الإثنين 24 يناير 2022
16 C
بغداد

نزيل رقم 25

سجين بإرادتي، كبلت يدي بالكسل، وحبست صدري بالكراهية.
حُكِمَ عليّ بالأعمال الشاقة والسبب متابعتي نظرة الآخرين لي.
لم أنل حريتي والسبب أنني لم أتخلص من تلك العادات التي أعاقت حياتي، ولم أكتسب مايشفع لي ليخفف عني الحكم.
لم أجتهد لأتخلص منها! كان حلمي أن أسمع (تم الإفراج عنه بسبب حسن السيرة والسلوك)! الكراهية التي أثقلت كاهلي!
اجتررت الماضي وكل حدث سيئ، وكأنني أرمي حطب لأزيد به نار قلبي. الكسل ذلك العدو الذي استسلمت له وجعلني أعيش الأماني والأحلام دون أن أحرك ساكناً. خدعة جعلتني أعيش الفراغ والحسرة.
أما تلك النظرة التي تلاحقني جعلتني حبيس الخوف، مجرداً  من ثقتي بنفسي خوفاً من نظرة الآخرين، وماذا يقولون عني!
الخوف من الفشل جعلني عاجزاً عن المبادرة والسعي لتحقيق أمنياتي، فأصبحت أنا السجين وأنا القاضي.
ياترى:  ماذا يقولون عني؟!
كيف ينظرون إليّ؟!
لماذا أجرب؟ قد أفشل!
هذه الاستفهامات التي لم أجب عليها بالطريقة الصحيحة.
أصبحت حجر عثرة، وفي طريقي سور عالٍ. داخل نفسي حجز عني النور الذي يوصلني لآخر النفق، جعلت حياتي تدور حول الخوف من الفشل، وماذا يقولون عني، وماذا قد تكون نظراتهم إليّ.
كان من المفترض أن أقول ماذا أريد أنا، وما نظرتي إلى نفسي!
هل أنا راضٍ عن ما أنا عليه؟ ماذا حققت؟ لماذا لا أجرب الفشل تجربة تكسبني الخبرة وتصقل مهاراتي وتذهب بي نحو النجاح؟
هذه التساؤلات التي أنا في حاجة إليها  لابد أن أغير من تفكيري واهتماماتي لأصل للخلاص من هذه القيود، وأطلق سراحي وأتحرر من زنزانتي التي حكمت على نفسي بدخولها.
إن أردت النجاح ثق بنفسك وتوكل على الله، وتجاهل ماذا يقولون (النجاح ليس نهاية والفشل ليس قاتلاً.
إنما الشجاعة للاستمرار هي مايهم)
وينستون شرشل.
(اصنع النجاح من الإخفاقات. خيبة الأمل والفشل من الدرجات التي ترتقي عليها للنجاح) ديل كارنيجي

المزيد من مقالات الكاتب

ضياع القضية

المثلث القاتل

توقف الحياة

توقف الحياة

الهروب من زوجتي

زوج بقيمة مرتبة

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
803متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

عودة داعش بين الحقيقة والوهم..!!

الجريمة النكراء التي نفذها تنظيم داعش الارهابي ، بحق عشرة جنود عراقيين وضابط في حوض العظيم،أعادت خطر داعش الحقيقي الى واجهة الاحداث، وعزز هذا...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حادثة ديالى…غموض أسدل الليل أسرارها.!

حادثة التعرض الذي قامت به عناصر داعش فجر الجمعة على نقطة عسكرية تابعة للجيش العراقي في ناحية العظيم بمحافظة ديالى والتي راح ضحيتها أكثر...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لأنه نظام لايمکن الوثوق به

هناك الکثير من التناقض والتضارب في التصريحات والمواقف المعلنة بشأن محادثات فيينا وماقد يمکن أن يتمخض عنها، وجوهر وأساس هذا التناقض والتضارب مرتبط بالنظام...

شي مايشبه شي قالب بالمظهر والحقيقة ولاشي

(())يعيشُ المَرءُ ما اِستَحيا بِخَيرٍ وَيَبقى العودُ ما بَقِيَ اللِحاءُ||| فَلا وَاللَهِ ما في العَيشِ خَيرٌ وَلا الدُنيا إِذا ذَهَبَ الحَياءُ||| إِذا لَم تَخشَ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سبعة ملايين ليست كأربعين مليوناً

يتذكر بعض الناس بحسرة، تلك الايام الخالية عندما كانت الشوارع فسيحة ولاتوجد زحمة ومساحات البيوت كبيرة وفيها حدائق والخدمات جيدة. يتذكرون موزع الصحف والحليب والصمون...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

موضوع يستوجب الوقوف عنده

قال تعالى في سورة لقمان {يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ} من...