أنا مسحور

حينما يتصادم مفهوم التوكل والتواكل ينتج عنه صراع المضمون مع الواقع الفعلي. وليس غريب أن تقع في مشكلات باختلاف أنواعها وصفاتها الصحية والأسرية والاقتصادية. ولكن المحبط كيف نتعامل معها، هل نحاول توفير أدوات الحل؟ أم نوفر طرق الهروب من مواجهة المشكلة بالتنصل منها ونكران وجودها ونعلقها على أمور لا صحة لها، وإن كانت حقيقة وجودها مسلم بها في الحياة. هذا لا يجعل كل المشاكل من صنعها. الكثير يختصر المشكلة بالحسد والسحر مما يجعله فريسة يستغلها المشعوذون ومدعو الطبابة والرقية الشرعية وهم ليس بأهلها، هذا ما يجعلنا نرجع للخلف قليلاً لنعرف التوكل والتواكل.
فالتوكل: تفويض الأمر لله تعالى، والثقة بما قدر الله مع الأخذ بالأسباب.
أما التواكل: فهو تفويض الأمر لله تعالى من غير الأخذ بالأسباب، ففي الحالتين بعد واتجاه مختلف. فمن توكل على الله اطمئنت نفسه وأمنت من الخوف من الآخرين لأنه جعل أمره لله مع بذل الأسباب. أما المتواكل فهو جليس الأوهام، ولا يعمل بالأسباب، ضعيف الإيمان وهذا ما يجره إلى طرق التيه والضياع. وكم من مشكلة أسرية بدت سهلة الحل والسيطرة عليها وصلت إلى التفكك، وذلك بسبب عدم البحث عن الأسباب والتعلق بشماعة الحسد والسحر، وكم مشكلة صحية كان التدخل الطبي في الوقت المناسب حلاً لشفائها تضاعفت بسبب البحث في الحلول المظلمة.
وهذا الأمر لا يقتصر على فئة معينة من الناس أو مجتمع. وأصبح عذر الغريق يتعلق بقشة وهذا الغريق لا يتعلق بطوق نجاة بل بحبل الضياع. قال تعالى (وتوكل على الله وكفى بالله وكيلاً) سورة الأحزاب: ٣
(ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه أن الله بالغ أمره قد جعل الله لكل شيء قدراً) سورة الطلاق: ٣
وهناك الكثير ممن يجعلك متحصناً من الحسد والسحر. فإذا كنت متعلقاً بهذا الطريق اجعل لك من الذكر الحكيم حصناً تحمي به نفسك، وقم بالأسباب، وتخلص من تواكلك، وابحث عن حقيقة مشكلتك، واطرق باب العلاج الصحيح.
أية ٨٠ سورة يونس (فلما ألقو قال موسى ما جئتم به السحر إن الله سيبطله إن الله لا يصلح عمل المفسدين) وهنا يتجلى التوكل على الله والاطمئنان.

(نحن نؤمن بأن لكل مشكلة حلاً أو عدد من الحلول، ولكننا كثيراً ما نؤثر الحلول السريعة والقصيرة الأجل. وهذا وإن كان ضرورياً في بعض الأحيان، ولكن إدمانه يؤدي إلى مشكلات طويلة الأجل) ألبرت أنشتاين
(الحل لأية مشكلة موجود مسبقاً كل ما علينا أن نسأل الأسئلة الصحيحة التي تكشف الحل) ديل كارنيجي.

المزيد من مقالات الكاتب

الهروب من زوجتي

زوج بقيمة مرتبة

نزيل رقم 25

هذا ماجنته يدي

تصحيح المسار

حجارة بالطريق

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
770متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تَعَبُد… ولكن على الواحدة والنص

لم يذق طعم النوم ليلتها بعدما طرقت باب شقته بالخطأ، السكر والإرهاق اللذان هي فيه جعلها تخطأ في رقم الشقة والدور.... لقد كانت على...

ماهي التساؤلات وماذا يمكن فهمه لما بين السطور والطريقة لابعاد صورة وهوية الفاعل والداعم

ابرز ماتحدث به مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي خلال المؤتمر الصحفي للجنة التحقيقية المكلفة بالتحقيق بمحاولة اغتيال الكاظمي قاسم الاعرجي"""" سنعرض اليوم التقرير الأولي للتحقيق...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العلم البايولوجي مصدر مهم لاقتصاد الدول العظمى

قد تخونني التعابير احيانا في بعض مقالاتي كونني ليس من ذوي الاختصاص الدقيق ومعلوماتي العلمية في مجالات الادوية والفايروسات محدودة.. ولكنني اكتب ما اشاهده...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رئيسي الفاشل في أکثر من إختبار

عندما أعلن ابراهيم رئيسي عن عدم ذهابه الى الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة وکذلك الى مٶتمر المناخ في سکوتلندا، بحجج ومعاذير أثارت سخرية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رافع الكبيسي..خاض تجارب العمل الاعلامي فأبدع فيها

رافع عويد الكبيسي هو من تولد ناحية كبيسة 1957 بمحافظة الانبار ، وقد أكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها .. في عام 1978 دخل كلية...

ماجدوى الاسراع لرجوع للاتفاق النووي مع ايران

لا يُخفى أن المفاوضات مع الإيرانيين حول التوصل إلى اتفاق نووي ليست سهلة على الإطلاق. ولكن إذا أرادت إدارة بايدن إجراء مفاوضات متابعة تتطلب...