الجمعة 27 مايو 2022
31 C
بغداد

شحن انتخابي

منذ قرابة ثلاثة أشهر وكؤوس الخمرة الطائفية والقومية والدينية والمذهبية والعشائرية تقدم مترعة على موائد مختلفة الالوان تحولت فيها الأحزاب والاطياف والكتل والمرشحين إلى ندل يشبهون غلمان حسني الصورة والوجه والملبس والمنادمة بلغات ولهجات شتى وهم على قناعة تامة ان الناخب هنا لا يذهب إلى مركز الاقتراع مالم يثمل حتى فقدان الوعي ولايضع اسمه على ( الاستمارة ) حتى يشحن طائفيا وقوميا وعشائريا ومناطقيا ومذهبيا ويدعم بصك غفران وفتوى دينية تشرعن اختياره لمن ذهب لانتخابه في مراكز اقتراع لم تكن اعدت في الأساس لانتخابات تتوفر فيها حرية الاختيار يلتزم فيها المرشح بما الزم به نفسه إنما هي ساحات معارك لحرب عمياء بين طوائف تتعامل في أمورها الحياتية بتعايش قهري أحيانا وبلا مبالاة أحيانا أخرى لكنها لا تصل حد التقاطع او التقاتل مالم تدس السياسة انفها بينها لأغراض ومصالح تخصها ولا علاقة لتلك الطوائف بها ولو كانت الانتخابات حرة ونزيهة ووطنية لماذا حولوها إلى مناطقية ومذهبية ولو لم تكن مفروضة لماذا فرض على ابن الاعظمية مرشح سني وعلى ابن الثورة مرشح شيعي ؟ ولماذا لا يعاملوا المدينة الكبيرة او المحافظة على انها دائرة انتخابية يحق لأبنائها ترشيح من يرتضونه دون النظر إلى مذهبه او قوميته ؟

واظن جازما ان لو كان الانتخاب حرا لتنافس العاني والزاملي والدوري والمالكي والكربولي والحلبوسي والسوداني في الثورة والفضل والعامرية والشعلة والكاظمية وقد يفضل الناخبين في الثورة الحلبوسي على الزاملي وتختار الفضل شيعيا وقد تختار الشعلة كرديا وتختار الكاظمية مسيحيا مادام الجميع يعيشون في بغداد وينتمون لها وعرفهم الناس فيها من خلال معايشتهم لهم وماقدموه من خير او شر وهم يركضون في مضمار السياسة منذ سنوات طويلة لكن هل ترضى السياسة عن هذا ؟ ابد ولو كانت راغبة به لما اترعت لهم الكؤوس بالخمرة الطائفية والمذهبية والقومية والمناطقية واسكرتهم حد العربدة وقسمتهم إلى شعوب وقبائل وطبقت عليهم مبدأ.. تريد ارنب اخذ ارنب تريد غزال اخذ ارنب .

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
862متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

شروط تعجيزية ومقاعدة قليلة للدراسات العليا

الكثير من الاصدقاء يحلمون بإكمال دراستهم, لكن يصطدمون بالشروط التعجيزية التي لا يجتاحها الا ذو حظ عظيم, ومع ندرة مقاعد الدراسات العليا نجد اغلبها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الانتخابات القادمة وحركة التغيير !!

لا يفصلنا عن الانتخابات القادمة سوى عدة شهور , وحركة التغيير في محلك سر , لا تحرك على مستوى الاقليم أو العراق , وهي...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تعيش الحكومة…يسقط الشعب!!

في كل الزمكانيات والدساتير والأعراف والسلوكيات السياسية المتعارف عليها أن الشعوب هي التي تصنع الحكومات وتصوغها وتُنتجها بطرق شتى، فبعضها تُولد من رحم الديمقراطية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الرغيف والرغيف!!

الطعام سلاح وقوة سيادية وقدرة على المطاولة والتحدي , والمجتمعات التي لا تطعم نفسها تعيش ضعيفة , ومحكومة بإرادة الآخرين الذين يوفرون لها الطعام. والعجيب...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

مسؤولو عراق اليوم.. أين أنتم من قادة عراق الأمس الميامين؟

ـ1- الزعيم عبد الكريم قاسم! قادة عراق الأمس الميامين ـ كان يسكن مع أهله في دار للإيجار.. ثم بعد أن أصبح برتبة عقيد انتقل للسكن ببيت...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العملاق كيسنجر والفأر زيلينسكي!

يؤسفنا ايّما أسفٍ لإستخدام مفردة " فأر " بحقّ الرئيس الأوكراني " فولوديمير زيلينسكي " , < وهي المرّة الأولى التي نستخدم فيها مثل...