الفلم السينمائي الجديد

لقد تعود العراقييون منذ زمن بعيد على مشاهدة الكثير من الأفلام السينمائية من قبل عمالقة الفن السياسي المتشبثين بالسلطة ومغرياتها ، وكيف كانت تعرض على المشاهدين من أجل تمرير قصص وروايات لتحقيق أهداف معينة مثل فلم ( أبو طبر ) وفلم ( المؤامرة الكبرى ) وفلم ( تفجير الجامعة المستنصرية ) في سبعينات القرن الماضي ، وفلم ( يا محلى النصر بعون الله ) عام 1991 . ويبدو أن حكومة تصريف الأعمال بزعامة الممثل والمخرج البارع مصطفى الكاظمي اقتنعت بضرورة اعادة عرض مثل تلك الأفلام لتظهر لعامة الناس مدى مظلومية (هذا الرجل الوطني المسكين ) ومدى همجية واستهتار فصائل المقاومة والمعترضين على نتائج الانتخابات المزورة . وبعد أن وجد الكاظمي نفسه أمام ورطة كبيرة لا مخرج منها ، اجتهد هو ومن معه من المتملقين والمنافقين وبالاستعانة بشركة الانتاج العالمية ( الصهيوأمريكية ) لعرض فلم سينمائي قصير ربّما سينقذه من ورطة الانتخابات واستهدافه للمتظاهرين السلميين بالرصاص الحي ، وربما سيجعل الفلم الجديد منه بطلا وطنيا يعيد له الولاية الثانية برؤوس الشعب المظلوم . واليكم تفاصيل هذا الفلم الجديد :

–        اسم الفلم : البطل الوطني المستهدف

–        اسم المنتج : الشركة الصهيوأمريكية العالمية لانتاج الأفلام الملفقة .

–        تأليف : رئيس حكومة تصريف الأعمال مصطفى الكاظمي

–        بطولة : مصطفى الكاظمي

–        اخراج : السفارة الأمريكية في بغداد

–        مكان أحداث الفلم : المنطقة الخضراء في بغداد وبالتحديد منزل مهجور لا أحد يسكن فيه .

–        وقت عرض الفلم : صباح يوم الأحد الموافق السابع من تشرين الثاني 2021 م .

–        تكلفة الفلم : بعض الأضرار البسيطة التي تم احداثها عمداً في منزل مهجور قريب من منزل رئيس حكومة تصريف الأعمال من أجل أن تتماشى مع مضمون الفلم ، اضافة الى صور قديمة لظائرات مسيرة محطمة على الأرض ، مع ضماد طبي ليد مصطفى الكاظمي .

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
801متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نحن والملف النووي الإيراني

 مساءَ امس صرّح وزير الخارجية الأمريكي " بلينكن " أنّ حسم مسألة ملف الإتفاق النووي مع ايران بات وشيكاً , وصباح امس اعلنَ الرئيس...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

حكومة الكاظمي والتامر على موانىء البصرة ….. واحياء لموانىء العقبة ؟

للاسف الشديد فان حكومة الكاظمي المنتهية ولايتها قد ادخلت العراق بنفق مظلم وربطته باتفاقية مجحفة قد كبلت الاقتصاد العراقي ونهب لثرواته من خلال مد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الأقلية والأكثرية وأمة ضحية!!

قال لي: أن الإنكليز سبب دمارنا لأنهم ساندوا الأقليات لتحكم الأكثريات في مجتمعاتنا , وجاءوا بمن لا يعرف البلاد ليكون سلطانا عليها!! تأملت ما قاله...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التنين الصيني والقرار العراقي بالمقلوب!!

بداية الحديث سيكون عن واقع الإعلام العراقي المُتخبط والغارق في الفوضى وصراخ المسؤولين وعويلهم المتباكي بدموع التماسيح على مصالح المواطن وحقوقه وهو مايتطلب وجود...

رواية تشيخوف ” المغفلة ” — درس في التغييرالأصلاحي!؟

في رواية تشيجوف " المغفلة " واحدة من أروع الروايات القصيرة في تأريخ الأدب العالمي ، وأنطون تشيخوف من كبار الأدباء الروس على مدى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الكتلة الأكبر في العراق؟

دخل أعضاء "الإطار التنسيقي" الذي خسر الانتخابات الأخيرة الى قاعة البرلمان في جلسته الأولى التي عقدت قبل أيام وهم عازمون على انتزاع الأغلبية ليهيمنوا...