السبت 28 مايو 2022
34 C
بغداد

الجالسون على جمر الجوار

تجلس الشعوب عادة في خرائطها التي وجدت اسلافها يجلسون عليها منذ الازل ، منهم من يرتاح بجلسته ومنهم من يصاب بوباء التوسع فيبدأ بالتهام خرائط الآخرين ،الذي كان مرتاحا بجلسته على خرائطه التي رسمتها الاقدار وشاكس حدودها الاستعمار، فكر ان يعيش الحياة بكامل رحيقها فأربك عليه فكرته الذي لايرغب بالخرائط واالحياة والسلام .
الكورد ،تلك الامة العريقة عراقة التاريخ باكمله ، احد الشعوب التي تحدثنا عنها في الصنف الاول وقلنا انهم يحبون الحياة ،والكورد امة مسالمة لاتفكر بالتهام احد وبالمقابل لاتسمح ان يلتهم خريطتها احد ،لكن هذا العالم ومنذ الازل امتهن الغزوات المتبادلة بين الجيران اولا ثم الاقرب والاقرب والابعد وهكذا ، لم تكن الامة الكوردية بمنأى عن هذه الغزوات وهذه الالتهامات على خرائطها ، لكن الله كا يقول المؤمنون والطبيعة كما يدعي الملحدين ، غالبا ماتهيأ ثقبا مناسبا للخروج من كل مغلق ، وغالبا ايضا رغم وعورة التضاريس ،تكون الجغرافيا المتوحشة احيانا ،مرنة ورحيمة في بقعة ما، كوردستان — التي تجلس بقلق بين جبال متوحشة تحيطها من الشمال والشرق تعود لامبراطوريات كانت تجلس على عرش العالم في حقب ما من تاريخ هذا الكون – وهبها الله جبالا كانت تعادل ترسانة نووية تصد عنها تحرشات واطماع الجيران الشرهين والاعداء الافتراضيين والحلفاء الغادرين والشركاء الغير مؤتمنين ، وتلك الجبال وهبت للشعب الكوردي صفاتها من صلابة ومتانة وثبات وصمود شديد، حتى صار الكوردي والجبل كائن واحد ، عندما تذكر الكورد في محفل من محافل العالم الواسع يتبادر الى ذهن المصغي سلسلة جبال ،وعندما تذكر سلسلة جبال يتبادر الى ذهن المصغي سرب من الكورد المناضلين والثائرين والفلاحين والمعلمين والمهندسين والاطباء والعلماء وسائر المهن .
الخريطة الكوردية المقضومة على الدوام ، لم تجعل الكورد يجلسون متفرجين او مهددين ، جعلتهم المحن المتراكمة سياسيين من الطراز الرفيع ، والمناضل الكوردي الذي قضى نصف عمره متمنطقا بالبندقية صار الان يحمل حقيبة دبلوماسية مليئة بالاوراق للتفاوض لاجل اعادة المقضوم من الخريطة دبلوماسيا ،و حل مشاكل الكورد ومشاكل الاخرين ،اقول مشاكل الآخرين واعني ان الكورد صاروا وسطاء بين ابراطوريات لتخفيف الاحتقان وبث سلام عجزت عن صناعته مؤسسات اممية رفيعة.
الكورد لم يجلسوا في خريطتهم المقضومة يائسين ، بنى الكورد عمارات شاهقة واسسوا شوارع مدهشة واسواق كبيرة ومتاجر جميلة وحدائق للمواطن وحدائق للحيوان وملاعب ومدارس ومستشفيات وتشهد على ذلك اربيل عاصمة اقليم كوردستان التي تضاهي اكبر واجمل مدن العالم ،
تحتضن اربيل نازحون ومهجرون ومقيمون دون ان تتذمر ،وتغص اربيل بالسواح على مدار العام ،وكذلك سائر مدن الاقليم المزدهر على الدوام ، اقليم كوردستان يجلس في منطقة قلقة حولها شعبه وساسته الى منطقة عالمية فاتنة أمنا واقتصادا وعدالة .
والاقليم الاخضر يزاول العمران والسباسة والصلح بين الجيران المتخاصمين ،والاقليم الاخضر صار وجهة للساسة والتجار والسائحين.
مسكين ذلك الباحث الذي يركز على دراسة قرن من الزمن في الشأن الكوردي ، دون ان يعرف ان الكورد امة قديمة قدم التاريخ وان الكورد أمة عظيمة ومن الاباء المبكرين للجنس البشري اللذين تم توثيق تاريخهم في حوليات الامبراطوريات القديمة .

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
861متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

نحن واسرائيل .. تطبيعٌ أم تمييع !

الحدّ الأدنى من التعليق < الذي لا يستحق أن نكتب اكثر منه > حول قانون تحريم وتجريم التطبيع مع اسرائيل , وهو القانون الذي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

لماذا يرفض ائمة الفساد والخراب والتجسس في العراق, التطبيع مع اسرائيل؟

(1) ان كان هناك قانون يجب ان يصدر من مجلس النواب, فيجب ان يتسق مع دستور الموساد والعمايم والشراويل! لعام 2005, وذلك الدستور ينص على...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تأثير الإحقاد الدفينة على القرار السياسي في بغداد

كل الذين يحملون في دواخلهم الكراهية المقيتة تجاه الكورد، يبثون بشكل يومي، وبسوء قصد وتعنت وإصرار، سموم الكراهية بهدف إثارة النعرات الشوفينية والمذهبية والقومية. هؤلاء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

اتهام المناضلون والمثقفون العراقيون لماذا كل هذا البغض والاتهام

لايحضى المناضلون والمثقفون برعايه واهتمام من قبل الحكومات والانظمه العربيه ومن الكثير من المثقفين, وادعياء الثقافه وفى كل مناسبه متاحه يترضوا للنقد القاسى الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

أمريكا وإسرائيل وإيران تصادمٌ أم تخادمٌ…!!

هل تفضّل أمريكا وإسرائيل وإيران، التخادم أم التصادم بينهم،وهل مانراه من تصعّيد وصراع مخفّي،هو نهاية التخادم أم بداية حرب واسعة بينهم،لقد إلتبستْ الأمورعلى الرأي...

٦٠٠ الف شكراً يا .. وطني !

قضيت في العراق مؤخراً اسبوعين وعدت عليلاً جداً .. ذهبت لكي اتابع معاملة احالتي على التقاعد التي دخلت الان عامها السابع.. نعم هاهو العام...