الخميس 30 يونيو 2022
43.8 C
بغداد

مفاجأة سقوط أفغانستان على يد طالبان بهذه السرعة!

لم تستفد أمريكا من دخول الاتحاد السوفيتي السابق الى افغانستان عام 1984 بطلب من الرئيس الافغاني الاسبق (نجيب الله). الا ان الرئيس الامريكي الاسبق (جورج الابن)قرر
غزو افغانستان في 17 شباط عام 2002 وكذلك غزو العراق في نيسان عام2003 وكانت نتائج الحربين كارثية ومأساوية وخساره بالارواح والمعدات والعتاد والتي يتحملها الرئيس الاسبق جورج بوش الابن ومســــاعديه اذ كلفت الحرب أميركا 2 تريليون دولار أمريكي وأستشهاد وقتل أكثر من 2400 أمريكي بالاضافة الى الآف الجرحى والمقعدين!.؟
ان سياسة الرئيس جورج بوش الابن منذ توليه السلطة لم تكن أمنه ولا حصينه بسبب اهماله مراقبة الارهاب والارهابيين قبل 11 أيلول عام2001!.
ان الفساد المالي والاداري والاخلاقي في السلطة السابقة في افغانستان ادى الى سيطرة (طالبان) على افغانستان.وكان الرئيس الحالي (جو بايدن) قد أمر بنشر المعلومات السرية
المتعلقة بهجوم 11 أيلول عام2001 وفيه علاقة للســـــعودية بتزويد الطلاب السسعوديين الذين ساهموا في عملية الهجوم على أمريكا اذ كان من بين الارهابيين خمسة عشر ارهابي
سعودي من أصل تسعة عشر ارهابي. ولا زال الشعب الامريكي واهالي الضحايا يطالبون أمريكا باتهام السعودية بهذا الهجوم!.
وعند مغادرة الرئيس السابق لافغانستان(أشرف غني) الى دولة قطر قال(انه أسف على فشل الشعب الافغاني في ضمان مستقبل أفضل لهم بعد فراره في 15 أب 2021 بسقوط
(كابل) وان مغادرته البلاد كانت أصعب قرار في حياته لانه أنقذ العاصمة ومواطنيها المقدر عددهم بستة ملايين نسمه.

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
867متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تجريم التطبيع العراقي وطنية أم سياسة؟

من نوافل القول إن الشعب العراقي كان، بخلاف أغلب أشقائه العرب، يكره الظلم والعدوان، ولا يصبر كثيرا على الحاكم الظالم أيا كانت قوته وجبروته....
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مقتدى يعيد اكتشاف الحلف الكردي – الاسرائيلي!؟-1

غرد مقتدى موخرا ضد رئيس الجمهورية -لانه لم يوقع على قانون تجريم التطبيع مع اسرائيل.. مع ان القانون قد مر.. في محاولة منه لقطع...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الكراسي المزوَّقة!!

زوَّقَ : زيَّنَ , حسَّنَ التأريخ يقدم شواهد متكررة عن الكراسي المقنعة بالطائفيات والمذهبيات والعقائديات , على أنها لن تدوم طويلا لسلوكياتها الدافعة إلى ولادة...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مَن طَلبَ السلطة… فلا تُولّوه!

يسعى المتفيقهون ووِعاظ الساسة والمنتفعون أو مِن المطّبلين إلى التعظيم من شأن الزيارة المكوكية التي قام بها رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إلى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما بينَ موسكو و كييف والغرب

< نظرةٌ مشتركةٌ من زواياً متباينة للحرب من خارج الميدان وِفق الوقائع واحداث التأريخ القريب , فكأنّ هنالكَ نوع من الهَوس لدى رؤساء الوزراء في...

محمد حنون…. المسؤول الناجح في الزمن الصعب..!

طبيعي أن تنجح في زمن الرخاء وطبيعي ان تعمل بنفس مستقر لتنجز برنامجك في زمن الهدوء، لكن ليس من الطبيعي أن تتحدى كل الظروف...