الإثنين 23 مايو 2022
27 C
بغداد

دكتاتوريات إعلاميه

من الشنيع والبشع،ان غالبية ممن يترأسون تحرير بعض وسائل الإعلام المختلفه، ومن يملكونها ،يوجهون دائما، سهام نقدهم ،الحاد والعنيف ،للأنظمه الشموليه ،ورموزها ،بكونها دكتاتوريه ،ومن يقودها بكونه، دكتاتور ،لايحترم الرأي الآخر ،ويقمع ممن يختلفون معه في طروحاتهم، ووجهات نظرهم ،واتجهاتهم وميولهم،بينما هم، قد حولوا وسائل الإعلام التي يرأسون تحريرها ،ومن تعود ملكيتها لهم، الى ابشع من كل الدكتاتوريات وانظمه الحكم الشموليه المعروفه،ومن كل دكتاتور ،عرفه التاريخ،فهذا النوع من الدكتاتور الذي يحول المؤسسه الإعلاميه التي يقودها، أو ذلك الذي يملكها، الى دكتاتوريه إعلاميه، تقمع الرأي الذي يخالف رأيه ،وخط او نهج مؤسسته الإعلاميه، هو أقسى وأظلم ،ومؤسسته الإعلاميه

أخطر على الدوله والمجتمع، بأضعاف ،مضاعفه ،وتداعياتها كارثيه على الدوله والمجتمع معا، بشكل فظيع ومروع، من الدكتاتوريات السياسيه،لكون الإعلام هو السلطه الأخرى المضافه ،للسلطات الشرعيه المعروفه، التي تطلع بدور، بناء هادف ونبيل، هو تقويم مسار، واداء مؤسسات الدوله، الغايه منه تصب لصالح المجتمع والدوله معا.نعم من المفجع ،ان هذه الظاهره الخطيره المدمره ،متفشيه، في عالمنا العربي ،منذ زمن ،ليس بالقصير ،بالطبع ،ومن حسن الحظ ،لازلنا نجد في وطننا العربي ،وسائل اعلام مستقله ،تتمتع بالرصانه ،والموضوعيه والأنفتاح على كل الميول ،والأتجاهات ،والتوجهات، والرؤى والآراء المختلفه ،حتى تلك، التي تتناقض تماما، مع توجهاتها وميولها،صحيح انها قليله جدا ،وبعضها حديث العهد لا يتجاوز عمرها العقد.الا انها موجوده ،وتتفاعل بكل رقي ،وتقدير ،وأحترام واهتمام لما يصلها من مواد ووجهات نظر مختلفه.وهذا أفضل شاهد ،وأصدق دليل ،بوجود علامات مضيئه في داخل امتنا ،يمكن الأعتماد عليها لبناء أسس، ومرتكزات صلبه وقويه لإنطلاق نهضة أمتنا.تحية لكل مؤسسه اعلاميه من هذا النوع ،ولأسرة تحريرها ،ومن يملكها،ولكل العاملين فيها،ولكل من ينشر عبر صفحاتها وكل من يتابعها.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
860متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

القاعة الدستورية واليات حل الازمة /3

في تجارب الدول الديمقراطية شرع الدستورلتثبيت عقد اجتماعي، لادارة شوؤن الدولة، وبدون تحويل نصوصه الى تطبيقات واقعية، يبقى هذا الدستورحبرا على ورق، ورغم تشكيل لجان...

الى رسل الرحمة ..ارحموا !

سابتعد اليوم عن السياسة قليلاً ، لاوجه نداءً الى رسل الرحمة من الاطباء الكرام عسى ان يتجاوبوا معه انسجاماً مع طبيعة مهنتهم والقسم الذي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لماذا ممنوع علينا الحديث عن معاناتنا امام المجتمع الدولي؟

اعتادت الطبقة السياسية الحاكمة في العراق منذ عام 2003 على ممارسة ثقافة التخوين والتشرب في نسيجها السياسي المتهرئ بثقافة المؤامرة وهي آلية سيكولوجية لممارسة...

الشعبانية بين الجريمة والتسقيط

هيجان شعبي رافق خروج القوات العراقية, بعد دخول قوات التحالف عام 1991, إلى الكويت, تمخض عنها انتفاضة شعبية, بدأت بذرتها من البصرة, لتمتد سريعاً...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سيادة الفريق ( أذا أبتليتم فأستتروا)!

مع كل الخراب والدمار والفساد الذي ينهش بالعراق والعراقيين منذ الأحتلال الأمريكي الغاشم للعراق عام 2003 ، ذلك الأحتلال الذي حول العراق الى أرض...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أمتنا ومخاطر الوضع العالمي!!

ما سيجري في دول الأمة سيكون مروعا , فربما ستنشط الحركات المتطرفة بقوة شديدة , لأن الأقوياء سينشغلون ببعضهم , وسيجد المتطرفون فرصتهم المواتية...