هموم الناس وقرارات السلطة الدبرية !!

من مزايا العمل الصحفي انه يتيح لك المرور على أمور قد لا يفطن لها غيرك حيث تتعايش المتناقضات وتتنافر المترادفات وتستوطن السخرية حد القهقهة بين ثنايا المؤلم حد البكاء وقد يحتضن الحلم الواقع بتنافق مريب عموما هو عالم معقول حد ( الصفنه ) ومجنون حد المشي عريان بدون ان تعير اهتماما للاخرين وقبل أيام كنت في ( جرخله ) على طريقة الزميل صباح محسن في بعض مناطق بغداد فلفت نظري عناوين وحكم وكلمات على واجهات مطاعم ومحال تجارية وغيرها وخلفيات ( التك تك ) تجمع بين الالم والأمل والخيال والواقع فاجتزت الأول والثاني والثالث بابتسامة وهزة راس وسخرية لكن كثرتها لفتت انتباهي فقررت العودة للبداية والتدوين واضافة ما يناسبها من تعليقات ومع ان المقام لايسع لذكر جميع ما دونت الا اني سادرج أكثرها مرارة وسخرية وواقعية وخيال .. مطعم يرفع يافطه كبيرة على بابه بأسم( اضرب وأگلب) ومطعم اخر بأسم(دلع كرشك) ومحل كهربائيات بأسم (المنتول مرجوع) واخر( المايشتري مني سويچ هو سويچ) وغيرها من الاسماء البعيدة عن الذوق والمسميات العجيبه الغريبه…اما الايات القرآنية التي زينت دواخل المطاعم والمحال الخدمية والتجارية…
ابو محل مال عصائر كاتب (وسقاهم ربهم شرابا طهورا ) كلنا ميخالف حلاق كاتب ( وجوه يومئذ ناعمه ) باب رزق شكو بيها مطعم كاتب ( كلو من طيبات ما رزقناكم )
) هم ميخالف بس مال ابوتكسي كاتب على الجامه
(يا بني اركب معنا ولا تكن مع الكافرين ) لا هاي حيل واكفه وهذا كله ممكن ينبلع ووراه ( كلاص بلنكو ) وتستطيع تدوينه والوقوف والتأمل لكن المشكلة عند ابو ( التكتك ) لانهم كثرة ويتحركون مثل الفئران المذعورة وأغلبهم يضع عبارة ما انزل بها البرلمان من تشريع ومع هذا ممكن تتحلى بقليل صبر وتضيع كم يوم حتى تسجل ما كتب سواق التكتك على جوانبها من عبارات لكن المر والماينجرع قرار محافظ كربلاء بمصادرة كل تكتك يتحرك على أرض كربلاء من جسر المسيب حتى عرعر ومن بحيرة الرزازة حتى خان النص من دون إيجاد بدائل ولا تفكير بهذه الشريحة كيف تعيش ومتناسيا ان التكتك سيرحل لمحافظة أخرى وقد يحتاج محافظها إلى قرار دبري آخر بدلا من التقنين والسيطرة على الاستيراد وقد يصبح تفسير العبارة التي قرأتها اول امس على مؤخرة التكتك واضحا حيث كتب : ( اذا نجحت المؤامرة ضد التكتك فتش عن أصابع الحمير ).

المزيد من مقالات الكاتب

المادة السابقةاللقفاء!!
المقالة القادمةأين تکمن المشکلة في إيران؟

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تواصل معنا

450,712معجبيناعجاب
770متابعينتابع
1,900المشتركينالاشتراك
- اعلان -

أحدث مقالات ساحة الرأي

https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

تَعَبُد… ولكن على الواحدة والنص

لم يذق طعم النوم ليلتها بعدما طرقت باب شقته بالخطأ، السكر والإرهاق اللذان هي فيه جعلها تخطأ في رقم الشقة والدور.... لقد كانت على...

ماهي التساؤلات وماذا يمكن فهمه لما بين السطور والطريقة لابعاد صورة وهوية الفاعل والداعم

ابرز ماتحدث به مستشار الامن القومي قاسم الاعرجي خلال المؤتمر الصحفي للجنة التحقيقية المكلفة بالتحقيق بمحاولة اغتيال الكاظمي قاسم الاعرجي"""" سنعرض اليوم التقرير الأولي للتحقيق...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

العلم البايولوجي مصدر مهم لاقتصاد الدول العظمى

قد تخونني التعابير احيانا في بعض مقالاتي كونني ليس من ذوي الاختصاص الدقيق ومعلوماتي العلمية في مجالات الادوية والفايروسات محدودة.. ولكنني اكتب ما اشاهده...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رئيسي الفاشل في أکثر من إختبار

عندما أعلن ابراهيم رئيسي عن عدم ذهابه الى الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة وکذلك الى مٶتمر المناخ في سکوتلندا، بحجج ومعاذير أثارت سخرية...
https://kitabat.com/wp-content/uploads/2017/06/kitabat-logo-1.png

رافع الكبيسي..خاض تجارب العمل الاعلامي فأبدع فيها

رافع عويد الكبيسي هو من تولد ناحية كبيسة 1957 بمحافظة الانبار ، وقد أكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها .. في عام 1978 دخل كلية...

ماجدوى الاسراع لرجوع للاتفاق النووي مع ايران

لا يُخفى أن المفاوضات مع الإيرانيين حول التوصل إلى اتفاق نووي ليست سهلة على الإطلاق. ولكن إذا أرادت إدارة بايدن إجراء مفاوضات متابعة تتطلب...