احتلال الصحافة ..احتلال وطن

بصدق اقول ، ان الكتاب الذي قرأته قبل يومين ، واتناول مضمونه الان يستحق القراءة ، لاسيما طلبة الاعلام في الجامعات ، والزملاء الصحفيين ، فرغم عنوانه الصادم والمثير، وربما الغريب وهو ( احتلال الصحافة ) إلا انه يسبر غور زمن قديم ، جديد عن عراق ( مدحت باشا … مس بيل .. بول بريمر ) هذا الثلاثي العجيب الذي شكل خارطة متجذرة في تاريخنا المعاصر ..

الكتاب للزميل الاستاذ عبد الهادي مهودر ، وهو رؤية صحفي عاصر الاحداث التي عصفت بالعراق بعد عام 2003 ، سجلها ، بمنظار تلك الرؤية ، بروح مهنية ، وبقلم عُرف عنه الجزالة والرقة ، فأعطى لمحات من تلك الاحداث ، مقترنة بشواهد واسماء وتواريخ ، فكانت مرآة صافية للأجيال التي لم تعش تلك السنين ، او عاشتها بضبابية ، وبالخصوص في عالم الصحافة التي شهدت غرائب زمن منفلت .

بدأ الكتاب ، بمفتاح بهي ، دخلنا من خلاله الى فصل اولي بعنوان ( مآلات آخر الاحتلالات ) قرأنا فيه مقالات عديدة ، بروحية تعبق بحب العراق ، حملت اسماء ذات دلالات سياسية واعلامية عميقة المعنى مثل ( الدبابة والجريدة ) و ( الصحاف لا يتكلم ) و ( كلاشنكوف مدني صالح ) و ( تحولات الرئيس الأسمر ) و ( صوفتنا الحمرة ) .. واستمر على هذا المنوال ، حتى نجد انفسنا في واحة اعلامية بعنوان : ( صحافة الاحتلال في العراق ) وهذه الواحة ، هي رسالة المؤلف الاكاديمية التي حصل فيها على شهادة الماجستير في الإعلام من جامعة بغداد .

في هذه الجزئية الاكاديمية ، يسحبنا الكاتب ، الى جولة بينت العوامل الخارجية لنشأة الصحافة في العراق ، وبالخصوص ، صحافة العهد العثماني المتمثلة بصحيفة ( زوراء ) ، وصحافة الاحتلال البريطاني بصحيفة ( العرب ) ، وبوادر ظهور الصحف المستقلة ، و الصحافة كأداة في الصراع السياسي ، وفلسفة الدعاية الأمريكية ، وسمات الاعلام العراقي الجديد ، واصدارات سلطة الاحتلال الأمريكي وهي الصحيفة المسماة ( بغداد الآن ) . مع خلاصة عامة لكل صحف الاحتلالات بعنوان ( السمات المشتركة لصحف الاحتلال ).

للقاري ، فضول ايجابي ، يدفعه للبحث ومعرفة ما يحدث حوله، وما حدث له في حياته وهذا الكتاب في صفحاته التي قاربت 400 من الحجم المتوسط ، وبطباعة انيقة ، يغطي بمصداقية واسعة ، ما يشبع هذا الفضول ، ولعل في سطور المؤلف التي زينت الغلاف الاخير ، ما يؤشر الهدف الذي دعا الزميل مهودر الى اصدار هذا الكتاب .. فهو يقول ( للمرة الاولى أكتشف أن ثمة علاقة بين الدبابة والجريدة ، ووراء كل جريدة اولى عهد جديد واحتلال جديد ، وكل فاتح يفتح لنا عهد صحافة جديد ، وان الصحف هي رسل القوم الينا لتوزع مجانا من فوق ظهور الدبابات مثل الموت ، ثم يكتب على صدر صفحتها الاولى انها مستقلة .. جميعهم جاؤونا محررين لا فاتحين ولا محتلين ، وجئناهم مستجيرين من الرمضاء بالنار ، وهي جميعا صحف الوالي المبجل ومنه واليه ، سواء كان باشا او مندوبا ساميا اوحاكما مدنيا ، وكأنهم جاؤا معا في زمن واحد واجتمعوا ورسموا سياسة واحدة للصحف الثلاث ( زوراء ) ( العرب ) ( بغداد الان ) والاخيرة هي جريدة لآخر الاحتلالات ” حتى صدور هذا الكتاب ” )

وبعيدا عن الهدف الوطني لكتاب الزميل مهودر ، لكن بالقرب منه في دلالته على اهمية الصحافة في التأثير المجتمعي ، اقول ان إن تأثير المجتمع الصحفي لاسيما الوافد ، ليس أحادي الاتجاه بالضرورة ، بل ان صيرورة الأحداث والسياقات غالبًا ما تترك بصمتها على الفعلين في المجتمعات الصحفية ، ولعل ما شهدناه بعد احداث 2003 ما يؤشر حالة المؤثِّر والمتأثر لدرجة قد تنتج الأوضاع إعلامها الخاص، الملغوم والواضح ، وربما تتجاوز فكرة مرحلة التلقي دون صناعة الرسالة وصناعة معتقدات وقناعات الصحفي.

ان الكتاب الذي ، الذي آمل ان يحظى بقراءة موسعة ، يفتح النقاش حول أخلاقيات مهنة الصحفي عمومًا وما يعترضها من إشكاليات ضاغطة تعيد صياغة دوره ، خاصة ما تعلق بالتشكيك في ضرورة الالتزام بالحيادية مع الإبقاء على الموضوعية، مما يفتح الباب واسعًا لتخندق المجتمع الصحفي ضمن مختلف الاطراف الموجودة على سطح الفعل اليومي .

المزيد من مقالات الكاتب

المادة السابقةخريف كلماتي
المقالة القادمةجكسارة وقودها الحشيش

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
770متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تَعَبُد… ولكن على الواحدة والنص

لم يذق طعم النوم ليلتها بعدما طرقت باب شقته بالخطأ، السكر والإرهاق اللذان هي فيه جعلها تخطأ في رقم الشقة والدور.... لقد كانت على...

ماهي التساؤلات وماذا يمكن فهمه لما بين السطور والطريقة لابعاد صورة وهوية الفاعل والداعم

ابرز ماتحدث به مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي خلال المؤتمر الصحفي للجنة التحقيقية المكلفة بالتحقيق بمحاولة اغتيال الكاظمي قاسم الاعرجي"""" سنعرض اليوم التقرير الأولي للتحقيق...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العلم البايولوجي مصدر مهم لاقتصاد الدول العظمى

قد تخونني التعابير احيانا في بعض مقالاتي كونني ليس من ذوي الاختصاص الدقيق ومعلوماتي العلمية في مجالات الادوية والفايروسات محدودة.. ولكنني اكتب ما اشاهده...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رئيسي الفاشل في أکثر من إختبار

عندما أعلن ابراهيم رئيسي عن عدم ذهابه الى الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة وکذلك الى مٶتمر المناخ في سکوتلندا، بحجج ومعاذير أثارت سخرية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رافع الكبيسي..خاض تجارب العمل الاعلامي فأبدع فيها

رافع عويد الكبيسي هو من تولد ناحية كبيسة 1957 بمحافظة الانبار ، وقد أكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها .. في عام 1978 دخل كلية...

ماجدوى الاسراع لرجوع للاتفاق النووي مع ايران

لا يُخفى أن المفاوضات مع الإيرانيين حول التوصل إلى اتفاق نووي ليست سهلة على الإطلاق. ولكن إذا أرادت إدارة بايدن إجراء مفاوضات متابعة تتطلب...