الثلاثاء 17 مايو 2022
25 C
بغداد

بأنتظار ((غودو)) العراقي …..!!!

((الى شاعر يتامل عودته… بجيم لكنته العراقية ….))

أشاطرك الوهم والهم والحزن
وعناء الأنتظار
…..
اشاركك عناد الأصطبار
وتحمل سطوة هذا القناع الثقيل
مثلما اغادر غربتي الأن
في وجهه …أو وجهة صخبه ووهجه
…..
اتشبث بأحتمالات عودته
سالماً…غانما…مثقلاً بالحياة
فأ خدع حيرتي…غائماً…
حاملاً مطر الصحو
مثل سماء عراقية الأرتحال
حاصرتها ابخرة العنف
نزفتها دماً وتراب
فأشغل صمتي
واشعل جذوة الصبر بأيقاع أنغامه
وتردده وتودده وتقاسيم الحان عوده
بغناء حنجرة عاشقة
ولهاث تعابيره المسرحية
وارتباكاته العبثية
باختمار قصائده
أوحضورلغته من عناوين غربته
وموضوعه المبتكر بقضيته العائمة
في قارب صمت وصخب وعنف
……
فدعني أسميه ((جودو))
وامنحه لكنة ((الجيم ))
في لهجة عراقية
من لجة عبثية
فهو جيم الجمال الجميل الجليل….
وجيم الجباه وجلال الجبال
منه الجود والجودة
والجدار العليل
وجياد جواد سليم
وجدارية فائق حسن …
وجحافل المتظاهرين
في ساحة التحرير
وجلجلة الثائر العربي
بهذا المآل
…..
هكذا أبصره أو هكذا ارصده
فأخططه لوحة عابرة
…..
فقد يشبه العجوز
((لي كوان)) أوالنحيل ((غاندي ))
أوالعنيد الاسمر(( مانديلا ))
وربما يشبه قمرا عربيا
يجول سماء بعيدة…
أو فارساً ابيض الوجه
ينشر شغف التحدي الأكيد
في يده عصا موسى
يشق بحار عناءاتنا
وغبار صراعاتنا
وظلام انكساراتنا
وجدار فرقتنا
فيفك حصاراتنا
ويفتح آفاق أسفارنا
ويكتب اسطورة جيل جديد
…..
يعبرليلنا الدموي
بأنوار أقماره العائمة
فينير مداخلنا
وعوالمنا …
و ساحات حاراتنا
ودروب مسالكنا
وأنتظارات بيوتنا
وقلوبنا
فيلّم شتات البلاد
ويجمعنا في حروف الوطن
لا حروق ((جيم ))الجوار
ولا من تلظي جدار
ولا من جرار ((كهرمانه))
و اربعينها الغامضون …!!!
فثمة من يتأمله خارقاً
وهو يدلك فانوسنا
ليستحضر ((حمورابي))
بتعاليمه وتواصيه
ويعيد الشرائع لشوارعنا
وقوانين حضارتنا
وكتابتنا الأولى
ومسلة وحدتنا
وخطوط خرائطنا
ومحافل ارض السواد
فيرسم خضرة أرضنا
بألوان أطلسها القديم
وتضاريس عناوين تأريخنا
جيل ….
جديد …..
جميل…
وجيم وجيه
مثل وجه ((جودو))
……….
….. ..
….
……..

المزيد من مقالات الكاتب

المادة السابقةالإنتخاب والإحتراب!!
المقالة القادمةتذكر

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
854متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العراق : القضاء , والقضاء والقدر!

منَ البيديهيّاتِ او منَ المسلّمات , او كلتيهما أنْ لا أحدَ بمقدورهِ توجيه النقد للقضاء " إلاّ بينه وبين نفسه , او مع مجموعةٍ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الدور الشعبي في علاقة العرب بتركيا وإيران

لم توفق الدول الأوريية الرئيسية في تذويب النعرات القومية العنصرية المتأصلة في شعوبها فتُوحد الفرنسيَّ مع الإنكليزي، والألماني مع الإنكليزي، بجهود حكوماتها، وحدها، بل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

التطورات الاخيرة لتأليف الحكومة العراقية القادمة!

هناك تحــرك داخل (الاطار التنسيقي)للاحزاب الشيعية بعيدا عن جناح (المالكي) للتفاوض مع تحالف (انقاذ وطن) الصدري الذي يمثل73 نائبا والاحزاب السنية(السيادة)برأسة خميس الخنجر و(التقدم)ل...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تعثّر مشاريع المعارضة.. الأسباب والحلول

مؤسف أن نعترف بأن مشاريع المعارضة العراقية لم تحقق النسبة الكافية للنجاح طوال فتراتها الزمنية سواء قبل أو بعد العام ٢٠٠٣. والأسباب قد يتصورها...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

هل الأمن الغذائي بأيدي أمينة؟

يذكرنا اللغط والاختلاف حول قانون الدعم الطاريء للامن الغذائي والتنمية بقانون تطوير البنى التحتية الذي طرح عام ٢٠٠٩ في فترة المالكي الاولى وارسل الى...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العقيدة الاسلامية بين محنتين … الأعتقاد ..والمصالح الخاصة

الوصايا العشرفي العقيدة الاسلامية مُلزمة التنفيذ..لكن أهمال المسلمين لها ..أدى الى تغيير اهدافها الأنسانية ...من وجهة نظر التاريخ . وهذا يعني فشل المسلمين في الالتزام...