أكتب التأريخ لتفهمه!!

العلاقة معقدة ما بين الحدث وتدوينه , وتخضع لمؤثرات متنوعة تتسبب بصياغات كتابية قد لا تمت بصلة للحدث , وفي الزمن المعاصر أصبحت الصورة المدوّن الأصدق للحدث , ولو أن البعض يرى أن التلاعب بالصورة ممكن , وأنها تنقل الحدث وفقا للزاوية التي تطل بها عليه.
ومعظم المدوّن على أنه تأريخ , مكتوب بعد فترة زمنية طويلة من حصول الحدث , فينقل إلينا وفقا لرؤية الكاتب وموقفه وما يتصوره ويريده , أي أن نسبة المصداقية ضعيفة في هكذا حالات.
ولو عاينا أحداثا قريبة وقعت قبل بضعة أشهر , وقرأنا ما كتب عنها ودون سنجد الإختلافات واضحة , والمعلومات تمثل مواقف أصحابها تجاه ما حصل , لكن الصورة تفند وتدافع , ومع ذلك فأنها تُدان ويُركن إلى المكتوب.
ولكي نفهم التأريخ ونقرأه بمعقولية وواقعية , علينا أن نمارس كتابة تأريخ الأحداث من حولنا , ونرى كيف نكتبها ونضعها في كلمات وعبارات , عندها سنعرف أن من يكتب التأريخ لا ينقله كما هو بل كما يراه , ولكل منا رؤيته وموقفه وآلياته في التفسير والتأويل والتقدير والتقرير.
أما إذا تناولنا أحداثا منقولة عن فلان وفلان , فأن نسبة التشويه والتغيير ستكون كبيرة , ومتناسبة طرديا مع المسافة بين المدوّن والحدث , ومع عدد الناقلين أو الراوين.
وعندما نعود لتأريخنا نرى أن الذين كتبوه من ثقافات أخرى وقد تعلموا العربية وخبروها , والمسافة بينهم وما كتبوا عنه تتجاوز عشرات العقود , فالتدوين العربي كان متأخرا , ولم يكن في وقته , وكان الإعتماد على الرواية والتناقل الشفاهي , مما تسبب بإنحرافات وعدم صدق ولا موضوعية في العديد من الأحداث.
ولا ننسى أن للشعراء دورهم , وأكاذيبهم ومدائحهم التي تعبر عن تصورات وخيالات تُضفى على الممدوح , فلم يكن رسمهم للصورة واقعيا بل خياليا , ومتوافقا مع قدراتهم في إظهار جمالية الشعر الذي به يتكسبون.
وحتى لو إتخذنا المنهج العلمي لقراءة التأريخ , فلن نصل إلى نتيجة قريبة من الحدث , لأننا سنتعامل مع تصورات وخيالات وتفاعلات وهمية , ذات نوازع وأهداف متنوعة وأغراض سياسية , وغيرها لتأمين القوة والهيبة والسلطان , وفي هذا تكمن محنة قراءة التأريخ , وضرورة وعي كيف تحصل الأحداث وكيف تدوّن!!

المزيد من مقالات الكاتب

الإرادة الوطنية!!

الدُمى قراطية!!

لا غالب إلا الله!!

الأمة تصنع!!

العاصون في الكراسي!!

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
769متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

فخامة الرئيس

من القليل الذي تسرب من جلسات سرية وراء الكواليس بين الأطراف المتشاكسة في العراق تبين أن العقدة ليس لها حل سهل وقريب، وأن  صيغةَ...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ما هي سلالة B.1.1.529 ( او ميكرون ) وما تأثيرها على العراق؟!

بعد أن شعر العالم بنوع من الاطمئنان بحصول نحو 54 % من سكانه على جرعة واحدة في الأقل من اللقاح المضاد لكوفيد-19 ، وبعد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

سوسيولوجيا ظاهرة الإلحاد وخطرها على المجتمع (الشباب تحديدا)؟

في العربية نكتب من اليمين الى اليسار ونطوف الكعبة على هذا النحو نُلبي ونكبر الله ونحمده على آلائه ونعمه، ربنا الذي أعطى كل شيء...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

منتدى الأمن الاقليمي: ايران والكيان الاسرائيلي؛ ايهما يشكل تهديدا استراتيجيا للمنطقة العربية

انتهى قبل ايام منتدى الامن الاقليمي، الذي عُقد في المنامة عاصة البحرين، ضم دول الخليج العربي ودول عربية اخرى، الاردن ومصر، اضافة الى اسرائيل،...

إليك يا وزير النقل

عندما تضع الشخص المناسب في المكان المناسب فذلك هو المسار الصحيح ولكن عكس ذلك يجعلك في خانة الاتهام والشبهة ولا تلم من يسوق لك...

من أعلام بلادي البروفيسور ” شاكر خصباك “

أن ا د شاكر خصباك من مواليد 1930 الحله يعد واحداً من أعلام العراق المعاصر فهو قاص وروائي وكاتب مسرحي ومترجم وكاتب مذكرات ومقالات...