برئاسة الحلبوسي ..نصف البرلمان بلا عمل !

احصائية طريقة ومحزنة في ذات الوقت تقول ، ان 57 نائباً بالتمام والكمال تمتعوا بكامل امتيازات النائب وكان عملهم في مجلس النواب هو الصمت الرهيب كما غنّت الراحلة نجاة الصغيرة ، فلا مداخلة ولا مقاطعة ولا نقطة نظام كما لو ان شعارهم والصمت ابلغ انباءً من الكتب !
والتحق بهم 31 نائباً عن الشعب ومعاناته ارادوا اراحة ضمائرهم فسجل لهم التأريخ مشاركة واحدة فقط من باب رفع العتب وتحليل الخبزة، فهم لايفوتون صلاة ولايتركون صياماً ويدقعون الزكاة من جيوب غير هم من فقراء هذا الوطن !
ولو قلبنا الرقم 31 لاصبح لدينا 13 نائباً أعزّهم الله واكرم اليهم ،لم يسجلوا باي لجنة برلمانية ، وكانت حججهم بحسب مصدر موثوق من بطانة السيد الحلبوسي ، هي ان لجان البرلمان ليس من مستوى كفاءاتهم لذلك قرروا العمل ” خارجي ” كما طلاب الخارجي الذين فاتتهم فرصة الامتحان الحقيقي !
ولدينا اربعة نوّاب لم يؤدوا اليمين الدستورية، وحسب مقربين ، فانهم من باب الاحوط وجوباً امتنعوا عن اليمين خشية ان تمتد اصابعهم ، والعياذ بالله ، الى مال الشعب وهو مال حرام عليهم الى يوم يبعثون !
سأتدخل من جنابي مباشرة واقول بناءً على متابعات تلفزيونية وليس محاضر اجتماعية ، ان المجلس شهد غياباً كاملاً ومطلقاً لعدد من النواب غير معروف عددهم لاسباب امنية ن ويقال ان سبب الغيابات المطلقة ، هي تواجدهم في برلمان دول الجوار لعرض القضية العراقية طولا وعرضاً والله اعلم !
ولو جمعنا الاعداد المذكورة واضفنا اليها رقما جديداً لاحصائية تقول ان مجموع عمل مجلس النواب كان بالتمام والكمال 61 يوميا ( يوم العمل سبع ساعات يومياً).
وطبعا كما يقال ايضاً ، الوحدة بآمرها ، ما يعني ان المجلس برئيسه ، فان صلح صلحوا وان فسد فسدوا !
اقول لوجمعنا كل هذه الارقام لاتضح لنا حجم الكارثة النيابية التي كنّا بها طوال سنوات ثلاث بقيادة ” الزعيم ” محمد الحلبوسي !
ولاعزاء لنا الا ان نلوم ونعتب على الحراك الاحتجاجي التشريني الذي كان يطالب من برلمان بهذه ” الفعالية ” ان يقدم له:
وطناً سيد نفسه ..
وطناً يحفظ هيبة الدولة ..
وطناً يقدم له الخبز النظيف مع الكرامة الانسانية ..
وطناً لحقوق الانسان بأدنى معاييرها ..
واخيرا قال اجدادنا ..لاتطلب الحاجات الا من اهلها ، من الرئيس الى النائب الغائب !!

المزيد من مقالات الكاتب

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
770متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تَعَبُد… ولكن على الواحدة والنص

لم يذق طعم النوم ليلتها بعدما طرقت باب شقته بالخطأ، السكر والإرهاق اللذان هي فيه جعلها تخطأ في رقم الشقة والدور.... لقد كانت على...

ماهي التساؤلات وماذا يمكن فهمه لما بين السطور والطريقة لابعاد صورة وهوية الفاعل والداعم

ابرز ماتحدث به مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي خلال المؤتمر الصحفي للجنة التحقيقية المكلفة بالتحقيق بمحاولة اغتيال الكاظمي قاسم الاعرجي"""" سنعرض اليوم التقرير الأولي للتحقيق...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العلم البايولوجي مصدر مهم لاقتصاد الدول العظمى

قد تخونني التعابير احيانا في بعض مقالاتي كونني ليس من ذوي الاختصاص الدقيق ومعلوماتي العلمية في مجالات الادوية والفايروسات محدودة.. ولكنني اكتب ما اشاهده...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رئيسي الفاشل في أکثر من إختبار

عندما أعلن ابراهيم رئيسي عن عدم ذهابه الى الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة وکذلك الى مٶتمر المناخ في سکوتلندا، بحجج ومعاذير أثارت سخرية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رافع الكبيسي..خاض تجارب العمل الاعلامي فأبدع فيها

رافع عويد الكبيسي هو من تولد ناحية كبيسة 1957 بمحافظة الانبار ، وقد أكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها .. في عام 1978 دخل كلية...

ماجدوى الاسراع لرجوع للاتفاق النووي مع ايران

لا يُخفى أن المفاوضات مع الإيرانيين حول التوصل إلى اتفاق نووي ليست سهلة على الإطلاق. ولكن إذا أرادت إدارة بايدن إجراء مفاوضات متابعة تتطلب...