى التحتية لهذه المدرسة ذات الدوام المزدوج ثانوية وابتدائية ويحتوى الصف الواحد على اكثر من ستين تلميذا بسبب البعد لبقية المدارس بجوار منطقة العطيفية . كانت هذه البناية عبارة عن سجن في عهد الملوكية ولا تضم شبابيك تهوية حتى يتم تغيير الهواء مروح قديمة وعاطلة ورحلات مدرسية لا تصلح لجلوس التلاميذ ، لا وجود للحمامات الصحية حتى لإدارة المدرسة هي معطلة وتخضع للبناء الجديد منذ سنين طويلة ولم تكتمل الى الآن بحجة عدم تخصيص محافظة بغداد للأموال للمقاولين وسياج المدرسة ايل للسقوط فيما يخشون الكوادر التدريسية على التلاميذ والطلبات من حوادث جسيمة تصل الى الموت لا سامح الله .
مدرسة الشالجية تابعة الى تربية الكرخ الثالثة ، والمنطقة تعاني من ازمة قلة المدارس اذ تبدأ تلك المناطق من ساحة عدن وحتى تقاطع جامع براثا ولا بناء جديد فيما يتم زيادة
أعداد المواطنين وتم بناء اكثر من ثلاث احياء سكنية وهناك بعض العشوائيات ومناطق زراعية تحولت الى سكنية والتلاميذ يعانون قلة المدارس وتهالك هذه المدرسة التي بنيت منذ أكثر من مائة عام . مع بدء العام الدراسي الجديد في العراق لم تستعد وزارة التربية بالشكل الصحيح لهذه السنة الدراسية على الرغم من توقف بسبب فيروس كورونا ، أثارت وزارة التربية الحاجة إلى استحداث آلاف المدارس الجديدة في بغداد عموما ، للتخلّص من مشكلة الدوام المزدوج والثلاثي وتوفير أجواء دراسية صحيحة، وضرورة إيجاد صيصات مالية لاستحداث مدارس جديدة خاصة في تلك المناطق التي تعاني من الكثافة السكانية الكثيرة والكبيرة . ابناء منطقة الشالجية طالبوا التدخل السريع لإنقاذ التلاميذ من هذه البلوة وأكدوا “الحاجة الماسة إلى وضع حلول مناسبة للتخلّص من الدوام المزدوج والثلاثي في المدارس (دوام فترات الصباح والظهيرة والمساء)، من خلال الاهتمام بهذا الموضوع الخطير للغاية.
وقال ولي امر أحد التلاميذ شيء غريب ان نكون قرب مديرية التربية وفي مركز المدينة ونعاني من شحة الابنية المدرسية وتهالك المدرسة الوحيدة في منطقتنا منذ عشرات السنين؟!، واعرب عن قلقه على التلاميذ من خطورة هذه المدرسة وقال إنه مع زيادة أعداد الطلاب وتهالك المدارس، تبرز الحاجة واضحة لاستحداث أبنية مدرسية جديدة في تلك المناطق وخاصة الشالجية والحرية والكاظمية . هذه رسالة الى وزير التربية والسيد الوكيل فلاح القيسي ومحافظ بغداد بضرورة زيارة هذه المدرسة والاطلاع عليها ليشاهدوا
العجائب والغرائب ومعاناة التلاميذ والطلبات والإدارات.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
806متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فلسفة لعبة الكراسي

قبل أيام ظهر خبر عن وفاة السيد مهاتير محمد باني بلده الحديث والنموذج القيادي الفذ، ثم ظهر انه كان في حالة صحية حرجة وشفاه...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

البنية الأيديولوجية لداعش خرقت نواميس الواقع ومنطق الطبيعة؟

الله سبحانه وتعالي خلق هذا الكون بشكل منظم جدا وبشكل دقيق جدا وبشكل هندسي جدا فتبارك الله أحسن الخالقين. التفاعل يسري بين جميع الأشياء...

لماذا نهايات الافلام تعيسة؟

هل لان الشعوب غاوية نكد وترى حياتها مأساة قائمة والنهايات الحزينة تجد فيها متنفسا لها ام الموضوع له ابعاد اخرى اقتصادية ربح وخسارة ومن...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

د. لقاء مكي قامة إعلامية ومحلل سياسي وشخصية كارزمية حظيت بتقدير الكثيرين

د. لقاء مكي قامة إعلامية وصحفية وكفاءة مهنية مشهود لها بالحرفية والإتقان في مجالات البحث الاعلامي ودراسات الاتصال الجماهيري ، وهو الذي تخرج من...

الأوكرانيين وزمهرير السيادة المستباحة

قبل سنوات وأنا اطالع الصحف العالمية جلب انتباهي مانشيت مكتوب بالحروف العرضية سيادة الدول المستباحة. نعم سيادة الدول تكون مستباحة في حالة ضعف حكوماتها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما خطورة بقاء السلاح بيد عصابات وعشائر وأشخاص منفلتين ؟!

لم تتخذ الحكومات التي توالت على حكم العراق ما بعد عام 2003 للأسف الشديد خطورة بقاء السلاح بيد جماعات مسلحة مدعومة من قبل اطراف...