السبت 13 أغسطس 2022
35 C
بغداد

أخي

حينما يقسو الزمن وتتكالب الظروف على احدنا نادى اخي يااخي اشدد ازري وانر بصيرتي لاحول لي ولاقوة كيف بأخ احتشده الأعداء ينادي اخي لاذ العطش بكبدي وتفطرت شفاه اطفالي يعز علينا تناديني ولا اعينك كيف اشدد ازرك من غير كفين وماذا عساي افعل لاسقي ضمئك بالماء الزلال من غير عضدي اخي يا……..
كيف يستقبل الأرض من يسقط من على فرسه من غير ذراعيه لاعليك يااخي تستقبل بصدرك الجنات انت لمعنى الاخوة عنوان كنت سيف قاطع ولسان بالحق ناطق وقلباً في طريق الرسالة صابر.

المزيد من مقالات الكاتب

فقدت حياتي

لقاء عائلي ولكن؟!

اكتشف ضالتك

نافذة

العنصر المفقود

المادة السابقةظاهر التنمر وغياب العلاج
المقالة القادمةدولة النقيق السياسي!

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
868متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

ورقة المبكرة.. ماذا يريد كبير التيار؟

قيل قديما، إن "الثورة بلا فكر هلاك محقق"، تلك الكلمات اختصرت العديد من الأفكار التي تدور في رأسي منذ عدة ايام في محاولة لإيجاد...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

الجواهري بين غدر الشيوعية وعنجهية الزعيم

الشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري لا انظر له كشاعر بل انسان ومؤرخ وانا لا اميل اصلا للشعر ، ولكن كلمة حق تقال انه عبقري...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

وإذا الإطاري سئل

حالة الانقسام السياسي والمخاوف من الانزلاق إلى حرب أهلية، وتعنت الأطراف السياسية المتخاصمة على مدى الأشهر الماضية، والتخبّط والتعثّر والإرباك الذي يسود صفوف الإطار...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العبرة ليست في التظاهرات الثلاثية الأبعاد .!

لايكمن الخطر المفترض الذي يلامس حافّات الجانب الأمني للبلاد , في اقتحامِ تظاهرةٍ لجزءٍ من المنطقة الخضراء , والتوقّف عند ذلك ! , ولا...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

في ذكرى رحيله : نصر الله الداوودي رئيس تحرير جريدة العراق

نصر الله الداوودي ( نتحدث عنه كانسان ) .. مرت 19 من الأعوام على رحيله ولكنه لا يغيب عن بال من عرفه اسما او...

ياساكن بديرتنه

ل ( س ) اللامي ميلاداً بربيع دائم شديد الاخضرار. ١ ما زال لدينا الوقت برائحِة حقول القمح تفوح برائحة تنانير الرغيف وفي عزلة الاغتراب كنا على أجنحة الاياب نطير لحُلم...